تقديرات إحصائية لنتائج الانتخابات

التقديرات الإحصائية لنتائج الانتخابات (Electoral Calculus) هو موقع إلكتروني متخصص في التحليل العلمي للانتخابات؛ حيث يحاول التنبؤ بالنتائج المستقبلية لـالانتخابات العامة في المملكة المتحدة. أنشأ هذا الموقع مارتن باكستر واستخدم أساليب علمية مع البيانات المتعلقة بالجغرافيا الانتخابية البريطانية[1] والتي يمكن استخدامها في حساب التأرجح الوطني الموحد. وتأخذ في اعتبارها استطلاعات الرأي والتوجهات الوطنية، ولكنها تستبعد القضايا المحلية.[2] ويعمل باكستر محللاً ماليًا متخصصًا في النمذجة الرياضية.

تقديرات إحصائية لنتائج الانتخابات
معلومات عامة
عنوان الموقع
نوع الموقع

وفي عامي 2004 و2012 تمت الإشادة بالموقع على أنه موقع رائد في التنبؤ بنتائج الانتخابات.

السمات الأساسيةعدل

يتضمن الموقع خرائط وتوقعات ومقالات تحليلية. ويضم قسمًا مستقلاً بـالانتخابات الأسكتلندية.

المنهجيةعدل

وفي البداية، استندت هذه الحسابات إلى ما يطلق عليه النموذج الانتقالي، وهو مشتق من نموذج التأرجح الوطني الموحد الإضافي. ويستخدم التأرجحات الوطنية بطريقة تناسبية للتنبؤ بالتأثيرات المحلية.[3] وتم تقديم النموذج الانتقالي القوي في أكتوبر 2007، وهو يدرس تأثيرات الداعمين الأقوياء والضعفاء.[4]

يشرح الموقع الإلكتروني هذه النماذج بالتفصيل.

قبول الموقععدل

أدرجت صحيفة الغارديان (The Guardian) في عام 2004 الموقع في قائمة "أكثر 100 موقع فائدة" وأنه "الأفضل" في التنبؤات.[5] وفي عام 2012، وصفه طالب رسالة الدكتوراه كريس بروسر في جامعة أكسفورد بأنه "يحتمل أن يكون المتنبئ الرئيسي بالتصويت/المقاعد على الإنترنت". وذكر بول إيفانز تنبؤاته التفصيلية حول المقاعد الفردية في مدونة وأشار الأكاديمي نيك أنستيد في ملاحظته من حدث منتدى الديمقراطية الشخصية أن ميك فيلتي من مدونة Slugger O'Toole يرى أن "التقديرات الإحصائية لنتائج الانتخابات" قد "تحسنت بشكل كبير" مقارنةً بـمؤشر الاتجاهات (Swingometer).[6]

بالإشارة إلى انتخابات المملكة المتحدة في عام 2010, فقد استشهد بالموقع الصحفيان أندرو راونسلي ومايكل وايت[7] في صحيفة الغارديان. وأشار إلى الموقع الصحفي جون رينتول في صحيفة ذي إندبندنت (The Independent) بعد الانتخابات.

التنبؤات المقتبسةعدل

نائب البرلمان تشارلي إلفيك عن دائرة *دوفر يخسر الأغلبية في انتخابات المملكة المتحدة في عام 2015.

مقالات ذات صلةعدل

المراجععدل

  1. ^ "Electoral Calculus". Intute. مؤرشف من الأصل في 3 نوفمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر 2011. An independent UK election prediction site maintained by Martin Baxter. He attempts to apply scientific techniques to the electoral geography of Britain to predict the future general election results. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "MP's on course to lose his seat". thisiskent.co.uk. Northcliffe Media. 27 April 2012. مؤرشف من الأصل في 11 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Baxter, Martin (8 July 2004). "Transition Model". Electoral Calculus. مؤرشف من الأصل في 2 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Baxter, Martin (28 October 2007). "Strong Transition Model". Electoral Calculus. مؤرشف من الأصل في 2 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "Cream of the crop". The Guardian. 16 December 2004. مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2013. اطلع عليه بتاريخ 28 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Anstead, Nick (15 May 2010). "General Election 2010 – Action Replay (Personal Democracy Forum Event at the Royal Society for the Arts)". nickanstead.com. مؤرشف من الأصل في 20 ديسمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 25 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ White, Michael (30 April 2010). "Tony Blair's back. But it's too late for Labour". الغارديان. London. مؤرشف من الأصل في 04 مايو 2010. اطلع عليه بتاريخ 17 أكتوبر 2011. How is Cameron 'winning' when Tory share of the vote is – on current measure – about 1% to 1.5% up on 2005 (source Electoral Calculus)? الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)