افتح القائمة الرئيسية

تفجير سيارة مفخخة في دمشق 2008

تفجير سيارة مفخخة في دمشق 2008 هو تفجير سيارة وقع في 27 سبتمبر 2008 في العاصمة السورية دمشق. وأسفر الانفجار عن مقتل 17 شخصا وإصابة 14 آخرين.[3] وأفادت الأنباء أن سيارة محملة بالمتفجرات تزن 200 كيلوغرام (440 رطلا) تم تفجيرها في ضاحية سيدي مقداد في العاصمة في حوالي الساعة 8:45 صباحا.[4][5] ووقع الانفجار على بعد حوالي 100 متر تقريبا من منشأة أمنية على الطريق المؤدي إلى مطار دمشق الدولي في تقاطع يؤدي إلى ضريح السيدة زينب، الذي يحظى بشعبية كبيرة من الحجاج الشيعة من إيران ولبنان. وطوقت قوات الأمن المنطقة.[6][7]

تفجير سيارة مفخخة في دمشق 2008
المعلومات
الموقع دمشق، سوريا
التاريخ 27 سبتمبر 2008
8:45 صباحا[1] (التوقيت المحلي)
الأسلحة سيارة مفخخة
الخسائر
الوفيات
17[1]
الاصابات
14[2]

هذا هو أول انفجار كبير في سوريا منذ اغتيال عماد مغنية، وهو قائد عسكري رفيع المستوى في حزب الله في فبراير 2008،[8] وكذلك أكثر هجمات القنابل فتكا في سوريا منذ عام 1996.[9] وهذا هو الأكثر دموية منذ سلسلة الهجمات التي وقعت في الثمانينات من القرن الماضي وألقي باللوم فيها على جماعة الإخوان المسلمين وخلفت نحو 150 قتيلا.[10]

لم تعلن أي جماعة أو فرد مسؤوليته عن الهجوم.[11]

في ذلك الوقت، كانت مثل هذه الهجمات نادرة في سوريا، واعتبر الانفجار أسوأ تهديد للأمن القومي منذ سنوات عديدة.[12]

محتويات

معلومات أساسيةعدل

وقع الهجوم في أعقاب عمليتي اغتيال لهما دوافع سياسية في سوريا في عام 2008. والثانية حدثت قبل شهر واحد فقط من انفجار السيارة في دمشق، عندما قتل العميد محمد سليمان، وهو مساعد رفيع المستوى للرئيس بشار الأسد،[13] في طرطوس.[14]

كما شهدت سوريا اضطرابات في سجن بالقرب من دمشق في وقت سابق من هذا العام. وكانت هذه الأحداث جميعها غير منتظمة إلى حد كبير، حيث أن سوريا تحتفظ بقبضة جيدة عموما على الأمن الداخلي.[4]

الهدفعدل

رغم أنه من المعتقد أن الانفجار استهدف مسؤولا كبيرا في الاستخبارات،[15] إلا أن المدنيين فقط هم الذين قتلوا.[9] وأصيب آخرون، من بينهم شرطي مرور، في الهجوم.[16] وأفادت الشرق الأوسط بأن عميد قد قتل، وأن فرع فلسطين التابع للاستخبارات العسكرية السورية قد استخدم المبنى.[17]

قالت وكالة الأنباء السورية (سانا) ان السلطات تجري اختبارات الحمض النووي لتحديد هوية المهاجم وأن عددا من الأشخاص اعتقلوا فيما يتعلق بالهجوم. ووفقاً ل تقريرهم، كان المهاجم ينتمي إلى جماعة إسلامية متطرفة، وأن السيارة عبرت إلى سوريا من بلد عربي مجاور.

قال شاهد عيان لحزب الإصلاح في سوريا إن الانفجار وقع بعد أن خرجت السيارة من مستودع للسيارات تابع لفرع فلسطين وهي مجموعة تابعة للاستخبارات السورية. وقالت مصادر ان السيارة كانت مزودة بالمتفجرات اثناء وجودها داخل المستودع مما أدى إلى تكهنات بأن الانفجار كان "حادث عمل". وأبلغ الحزب في موقعه على الإنترنت بأن معظم الذين قتلوا في التفجير كانوا مسؤولين في المخابرات، على عكس ادعاءات الحكومة بأن جميع الضحايا كانوا مدنيين.[18]

الفاعلينعدل

في نوفمبر 2008، أذاع التلفزيون السوري اعترافات عشرة متطرفين مزعومة لدورهم في التفجير. وكان هؤلاء جميعا أعضاء في جماعة فتح الإسلام، وهي منظمة مستوحاة من تنظيم القاعدة ومقرها في شمال لبنان. وكان من بينها وفاء العبسي، ابنة زعيم فتح الإسلام شاكر العبسي.[19]

قال البرنامج أيضا إن المفجر الانتحاري مواطن سعودي.[20]

ردود الفعلعدل

دان وزير الداخلية السوري بسام عبد المجيد تفجير السيارة المفخخة ووصفه بأنه "عمل إرهابي جبان"،[1] كما قال في التلفزيون الرسمي "لا يمكننا أن نتهم أي طرف. وهناك تحقيقات جارية من شأنها أن تقودنا إلى أولئك الذين قاموا بتنفيذه".[2]

قال وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند إن "مثل هذه الأعمال الإرهابية لا يمكن أن يكون لها أي مبرر، ويجب إدانتها بدون تحفظ". وأتقدم بالتعازي والمواساة إلى جميع الذين عانوا من هذه الفظائع".[21]

نددت فرنسا وروسيا والولايات المتحدة أيضا بالتفجير.[22]

تعد السعودية، التي لها علاقات متوترة مع سوريا منذ فترة طويلة، الدولة الوحيدة في العالم العربي التي لم تندد بالتفجير.[23][24]

المراجععدل

  1. أ ب ت "Syria condemns Damascus car bombing as "cowardly terrorist act"". Xinhua. 27 September 2008. مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2008. 
  2. أ ب Aji، Albert؛ Mroue, Bassem (27 September 2008). "Car bomb kills 17 in tightly controlled Syria". AP. مؤرشف من الأصل في 01 أكتوبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2008. 
  3. ^ "Syrian 'car bomb' blast kills 17". BBC. 27 September 2008. مؤرشف من الأصل في 27 September 2008. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2008. 
  4. أ ب Worth، Robert F. (27 September 2008). "Car Bomb Kills 17 in Syria Near Intelligence Office". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2008. 
  5. ^ "17 killed by bomb in Damascus: Syrian TV". AFP. مؤرشف من الأصل في 09 أكتوبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2008. 
  6. ^ "Damascus car bomb blast kills 17: Syrian TV". Reuters. 27 September 2008. مؤرشف من الأصل في 30 September 2008. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2008. 
  7. ^ Ladki، Nadim؛ Nakhoul, Samia. "ANALYSIS — Damascus car bomb another blow to Syrian security". Hurriyet. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2008. 
  8. ^ "Car Bomb – Damascus". Haaretz. مؤرشف من الأصل في 29 سبتمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2008. 
  9. أ ب Chmaytelli، Maher (27 September 2008). "Damascus Car Bomb Kills 17 Near Pilgrimage Shrine". Bloomberg. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2008. 
  10. ^ "Syria hunts for Damascus car bombers". AFP. 28 September 2008. مؤرشف من الأصل في 26 سبتمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2008. 
  11. ^ "Several killed in Damascus bombing". aljazeera. مؤرشف من الأصل في 27 September 2008. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2008. 
  12. ^ "Syrian car bomb attack kills 17". BBC News. 27 September 2008. مؤرشف من الأصل في 27 September 2008. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2008. 
  13. ^ "TV Car bomb explosion in Damascus kills 17 people". SouthernLedger. 27 September 2008. مؤرشف من الأصل في 02 أكتوبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2008. 
  14. ^ Makdessi، Marwan (27 September 2008). "Damascus car bomb blast kills 17". Mirror.co.uk. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2008. 
  15. ^ http://www.monstersandcritics.com/articles/article_1433413.php/Car_bomb_targeted_senior_senior_security_official_-_report__3rd_Lead__
  16. ^ "Syrian car bomb kills 17". Dallas Morning News. 28 September 2008. مؤرشف من الأصل في 28 سبتمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2008. 
  17. ^ "'Top Syrian officer among bomb victims'". Jerusalem Post. 28 September 2008. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2008. 
  18. ^ "Car bomb rocks north Lebanon city of Tripoli, killing at least five". Haaretz.com. 29 September 2008. مؤرشف من الأصل في 2 ديسمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 15 نوفمبر 2014. 
  19. ^ "Babylon & Beyond". The Los Angeles Times. 7 November 2008. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 07 نوفمبر 2008. 
  20. ^ "Syrian TV airs 'blast confessions'". Al Jazeera English. مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2011. اطلع عليه بتاريخ 15 نوفمبر 2014. 
  21. ^ "Britain condemns Damascus and New Delhi blasts". AFP. 27 September 2008. مؤرشف من الأصل في 29 سبتمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 27 سبتمبر 2008. 
  22. ^ Prothero، Mitchell؛ Beaumont, Peter (28 September 2008). "Damascus car bomb kills 17". London: The Guardian. مؤرشف من الأصل في 30 September 2008. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2008. 
  23. ^ http://yalibnan.com/site/archives/2008/09/syria_signs_of.php
  24. ^ "Asia Times Online :: Middle East News, Iraq, Iran current affairs". مؤرشف من الأصل في 22 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 15 نوفمبر 2014.