تفجيرات سورابايا 2018

تفجيرات سورابايا 2018 هي سلسلة من الهجمات الإرهابية التي حدثت في 13 مايو 2018م وتبناها تنظيم الدولة الإسلامية،[1] واستهدفت 3 كنائس، تقع في مدينة سورابايا، أكبر ثاني مدينة في إندونوسيا. وتلاه تفجير رابع وقع في مجمع شقق سكنية في جنوب سورابايا بعدما فجر الإرهابيون القنبلة من غير قصد مما أدى لمقتل 3 منهم وجرح طفلين. ووقع التفجير الخامس في اليوم التالي في مركز شرطة سورابايا حيث فجر المنفذون أنفسهم في المدخل أثناء تفتيشهم.[2]

تفجيرات سورابايا
Bom Surabaya 2018.jpg
 

المعلومات
البلد  إندونيسيا
الموقع سورابايا  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
التاريخ 13 مايو 2018م
الهدف هجوم مدني
نوع الهجوم تفجير إنتحاري
الخسائر
الوفيات 19 بينهم منفذي الهجوم
الإصابات 53
المنفذون Flag of the Islamic State of Iraq and the Levant2.svg تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)

واعتباراً من 14 مايو 2018م أودت التفجيرات بحياة 19 شخص بينهم المفجرين، وجرح 50 شخص آخرين، العديد منهم في حالة حرجة. وهو الهجوم الإرهابي الأعنف الذي شهدته إندونوسيا بعد تفجيرات بالي 2005. وحسب التحقيقات الرسمية فإن منفذي العملية كانوا جميعهم من عائلة واحدة تلقت التدريب في سوريا.[1]

ردود الفعلعدل

محليةعدل

  • زار رئيس إندونيسيا جوكو ويدودو مدينة سورابايا وتفقد الكنائس المستهدفة، وزار الجرحى، وأدان الهجمات ووصف منفذي العملية بالبربريين.

دوليةعدل

مراجععدل

  1. أ ب "'عائلة انتحارية' وراء الهجوم على كنائس في إندونيسيا". مؤرشف من الأصل في 2018-05-13. اطلع عليه بتاريخ 2018-05-14.
  2. ^ ""أسرة كاملة" نفذت الهجمات الانتحارية على الكنائس في إندونيسيا". 13 مايو 2018. مؤرشف من الأصل في 2018-06-22. اطلع عليه بتاريخ 2018-05-14.
  3. ^ "ولي العهد يواسي رئيس إندونيسيا". 14 مايو 2018. مؤرشف من الأصل في 2018-05-14. اطلع عليه بتاريخ 2018-05-14.
  4. ^ Farhan, Afif. "AS Minta Warganya Berhati-hati Terkait Bom di Surabaya". detikTravel (بالإنجليزية). Archived from the original on 2018-07-02. Retrieved 2018-05-14.