تفجيرات زاهدان 2010

تفجيرات زاهدان يوليو 2010 كانتا تفجيرين انتحاريين وقعا في 15 يوليو، 2010 واستهدفا المتعبدين الشيعة المجتمعين في المسجد الجامع في زاهدان، إيران، خلال الاحتفال بمولد الإمام الحسين وأخيه العباس[3]، ما أسفر عن مقتل 27 شخصا و169 جريحا[4] ومن ضمن هؤلاء كان هناك أعضاء في الحرس الثوري الإيراني. وافقت التفجيرات الاحتفالات بمناسبة إسلامية. أعلنت جماعة جند الله مسئوليتها عن التفجيرات، وقالت أنها انتقامًا لإعدام قائدها على يد الحكومة الإيرانية.

تفجيرات زاهدان يوليو 2010

المعلومات
الموقع زاهدان ، سيستان و بلوشستان ، إيران
التاريخ 15 يوليو 2010 (ت ع م+4 1/2)
الهدف مصلون شيعة
نوع الهجوم هجوم انتحاري
الخسائر
الوفيات 27+[1][2]
الإصابات 270+[1][2]
المنفذون جند الله

مراجععدل

  1. أ ب "Jundallah claims deadly Iran blasts". Al Jazeera English. 16 يوليو 2010. مؤرشف من الأصل في 2011-02-04. اطلع عليه بتاريخ 2010-07-16.
  2. أ ب Minister: 27 killed, around 270 injured in July 15 blasts[وصلة مكسورة] "نسخة مؤرشفة". مؤرشف من الأصل في 2012-06-12. اطلع عليه بتاريخ 2010-07-17.
  3. ^ مقتل 20 وإصابة 150 في انفجارين بإيران- موقع الرياض- 16 /طوليو 2010 نسخة محفوظة 19 أبريل 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ إعادة دراسة تفجير إرهابي في مسجد زاهدان بواسطة مجموعة ريغي- وكالة تسنيم الدولية للأنباء-21 يوليو 2013 نسخة محفوظة 8 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]