تفجيرات بيشين 2009

وقعت تفجيرات بيشين 2009 في 18 أكتوبر 2009 مـ، عندما قام انتحاري بتفجير نفسه والمتفجرات في اجتماع بمدينة بيشين الإيرانية في محافظة سيستان وبلوشستان. وأسفر التفجير عن مقتل 43 شخصًا على الأقل بينهم عدة قادة بارزين من حرس الثورة الإسلامية (IRGC، أو الحرس الثوري)، [1][2] وإصابة 150 آخرين.[3] وادعت جماعة جند الله، وهي منظمة مسلحة مقرها في باكستان، مسؤوليتها عن الهجوم.[4]

تفجيرات بيشين 2009
المعلومات
الموقع بيشين  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
الإحداثيات 26°05′13″N 61°45′37″E / 26.086944°N 61.760278°E / 26.086944; 61.760278  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
التاريخ 18 أكتوبر 2009  تعديل قيمة خاصية (P585) في ويكي بيانات
الخسائر
الإصابات 150   تعديل قيمة خاصية (P1339) في ويكي بيانات

إحداثيات: 26°05′13″N 61°45′37″E / 26.086944°N 61.760278°E / 26.086944; 61.760278

كان من بين القتلى نور علي شوشتري، نائب قائد القوات البرية التابعة للحرس الثوري، رجب علي، قائد في سيستان وبلوشستان، وقائد لبلدةإيران شهر، وقائد وحدة أمير المؤمنين.[5] وكان أيضًا بين القتلى حوالي 10 من كبار الشخصيات القبلية.[6] وقد دفن قادة الحرس الثوري الذين قتلوا في جنازة عسكرية بعد يومين. وحضر الجنازة الآلاف من المشيعين.[7] وقد قتل 43 شخصًا، وتوفي آخرون في المستشفى.

اتهمت إيران الولايات المتحدة بتورطها في الهجمات،[8] وكذلك المملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة بدعمهما للجماعة الإرهابية جند الله.[9] وقد نفت الولايات المتحدة تورطها.[10] وتعهد الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد «برد سريع» على الهجمات؛[11] ونقلت عنه وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية (IRNA) قوله «سيتلقى المجرمون قريبًا عقاب ما اقترفوه من جرائم غير إنسانية».[12] وقد أدين الحادث من قبل مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.[3]

تم استدعاء القائم بالأعمال في باكستان من قبل وزارة الخارجية الإيرانية حيث كان يعتقد أن الهجوم قد انطلق من الأراضي الباكستانية.[13][14] وقد اتهمت إيران عملاء باكستانيين بالتورط في الحادث، وطلبت من باكستان القبض على الفاعلين.[15] تم توقع أن يتوجه الوفد الإيراني إلى باكستان للمطالبة بتسليم زعيم جماعة جند الله، عبد الملك ريغي. جاء هذا القرار بعد نفى وزير الداخلية الباكستاني، رحمن مالك، وجود ريغي على الأراضي الباكستانية.[16] وقد سلمت باكستان إلى إيران شقيق زعيم جماعة جند الله عبد الملك ريغي.[17] وقد حمّل القائد العام للشرطة الإيرانية باكستان مسؤولية الهجوم.[18]

اعتقلت إيران بعد ذلك عددًا كبيرًا من المشتبه بهم.[19][20]

الدعم الأجنبي والاتصال بتنظيم القاعدةعدل

تم الإبلاغ عن رعاية خارجية لمجموعة إرهابية تتخذ من باكستان مقرًا لها من قبل كل من وسائل الإعلام الغربية والأجنبية.

في مايو 2007، ذكرت صحيفة دايلي تيليغراف أن الرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش قد أعطى وكالة المخابرات المركزية (CIA) موافقة لشن عمليات سرية «سوداء» لتحقيق تغيير النظام في إيران. ووفقًا لهذا التقرير، فإن وكالة المخابرات المركزية كانت توفر الأموال والأسلحة للجماعة الانفصالية البلوشية المعروفة باسم جماعة جند الله.[21] وفي يوليو 2008، ادعى القائد العام السابق للجيش الباكستاني، ميراز أسلم بك، أن واشنطن كانت تزود جماعة جند الله بالمساعدات المالية ووسائل التدريب لخلق حالة من الاضطرابات والتوتر في العلاقات بين طهران وإسلام آباد.[22] ووفقًا لقناة برس تي في، ذكر عبد الحميد ريغي، عضو بارز في جماعة جند الله، في يوليو 2009 في المحكمة أن الجماعة كان يتم تدريبها وتمويلها من قبل «الولايات المتحدة والصهاينة».[23]

أفادت أيضًا قناة إيه بي سي نيوز وكذلك الصحفي سيمور هيرش أن جماعة جند الله تلقت دعمًا من الولايات المتحدة ضد إيران.[24][25][26][27]

وتشير مصادر أخرى أيضًا أن جماعة جند الله لها صلة بتنظيم القاعدة الإرهابي في باكستان والسعودية.[28][29][30]

رد فعلعدل

  إيران ـ اتهمت حكومة إيران ووسائل الإعلام الإيرانية كلاً من باكستان والولايات المتحدة والمملكة المتحدة وإسرائيل بالتورط في الهجوم.

  باكستان ـ قال وزير الداخلية الباكستاني، رحمن مالك، «يمكننا أن نشير إلى مكان وجود [عبد الملك ريغي] بالضبط في أفغانستان».[31]

  الولايات المتحدة ـ نفت حكومة الولايات المتحدة تورطها في الهجمات.

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ PressTV/Iran Today/The Bloody Terrorist attack in Baluchistan/27/10/2009
  2. ^ Iranian commanders assassinated. بي بي سي نيوز. October 18, 2009. نسخة محفوظة 31 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب UN Security Council strongly condemns terrorist attacks in Iran. وكالة أنباء شينخوا. October 20, 2009. نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Jundullah claims responsibility for terror attack. برس تي في. October 18, 2009. نسخة محفوظة 5 فبراير 2012 على موقع واي باك مشين. "نسخة مؤرشفة"، مؤرشف من الأصل في 2 أبريل 2016، اطلع عليه بتاريخ 9 نوفمبر 2013.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  5. ^ ‘Elite’ generals among nearly 50 killed in Iran suicide attack. Daily Times of Pakistan. October 19, 2009.
  6. ^ Suicide bomber kills 35 in attack on Iran Guards Trend News Agency. October 18, 2009 نسخة محفوظة 21 أكتوبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Iran mourns suicide bomb victims. بي بي سي نيوز. October 20, 2009. نسخة محفوظة 10 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Larijani Blames US for Terrorist Attack on IRGC Commanders. Fars News Agency. October 18, 2009. نسخة محفوظة 11 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Iran vows response to suicide blast. قناة الجزيرة. October 18, 2009. نسخة محفوظة 06 أغسطس 2011 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ Derakhsi, Reza (October 19, 2009). US, UK behind attack on Guards, claims Iran. ذي إندبندنت. نسخة محفوظة 15 فبراير 2013 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ President Mahmoud Ahmadinejad orders swift action against Iran bombers. تايمز أوف إينديا. October 19, 2009. نسخة محفوظة 09 نوفمبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Dareni, Ali Akbar; Murphy, Brian (October 18, 2009). Iran bombing kills 5 Revolutionary Guard leaders. أسوشيتد برس. نسخة محفوظة 13 سبتمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ Iran summons Pakistani charge d'affairs over deadly bomb attack نسخة محفوظة 3 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.. وكالة أنباء شينخوا. October 18, 2009. "نسخة مؤرشفة"، مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 9 نوفمبر 2013.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  14. ^ Iran summons Pakistani envoy over terrorist attack. برس تي في. October 18, 2009. نسخة محفوظة 5 فبراير 2012 على موقع واي باك مشين. "نسخة مؤرشفة"، مؤرشف من الأصل في 2 نوفمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 9 نوفمبر 2013.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  15. ^ Iran accuses Pakistan over attack. بي بي سي نيوز. October 18, 2009. نسخة محفوظة 10 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ Tehran to demand Pakistan hand over alleged attack mastermind. فرانس 24. October 19, 2009. نسخة محفوظة 11 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ "Bombings in Iran"، Dawn، 19 أكتوبر 2009، مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2009، اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر 2009.
  18. ^ Police Chief Holds Pakistan Accountable for Terror Attack in Iran. Fars News Agency. October 21, 2009. نسخة محفوظة 11 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ Iran arrests suspects in attack on military chiefs. أسوشيتد برس. October 21, 2009.[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 11 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Iran arrests three linked to terrorist attack. برس تي في. October 20, 2009. نسخة محفوظة 5 فبراير 2012 على موقع واي باك مشين. "نسخة مؤرشفة"، مؤرشف من الأصل في 9 يناير 2016، اطلع عليه بتاريخ 9 نوفمبر 2013.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  21. ^ Shipman, Tim (27 مايو 2007)، "Bush sanctions 'black ops' against Iran"، The Daily Telegraph، London، مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2010، اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2010.
  22. ^ "UK, U.S. aided Jundullah kidnapping: Iranian official"، tehran times، مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2015، اطلع عليه بتاريخ 22 سبتمبر 2011.
  23. ^ "No Operation"، Presstv.ir، مؤرشف من الأصل في 22 سبتمبر 2012، اطلع عليه بتاريخ 22 سبتمبر 2011.
  24. ^ Lowther, William (25 فبراير 2007)، "US funds terror groups to sow chaos in Iran"، London: Telegraph، مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2019، اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر 2009.
  25. ^ Shipman, Tim (27 مايو 2007)، "Bush sanctions 'black ops' against Iran"، London: Telegraph، مؤرشف من الأصل في 18 مايو 2019، اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر 2009.
  26. ^ Brian Ross and Christopher Isham Report: (03 أبريل 2007)، "ABC News Exclusive: The Secret War Against Iran - The Blotter"، Blogs.abcnews.com، مؤرشف من الأصل في 11 أكتوبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر 2009.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: extra punctuation (link)
  27. ^ Hersh, Seymour M. (07 يناير 2009)، "Annals of National Security: Preparing the Battlefield"، The New Yorker، مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2014، اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر 2009.
  28. ^ https://web.archive.org/web/20191010043646/http://www.congresscheck.com/2008/07/10/former-pakistan-general-us-supports-jundullah-terrorists-in-iran/، مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2019. {{استشهاد ويب}}: الوسيط |title= غير موجود أو فارغ (مساعدة)
  29. ^ Free Article for Non-Members | STRATFOR نسخة محفوظة 23 فبراير 2012 على موقع واي باك مشين.
  30. ^ The legacy of Nek Mohammed By Syed Saleem Shahzad نسخة محفوظة 16 يونيو 2018 على موقع واي باك مشين.
  31. ^ "India behind most terror attacks, says Malik"، Dawn، 22 أكتوبر 2009، مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2009، اطلع عليه بتاريخ 22 أكتوبر 2009. {{استشهاد بخبر}}: غير مسموح بالترميز المائل أو الغامق في: |ناشر= (مساعدة)

Referencesعدل