تصفح جوجل الآمن

N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2015)

تصفح جوجل الآمن هي خدمة يقدمها جوجل و التي توفر قائمة بعناوين مواقع الويب التي تتضمن برمجيات خبيثة أو محتوى تصيد[1][2]. تستعمل متصفحات جوجل كروم و أبل سفاري و موزيلا فايرفوكس هذه الروابط المقدمة من خدمة تصفح جوجل الآمن لفحص الصفحات ضد التهديدات المحتملة[3][4][5]. تقدم جوجل أيضا واجهة برمجة التطبيقات API لهذه الخدمة. توفر جوجل كذلك معلومات لمزودي خدمة الانترنت و ذلك من خلال إرسال تنبيهات عبر البريد الالكتروني لمنظمي الجهاز المستقل بخصوص التهديدات المستضافة على شبكاتهم.

حسب جوجل، ابتداءا من يونيو حزيران 2012، يستخدم 600 مليون مستعمل للانترنت هذه الخدمة بشكل مباشر أو غير مباشر[6].

الخصوصيةعدل

تحتفظ جوجل بواجهة برمجة تطبيقات API تسمى اطلاع التصفح الآمن و لها انعكاسات على الخصوصية: "الروابط المطلع عليها لا يتم اختصارها كي يتعرف الخادم على الروابط التي اطلع عليها مستخدمو الـ API." بالمقابل تمتاز النسخة الثانية من API التصفح الآمن بأفضلية الخصوصية بحيث: "يتبادل مستخدمو API البيانات مع الخادم باستعمال روابط مختصرة كي لا يتعرف الخادم على الروابط الحقيقية التي طلبها الزبناء"[7][8]. تستعمل متصفحات فايرفوكس و سفاري النسخة الأخيرة. يحتفظ التصفح الآمن لزاما بكعكات HTTP على الحاسوب[9] و التي يُزْعم أن وكالة الأمن القومي الأمريكي تستعملها لتعريف حواسيب الأفراد لدواعي الاستغلال[10] .

تجري خدمة جوجل للتصفح الآمن فحصا من جانب الزبون. إذا بدا الموقع مشبوها، ترسل الخدمة عينة من مواد التصيد الموجودة في الصفحة لفائدة جوجل لسبر معلومات إضافية من خوادم جوجل فيما إذا كان يجب اعتبار الموقع خبيثا. يتم الاحتفاظ بالتسجيلات لأسبوعين، و تتضمن هذه التسجيلات عناوين الآي بي و وكعكة أو أكثر. يتم الاستفادة من هذه البيانات عند ورود طلبات تصفح آمن أخرى من قبل نفس الأداة[11].

مصادرعدل

  1. ^ Barry Schwartz (May 23, 2008). "Google's Safe Browsing Diagnostic Tool". Search Engine Land. مؤرشف من الأصل في 20 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 01 سبتمبر 2012. 
  2. ^ "Google Safe Browsing Alerts Network Admins About Malware Distribution Domains". PCWorld.com. Lucian Constantin. مؤرشف من الأصل في 27 أبريل 2012. اطلع عليه بتاريخ 01 سبتمبر 2012. 
  3. ^ "Firefox Phishing and Malware Protection". Mozilla Foundation. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 01 سبتمبر 2012. 
  4. ^ "Phishing and malware detection". Google. مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2012. اطلع عليه بتاريخ 01 سبتمبر 2012. 
  5. ^ "Safe Browsing API". Google. مؤرشف من الأصل في 26 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 01 سبتمبر 2012. 
  6. ^ Chris Richardson (June 19, 2012). "Google Discusses Its Safe Browsing Record". WebProNews. مؤرشف من الأصل في 2 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 01 سبتمبر 2012. 
  7. ^ Safe Browsing API  |  Google Developers نسخة محفوظة 27 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Did Google withhold malware protection details from partners? | ZDNet نسخة محفوظة 03 أكتوبر 2014 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Cookies from Nowhere – Ashkan Soltani نسخة محفوظة 05 أبريل 2018 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ "NSA uses Google cookies to pinpoint targets for hacking". The Washington Post. مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 10 يونيو 2014. 
  11. ^ Google Chrome Privacy Whitepaper نسخة محفوظة 17 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.