افتح القائمة الرئيسية

التخدير حول الجافية هو نوع من أنواع التخدير الناحي والذي يتضمن على حقن المخدرات الموضعية عن طريق ابرة خاصة أو قسطرة توضع في المسافة حول الجافية. الحقن يمكن أن يؤدي إلى زوال كلا من الحس (التخدير) والألم (التسكين)، وذلك بحصار السيالة العصبية المارة من خلال الأعصاب القريبة من النخاع الشوكي.

إعطاء فوق الجافية
Epidural.JPG

تصنيف وموارد خارجية
ن.ف.م.ط. D000767
م.ع.إ 301 8-910

محتويات

الاستطباباتعدل

إن حقن الأدوية في المسافة فوق الجافية يجرى غالبًا من أجل التسكين. ويمكن إجراءه باستخدام عدد من التقنيات المختلفة ولأسباب متنوعة. وبالإضافة إلى ذلك فان بعض الآثار الجانبية للتسكين حول الجافية قد يكون مفيدًا في بعض الظروف (مثل توسيع الأوعية الدموية قد يكون مفيدًا إذا كان المريض مصابًا ببعض الأمراض الوعائية المحيطية). وعند وضع القثطرة داخل المسافة حول الجافية من الممكن أن تطول آثار التسكين لعدة أيام إذا اقتضى الأمر ذلك. ويمكن أن يستخدم التخدير فوق الجافية:

  • للتسكين فقط، بحيث أن الجراحة غير مفكر بها. ان تخديرا حول الجافية لإفراج الألم (كالولادة مثلا) لا يحدث غالبا نقصا في القوة العضلية ليسمح للماخض أن تدفع بعضلاتها للولادة ولكنه أيضا غير كاف لتسكين عمل جراحي (كالولادة القيصرية مثلا)

وضعية المريضعدل

قد يكون المريض في وضعية الجلوس أو متمدد على جانبه. يتم استخدام جهاز أشعة سينية لتوجيه الحقنة. ويغسل الظهر بمحلول اليود لتنظيف البشرة. ثم يتم حقن مخدر موضعي في الجلد لتخفيف أي ألم قد يشعر به المريض.[1]

انظر أيضاعدل

المصادرعدل


 
هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.