تبعيات الولايات المتحدة الأمريكية

تبعيات الولايات المتحدة: هي تقسيمات إدارية دون وطنية تشرف عليها حكومة الولايات المتحدة. تختلف تبعيات الولايات المتحدة عن الولايات المتحدة والقبائل الأمريكية الأصلية بأنها ليست كيانات ذات سيادة. (لكل ولاية سيادة فردية تفوّض بموجبها السلطات للحكومة الفيدرالية، وتملك كل قبيلة معترف بها فيدراليًا سيادة قبلية محدودة باعتبارها «أمة مستقلة ذات سيادة»).[1] وهي مصنفة حسب الإدماج وما إذا كانت تملك حكومة «منظمة» عبر قانون تأسيسي يقره الكونغرس.[2] تُعتبر جميع تبعيات الولايات المتحدة جزءًا من الولايات المتحدة؛ (لأنها تخضع لسيادة الولايات المتحدة)،[3] ولكن لا تعتبر التبعيات الفردية جزءًا لا يتجزأ من الولايات المتحدة،[4] ويُطبق دستور الولايات المتحدة بشكل محدود في تلك التبعيات.[2][5][6][7]

تمتلك الولايات المتحدة حاليًا أربع عشرة تبعية[8] في البحر الكاريبي والمحيط الهادئ. خمس منها (ساموا الأمريكية، وغوام، وجزر ماريانا الشمالية، وبورتوريكو وجزر العذراء الأمريكية) مأهولة بشكل دائم، وأراض غير مدمجة، التسعة الأخرى هي جزر صغيرة وشعاب لا يوجد بها سكان أصليون (أو دائمون). من بين التسعة، صُنفت واحدة فقط على أنها أرض مدمجة (جزر بالميرا المرجانية أو بالميرا أتول). تطالب الولايات المتحدة بتبعيتين إضافيتين (بنك باهو نويفو وبنك سيرانيلا) ولكن تخضعان لإدراة كولومبيا.[9] أُنشئت التبعيات لإدارة الأراضي التي حُصل عليها حديثًا، وفي النهاية تحصل على استقلالها.[10][11] أصبحت التبعيات الأخرى، مثل الفلبين وميكرونيسيا وجزر مارشال وبالاو مستقلة فيما بعد.

كانت العديد من التبعيات المدمجة في الولايات المتحدة موجودة في الفترة من عام 1789 إلى عام 1959. الأولى كانت في المناطق الشمالية الغربية والجنوبية الغربية، والأخيرة كانت تبعيات ألاسكا وهاواي. أصبحت 31 تبعية (أو أجزاء من التبعيات) ولايات. في هذه العملية، عُزلت عنها بعض المناطق الأقل تطورًا أو اكتظاظًا بالسكان بعد استفتاء دولي. عندما أصبح جزء من تبعية ميزوري ولاية ميزوري، أصبح الجزء المتبقي من التبعية (ولايات آيوا ونبراسكا وداكوتا الجنوبية وداكوتا الشمالية ومعظم ولاية كانساس ووايومنغ ومونتانا وأجزاء من كولورادو ومينيسوتا) تبعية غير منظمة.[12]

لا يمكن لسكان التبعيات الأمريكية التصويت لرئيس الولايات المتحدة، وليس لديهم تمثيل كامل في الكونغرس الأمريكي. تكون الاتصالات عن بعد والبنى التحتية الأخرى في التبعيات أسوأ عمومًا من مثيلاتها في الولايات المتحدة وهاواي، وتبين أن سرعة الإنترنت في ساموا الأمريكية أبطأ منها في عديد من دول أوروبا الشرقية.[13] تعَد معدلات الفقر في التبعيات أعلى منها في الولايات.[14][15]

ملاحظة: قاعدة معتقل غوانتانامو في كوبا تدار بواسطة الولايات المتحدة تحت بنود معاهدة، إلا أنها لا تعتبر تبعية أمريكية.

الصفة القانونية للتبعياتعدل

احتوت الولايات المتحدة على تبعيات منذ بدايتها.[16] وفقًا للقانون الفيدرالي، يُستخدم مصطلح «الولايات المتحدة» (بالمعنى الجغرافي) شاملًا «الولايات المتحدة القارية، وهاواي، وبورتوريكو، وغوام، وجزر العذراء الأمريكية». منذ عام 1986، اعتُبرت جزر ماريانا الشمالية أيضًا جزءًا من الولايات المتحدة.[17] ضم أمر تنفيذي صدر في عام 2007 ساموا الأمريكية إلى الولايات المتحدة «في النطاق الجغرافي»، كما اتضح من السجل الفيدرالي.[18] تقع ساموا الأمريكية وجزيرة جارفيس في نصف الأرض الجنوبي، وتقع جميع التبعيات الأمريكية الأخرى في نصف الأرض الشمالي.

التبعيات المنظمة هي أراضٍ تخضع للسيادة الفيدرالية (ولكنها ليست جزءًا من أي ولاية) وقد منحها الكونغرس قدرًا من الحكم الذاتي عبر قانون تأسيسي خاضع لسلطات الكونغرس المطلقة بموجب المادة 4 الفقرة 3 من الدستور.[19]

التبعيات المأهولة بشكل دائمعدل

للولايات المتحدة خمس تبعيات مأهولة بشكل دائم: بورتوريكو وجزر العذراء الأمريكية في البحر الكاريبي، وغوام وجزر ماريانا الشمالية في شمال المحيط الهادئ، وساموا الأمريكية في جنوب المحيط الهادئ. يشكّل المواطنون الأمريكيون نحو 3.6 مليون شخص في هذه التبعيات،[20][21][22][23][24] وتُمنح الجنسية عند الولادة في أربع من التبعيات الخمسة (يمنحها الكونغرس).[25][26] لا تُمنح الجنسية عند الولادة في ساموا الأمريكية، تضم ساموا الأمريكية نحو 32000 مواطن غير أصلي في الولايات المتحدة.[27] بموجب القانون الأمريكي، «لا يُعتبر الأشخاص المولودون في ساموا الأمريكية وجزيرة سوينس من المواطنين الأصليين للولايات المتحدة الأمريكية» في تبعياتها. نظرًا لأنهم مواطنون أمريكيون، يخضع سكان ساموا الأمريكية للحماية الأمريكية، وبإمكانهم السفر إلى بقية الولايات المتحدة دون فيزا (تأشيرة). ومع ذلك، لكي يصبحوا مواطنين أصليين في الولايات المتحدة، يجب أن يحصلوا على الجنسية، مثل الأجانب.[28] على عكس التبعيات الأربعة المأهولة الأخرى، لم يقر الكونغرس أي تشريع يمنح الجنسية عند الولادة لسكان ساموا الأمريكيين.

تتمتع كل تبعية بالحكم الذاتي[2] وتتضمن ثلاثة فروع للحكومة، بما في ذلك حاكم منتخب محليًا ومجلس تشريعي إقليمي.[6] تنتخب كل تبعية عضوًا دون حق التصويت (مفوض مقيم دون حق التصويت في حالة بورتوريكو) لمجلس النواب الأمريكي.[29][30] وهم «يتمتعون بالصلاحيات نفسها التي يتمتع بها أعضاء المجلس الآخرين، باستثناء أنه لا يجوز لهم التصويت عندما يجتمع مجلس النواب»،[31] يشاركون في النقاش، ويُخصص لهم تمويل للمكاتب والتوظيف، ويرشحون الناخبين من أراضيهم إلى أكاديميات الجيش ومشاة البحرية والقوات الجوية والبحرية التجارية.[31] يمكنهم التصويت في لجانهم المعيّنة في مجلس النواب على جميع التشريعات المقدمة إلى المجلس، وهم مدرجون ضمن فرز أحزابهم لكل لجنة، وهم متساوون مع أعضاء مجلس الشيوخ في لجان المؤتمرات. بحسب الكونغرس، يجوز لهم التصويت أيضًا في اللجنة الجامعة للمجلس.[6]

كل أربع سنوات، تقترح الأحزاب السياسية الأمريكية مرشحين للرئاسة في مؤتمرات تشمل مندوبين عن التبعيات. لا يستطيع المواطنون الأمريكيون الذين يعيشون في التبعيات التصويت في الانتخابات الرئاسية العامة، ولا يحق للمواطنين غير الأصليين في ساموا الأمريكية التصويت للرئيس.[32][33][34]

من بين التبعيات المأهولة، يكون دخل الضمان الإضافي متاحًا فقط في جزر ماريانا الشمالية، ولكن في عام 2019 أقر قاضٍ أمريكي أن رفض الحكومة الفيدرالية لمنافع دخل الضمان الإضافي لسكان بورتوريكو غير دستوري.[35]

ساموا الأمريكية هي التبعية الأمريكية الوحيدة التي تملك نظام هجرة خاص بها (وهو نظام منفصل عن نظام الهجرة للولايات المتحدة). تمتلك ساموا الأمريكية أيضًا نظام أراضٍ مشتركة إذ تكون 90٪ من الأراضي ذات ملكية مشتركة، وتكون الملكية مبنية على أصل سكان ساموا.[36]

مراجععدل

  1. ^ Wolf, Richard (June 9, 2016). "Puerto Rico not sovereign, Supreme Court says". USA Today. مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 19 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. أ ب ت "Definitions of Insular Area Political Organizations". U.S. Department of the Interior. June 12, 2015. مؤرشف من الأصل في 31 يوليو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ https://www.nytimes.com/2016/06/08/opinion/are-american-samoans-american.html New York Times. Christina Duffy Ponsa. Are American Samoans American? June 8, 2016. Retrieved July 4, 2019. نسخة محفوظة 2020-09-04 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ https://www.princeton.edu/~ota/disk2/1987/8712/871204.PDF Princeton.edu. Chapter 2: Introduction. (Renewable Resource Management for U.S. Insular Areas — Integrated.) Page 40 (Page 4 of PDF). Retrieved July 4, 2019. نسخة محفوظة 2017-06-23 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ https://www.worldatlas.com/articles/the-territories-of-the-united-states.html Worldatlas.com. "What Are The U.S. Territories?" Retrieved July 4, 2019. نسخة محفوظة 2020-07-24 على موقع واي باك مشين.
  6. أ ب ت "U.S. Insular Areas: application of the U.S. Constitution" (PDF). U.S. General Accounting Office Report. November 1997. صفحات 10 / 1, 6, 39 / 8, 14, 26–28. مؤرشف من الأصل (PDF) في 4 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 30 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ https://harvardlawreview.org/2017/04/us-territories-introduction/ Harvard Law Review — U.S. Territories: Introduction. April 10, 2017. Retrieved July 2019. نسخة محفوظة 2020-07-31 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ "Palmyra Atoll". U.S. Department of the Interior Office of Insular Affairs. مؤرشف من الأصل في 11 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 23 يونيو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Bajo Nuevo Bank (Petrel Islands) and Serranilla Bank". Wondermondo.com. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 يناير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ United States Summary, 2010: Population and housing unit counts. U.S. Department of Commerce, Economics and Statistics Administration, مكتب تعداد الولايات المتحدة. 2012. مؤرشف من الأصل في 08 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Smith, Gary Alden (February 28, 2011). State and National Boundaries of the United States. McFarland. صفحة 170. ISBN 9781476604343. مؤرشف من الأصل في 08 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Gold, Susan Dudley (September 2010). Missouri Compromise. Marshall Cavendish. صفحة 33. ISBN 9781608700417. مؤرشف من الأصل في 08 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Murph, Darren. "The most expensive internet in America: fighting to bring affordable broadband to American Samoa". Engadget. مؤرشف من الأصل في 6 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 نوفمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Sagapolutele, Fili (March 2, 2017). "American Samoa Governor Says Small Economies 'Cannot Afford Any Reduction In Medicaid' | Pacific Islands Report". www.pireport.org. مؤرشف من الأصل في 25 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ January 9, 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "Poverty Determination in U.S. Insular Areas" (PDF). مؤرشف من الأصل (PDF) في 12 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ January 9, 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Bartholomew H. Sparrow (2005). Sanford Levinson; Bartholomew H. Sparrow (المحررون). The Louisiana Purchase and American Expansion, 1803–1898. Rowman & Littlefield. صفحة 232. ISBN 978-0-7425-4984-5. مؤرشف من الأصل في 14 يونيو 2013. اطلع عليه بتاريخ December 2, 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "8 FAM 301.1 (U) ACQUISITION BY BIRTH IN THE UNITED STATES". State Department Foreign Affairs Manual (FAM). مؤرشف من الأصل في 2 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 18 يوليو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "Executive Order 13423—Strengthening Federal Environmental, Energy, and Transportation Management" (PDF). United States Department of State. § 9(l). مؤرشف من الأصل (PDF) في 21 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ U.S. Const. art. IV, § 3, cl. 2 ("The Congress shall have Power to dispose of and make all needful Rules and Regulations respecting the Territory or other Property belonging to the United States...").
  20. ^ https://www.cia.gov/library/publications/the-world-factbook/geos/aq.html CIA World Factbook. American Samoa. Retrieved July 4, 2019. نسخة محفوظة 2020-08-24 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ https://www.cia.gov/library/publications/the-world-factbook/geos/gq.html CIA World Factbook — Guam. Retrieved July 4, 2019. نسخة محفوظة 2020-09-06 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ "Australia – Oceania :: Northern Mariana Islands — The World Factbook – Central Intelligence Agency". CIA World Factbook. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ https://www.cia.gov/library/publications/the-world-factbook/geos/rq.html CIA World Factbook — Puerto Rico. Retrieved July 4, 2019. نسخة محفوظة 2020-08-24 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ https://www.cia.gov/library/publications/the-world-factbook/geos/vq.html CIA World Factbook — Virgin Islands (U.S.) Retrieved July 4, 2019. نسخة محفوظة 2020-08-23 على موقع واي باك مشين.
  25. ^ "American Samoa and the Citizenship Clause: A Study in Insular Cases Revisionism". Harvard Law Review. مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ January 5, 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ http://www.samoanews.com/linking-samoans/am-samoans-arent-actually-citizens Samoanews.com. American Samoan’s Aren’t Actually Citizens. Retrieved July 1, 2019. نسخة محفوظة 2020-01-30 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ Nativity by Place of Birth and Citizenship Status, إحصاء سكان الولايات المتحدة, 2010. نسخة محفوظة 14 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  28. ^ Joshua Keating. (June 15, 2015). "How Come American Samoans Still Don't Have U.S. Citizenship at Birth?". Slate. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ January 1, 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ "Common Core Document of the United States of America". U.S. Department of State. December 30, 2011. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ September 3, 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ "The United Nations and Decolonization". United Nations. مؤرشف من الأصل في 13 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ September 3, 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. أ ب "The House Explained". U.S. House of Representatives. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 26 يناير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ "United States House of Representatives Directory". مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 30 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ Locker, Melissa (March 9, 2015). "Watch John Oliver Cast His Ballot for Voting Rights for U.S. Territories". Time. مؤرشف من الأصل في 5 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ January 1, 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ Cohn, Alicia (September 19, 2018). "Puerto Rico governor asks Trump to consider statehood". The Hill. مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ http://www.startribune.com/judge-s-ruling-pushes-puerto-rico-to-pursue-ssi-benefits/505323232/ Startribune.com. Judge’s Ruling Pushes Puerto Rico to Pursue SSI Benefits. Danica Coto. February 4, 2019. Retrieved July 4, 2019. نسخة محفوظة 2019-02-05 على موقع واي باك مشين.
  36. ^ https://www.doi.gov/oia/islands/american-samoa Department of the Interior — American Samoa. Retrieved July 4, 2019. نسخة محفوظة 2020-09-07 على موقع واي باك مشين.