بيكا

جنس من الثدييات
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

بيكا

American pika (ochotona princeps) with a mouthful of flowers.jpg
 

المرتبة التصنيفية جنس[1][2]  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي  تعديل قيمة خاصية (P171) في ويكي بيانات
فوق النطاق  حيويات
مملكة عليا  حقيقيات النوى
مملكة  حيوان
عويلم  ثنائيات التناظر
مملكة فرعية  ثانويات الفم
شعبة  حبليات
شعيبة  فقاريات
شعبة فرعية  أشباه رباعيات الأطراف
عمارة  رباعيات الأطراف
طائفة  ثدييات
طويئفة  وحشيات
صُنيف فرعي  مشيميات
رتبة ضخمة  وحشيات شمالية
رتبة كبرى  فوق رئيسيات
رتبة  أرنبيات الشكل
فصيلة  Ochotonidae
الاسم العلمي
Ochotona[1][2]  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات
يوهان هاينريش فردريش لينك  ، 1795  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات 
معرض صور بيكا  - ويكيميديا كومنز  تعديل قيمة خاصية (P935) في ويكي بيانات

البَرْنَبُ[6] (نحت بري وأرنب)[6] أو بِيكَة[7] أو بيكا (بالإنجليزية: pika) جنس حيوانات لبونة قاضمة من فصيلة البِيْكِيَّات. أنواعه منها آسيوية ومنها أمريكية ومنها أوربي. جميعها عاشبة خازنة دجوية تألف المناطق الجبلية العالية والبلاد الباردة. أجحرتها رِدَاه عديدة الأنفاق تأوي إليها في النهار. قوتها الأعشاب تقطعها وتكدسها عامات كبيرة في المغاور وبين شخاليف الصخور. أجسامها ربعة صغيرة القد يراوح من 15 إلى 30 سم. رؤوسها صغيرة مقاضمها مقطومة، عيونها وآذانها صغيرة. جرامزها متساوية الطول. أذنابها جداع دملية. أثوابها مختلفة الألوان يكثر فيها الأسمر العابق. وَبَرُها خشن الملمس كثيف التجميع. إناثها تضع في أوائل الصيف من كل سنة ستة أدراص تبصر وتكتسي بعد وضعها بعشرة أيام.[7]

البيئة الطبيعيةعدل

 
بيكا على ممر هاتشر بألاسكا

يتلاءم البيكا مع المناطق الباردة، وينتشر في آسيا وأمريكا الشمالية وأجزاء من شرق أوروبا. وأغلب أنواعه يعيش على جوانب الجبال الصخرية حيث تكثر الشقوق التي يأوي إليها، رغم أن بعضها يبني جحورًا بدائية. وأنواع قليلة منه تحفر جحوراً تسكن في السهول المفتوحة. وفي جبال أوراسيا، تتشارك البيكا جحورها غالبًا مع طائر سنوفينش الذي يبني عش هناك.[8]

الخصائصعدل

 
أحافير لحيوان البيكا

بيكا هي ثدييات صغيرة لها جسم صغير وأذن مستديرة. ويُقدّر طولها من 6 إلى 9 بوصات ويراوح وزنها من 120 إلى 350 جرام حسب النوع. وعلى غرار الأرانب، بعد الأكل تبدأ في إخراج فضلات خضراء لينة تأكلها مرة أخرى لتمتص أكبر قدر ممكن من التغذية، قبل أن ينتهى الأمر بإخراج كريات البراز الصلبة.

وهذه الحيوانات خاضلة وتتغذى على تشكيلة متنوعة من المواد النباتية، ومنها طائر الفورب والحشيش والسعادي وأغصان الشجيرات والطحالب وحزاز الصخر. كما هو الحال بالنسبة للأرنبيات الأخرى، لدى البيكا قواطع قارضة وليس لها أنياب، رغم أن لها ضروس أقل من الأرانب، مما يجعل صيغتها السنّية : 

والبيكا التي تسكن الصخور تلد أقل من خمس صغار، بينما تميل الأنواع التي تسكن الجحور إلى ولادة صغار أكثر وترضعهم بشكل أكبر، وربما يرجع ذلك إلى وفرة الموارد في موطنها الأصلي. تولد الصغار بعد فترة حمل تراوح من 25 إلى 30 يوماً.[8]

النشاطعدل

 
كومة نباتات، تجف على الصخور للتخزين التالي. وادي جاد، منتجع سنوبيرد سكي، وادي ليتل كوتونوود، يوتا
 
بيكا الأمريكية بفمها لقمة من الأعشاب الجافة. متنزه سيويا الوطني، كاليفورنيا

والبيكا نهارية أو شفقية، والأنواع الموجودة في المرتفعات العالية عادة ما تكون أكثر نشاطًا في أثناء النهار. وتكون في أوج نشاطها قبل فصل الشتاء مباشرة. والبيكا لها سبات شتوي لذا تقضي وقت الصيف عادةً في جمع وتخزين الغذاء الذي تتناوله في الشتاء. وكل أنواع البيكا التي تسكن في الصخور تخزّن «كومة قش» خاصة بها من النباتات الجافة، بينما تتشارك الأنواع التي تسكن الجحور في مخزون الطعام مع رفقائها في الجحر. وقطع الحشائش ملحوظ بكثرة في المرتفعات العالية. وكثير من الأصوات والسلوكيات الاجتماعية التي تُظهرها البيكا ترتبط بالدفاع عن أكوام القش.

وبيكا أوراسيا اعتادت على العيش في مجموعات أسرية وتتكاتف معًا في جمع الطعام والحراسة. وعلى الأقل تكون بعض أنواع البيكا إقليمية. وبيكا أمريكا الشمالية هي حيوانات انطوائية، وتعيش في عزلة طوال العام باستثناء فصل التزاوج.

الأنواععدل

من بعض أنواعه:

المراجععدل

  1. أ ب ت العنوان : Integrated Taxonomic Information System — تاريخ النشر: 2006 — وصلة : مُعرِّف أصنوفة في نظام المعلومات التصنيفية المتكامل (ITIS TSN) — تاريخ الاطلاع: 19 سبتمبر 2013
  2. أ ب ت المحرر: دون إي. ويلسون و DeeAnn M. Reeder — العنوان : Mammal Species of the World — الناشر: مطبعة جامعة جونز هوبكينز — الاصدار الثالث — ISBN 978-0-8018-8221-0 — وصلة : http://www.departments.bucknell.edu/biology/resources/msw3/browse.asp?s=y&id=13500003 — تاريخ الاطلاع: 18 سبتمبر 2015
  3. ^ المؤلف: أندرو سميث، ‏يان خوسي، ‏Darrin P. Lunde، ‏دون إي. ويلسون و W. Christopher Wozencraft — المحرر: أندرو سميث و يان خوسي — العنوان : A Guide to the Mammals of China. — الناشر: مطبعة جامعة برينستون — الصفحة: 275 — وصلة : http://www.departments.bucknell.edu/biology/resources/msw3/browse.asp?s=y&id=13500003
  4. ^ المؤلف: رودلف شميد — العنوان : Mammal Species of the World: A Taxonomic and Geographic Reference — نشر في: Taxon — المجلد: 42 — الصفحة: 185 — العدد: 2 — https://dx.doi.org/10.2307/1223169 — وصلة : http://www.departments.bucknell.edu/biology/resources/msw3/browse.asp?s=y&id=13500003
  5. ^ المحرر: دون إي. ويلسون، ‏Thomas E. Lacher, Jr. و Russell A. Mittermeier — العنوان : Handbook of the Mammals of the World. 6. Lagomorphs and Rodents I — تاريخ النشر: 2016 — وصلة : http://www.departments.bucknell.edu/biology/resources/msw3/browse.asp?s=y&id=13500003
  6. أ ب تعريف مصطلح «برنب» في المعجم البصري على موقع ديوان اللغة العربية. (تاريخ الاطلاع: 10 يونيو 2020) "نسخة مؤرشفة"، مؤرشف من الأصل في 10 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 10 يونيو 2020.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  7. أ ب إدوار غالب، الموسوعة في العلوم الطبيعية (ط. الثانية)، دار المشرق، بيروت، ج. الأول، ص.249، يُقابله Ochtotona
  8. أ ب Kawamichi, Takeo (1984)، Macdonald, D. (المحرر)، The Encyclopedia of Mammals، New York: Facts on File، ص. 726–727، ISBN 0-87196-871-1.

وصلات خارجيةعدل