افتح القائمة الرئيسية
بيرات البيرق
عضو مجلس النواب التركي
(بالتركية: Berat Albayrak تعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
Berat Albayrak (cropped, 2017).jpg
 

وزير المالية والخزانة
تولى المنصب
24 نوفمبر 2015
رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو
بن علي يلدرم
Fleche-defaut-droite-gris-32.png علي رضا الأبويون
  Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
تولى المنصب
7 يونيو 2015
معلومات شخصية
الميلاد 1 يناير 1978 (العمر 41 سنة)
إسطنبول, تركيا
مواطنة
Flag of Turkey.svg
تركيا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الزوجة إسراء أردوغان
الأب صادق البيرق  تعديل قيمة خاصية الأب (P22) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة اسطنبول
جامعة بيس
المهنة سياسي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الحزب حزب العدالة والتنمية
اللغات المحكية أو المكتوبة التركية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

بيرات البيرق (1 يناير 1978) هو سياسي ورجل أعمال تركي. وهو الرئيس التنفيذي السابق لشركة تشاليك القابضة. النائب منذ يونيو 2015، وكان زير الطاقة والموارد الطبيعية منذ نوفمبر تشرين الثاني عام 2015 حتى يوليو 2018 ثم عُينَّ بعدها وزير الخزانة المالية. وهو صهر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

محتويات

الحياة المبكرةعدل

ولد بيرات البيرق في 1 يناير عام 1978، نجل صادق البيرق (وهو الصحفي الذي امتهن الصحافة لفترة طويلة بل أن ينتقل منها ليصير كادرًا سياسيًا في حزب الرفاه التركي، وعضوًا في البرلمان بين عامي 1991 و1995). تلقى تعليمه في مدرسة جامعة اسطنبول في إدارة الأعمال. نشأ في عائلة يغلُب عليها الطابع الديني المحافظ ذات ثقل في عالم السياسة. وخلال عمله في الولايات المتحدة فترة عمل بيرات في الولايات المتحدة الأمريكية مديرًا تنفيذيًّا لشركة «تشاليك» القابضة، تعرف إلى إسراء أردوغان التى كانت تدرس في جامعة بيركلي في كاليفورنيا والتي تزوجها لاحقا.

المشوار المهنيعدل

شركة نشاليكعدل

انضم إلى شركة تشاليك القابضة في عام 1999، وعين المدير المالي لمكتب الولايات المتحدة في عام 2002 أثناء دراسته للماجستير في إدارة الأعمال في كلية لوبين لإدارة الأعمال، جامعة بيس في نيويورك. في عام 2004، تم تعيين البيرق كمدير في الولايات المتحدة لشركة كاليك.

لدى عودته إلى تركيا في عام 2006، شغل البيرق لأول مرة منصب معاون مدير عام الشؤون المالية شركة تشاليك، وعين رئيسا تنفيذيا لشركة تشاليك القابضة في عام 2007.[1][2]، وكان الرئيس التنفيذي لشركة تشاليك البيرق حتى وقت متأخر 2013.[3]

بعجيا عن تشاليك فقد قام بشراء صحيفة «صباح» وقناة «A- Habe» المعروفتين بتغطيتهما الإيجابية لأخبار الرئيس التركي أردوغان

المسار السياسيعدل

أصبح البيرق عضوا في البرلمان مع الحاكم حزب العدالة والتنمية بعد انتخابات 7 يونيو 2015 ، مع إعادة انتخابها في انتخابات مبكرة من 1 نوفمبر 2015. في 24 نوفمبر 2015، تم تعيينه وزيراً للطاقة والموارد الطبيعية في حكومة تركيا الرابعة والستين تحت رئاسة أحمد داود أوغلو. [4].

وشهدت فترة ولايته كوزير للطاقة أن شركات الطاقة تضخ مليارات من الدولارات في الديون لأنها تقترض أموالاً لتمويل عمليات الاستحواذ والتوسع ، في الوقت الذي أدت فيه قيود الحكومة على أسعار الطاقة إلى تآكل خطوط أرباحها. وهكذا ساهم قطاع الطاقة في أزمة العملة والديون التركية لعام 2018.[5]. وتم انتخابه إعادة انتخابه في 24 يونيو 2018 ضمن البرلمان بموجب دستور جديد. في 9 يوليو 2018، تم تعيينه وزيرا للخزانة والمالية.ضمن حكومة رجب طيب أردوغان الرابعة.

الحياة السياسيةعدل

أصبح البيرق عضوا في البرلمان مع حزب العدالة والتنمية الحاكم بعد انتخابات 7 يونيو 2015. وفي 24 نوفمبر تم تعيينه وزير الطاقة والموارد الطبيعية في الحكومة ال64 في تركيا تحت رئاسة رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو.[6]، كما ترأس البيرق بعض مشاريع الطاقة المهمة لتشاليك.

اتجاهه السياسيعدل

يعد بيرات البيرق أحد الصقور الجدد في تركيا، ويتبنى اتجاهًا متشددًا تجاه معارضيه، يتقاطع مع أهواء الرئيس أردوغان في اوقات كثيرة. إذ إن بيرات هو من أمر بوضع وزير الداخلية سليمان صويلو تحت المراقبة، كما يُعتقد أنه من حث أردوغان على اتخاذ إجراءات شديدة الصرامة بالحبس والعزل لكل معتنقٍ لأفكار فتح الله غولن بعد الانقلاب.

الحياة الشخصيةعدل

بيرات البيرق تزوج إسراء البيرق (ابنة رجب طيب اردوغان) في يوليو 2004.[3] لديهم ثلاثة أطفال. أحمد عاكف (ولد في 2006)، أمينة ماهينور ( ولدت في 2009) وصادق (ولد في 2015).[7]

فيما يتعلق بالتحقيق العالمي فيما يطلق عليها وثائق أوراق الجنة، رفع البيرق في عام 2018 دعاوى تشهير ضد الصحفي الحائز على جائزة وصحيفة عالمية من الصحافيين المحققينن والذي اسمه بيلين أنكر ( Pelin Ünker) ، وصحيفة جمهوريت ، حيث طالب بغرامات مالية على الأضرار المزعومة لسمعته. بعد نشر الصحيفة في نوفمبر 2017 تفاصيل حول كيفية قيام السياسيين والشركات متعددة الجنسيات والمجرمون بإخفاء الأموال في الخارج وتجنب الضرائب، بما في ذلك شركة البايراك التي تديرها شركة تشاليك القابضة (بالتركية:Çalık Holding) وشقيقه. [8]

قالة عنهعدل

  • أول من أنذر الرئيس أردوغان بالانقلاب ليلة 15 يونيو 2016
  • يصفه البعض بأنه ظِل أردوغان السياسي، وأحد الأوراق التى يثق فيها ثقة مُطلقة من بين رجاله.

المراجععدل

  1. ^ Çalık Holding, DR. BERAT ALBAYRAK - CEO نسخة محفوظة 27 سبتمبر 2013 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ ملليت, 30 March 2007, Berat Albayrak, Çalık Holding Genel Müdürü oldu نسخة محفوظة 05 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب Gundogan، Dilay (24 November 2015). "Erdogan son-in-law wins key post in new Turkey cabinet". ياهو!. تمت أرشفته من الأصل في 31 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 02 ديسمبر 2015. 
  4. ^ "Turkish PM Davutoğlu forms 64th government of Turkey". Hürriyet Daily News. 24 November 2015. تمت أرشفته من الأصل في 28 مايو 2017. 
  5. ^ "Turkish lira hits record low on Erdoğan policy concerns". Ahval. 11 July 2018. تمت أرشفته من الأصل في 19 يوليو 2018. 
  6. ^ صحيفة حريت, 24 November 2015, Turkish PM Davutoğlu forms 64th government of Turkey نسخة محفوظة 28 مايو 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ "Enerji Bakanı Albayrak'ın mutlu günü". Sabah (newspaper). اطلع عليه بتاريخ 12 ديسمبر 2015. 
  8. ^ Will Fitzgibbon (16 July 2018). "Turkish President's Allies In Press Freedom Attack Over Paradise Papers Reporting". International Consortium of Investigative Journalists. تمت أرشفته من الأصل في 25 أغسطس 2018.