بيت خيلاني

Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2019)
مدخل المتحف الوطني في حلب هو إعادة بناء قصر تل حلف

بيت الخيلاني أو بيت خيلان أو بيت هيلان (بالأكدية Bīt-Ḫilān) هو شكل المبنى الذي شاع في آسيا الصغرى والشرق الأوسط اعتبارا من 1500 حتى نهاية القرن السابع قبل الميلاد . تم اشتقاق المصطلح من الكلمة الحثية "ḫilatar، ḫilannaš" والتي تعني مبنى أو دارة

أول بيت خيلاني ظهر في القرن 16 قبل الميلاد في قصر ملوك يمحاض في ألالاخ (تل عطشانا، جنوب شرق تركيا). بيوت الخيلاني تعتبر ابتكارًا حوريًا . في الفترة الحثية المتأخرة ، أصبحت نمط خيلاني شكلاً واسع النتشار من أشكال الهندسة المعمارية في الأناضول وشمال سوريا : في تل حلف منذ القرن التاسع قبل الميلاد وفي تل الشيخ حمد من القرن 7 قبل الميلاد. كذلك أتخذت قصور الإمبراطورية الآشورية وفي فلسطين ( مجيدو ) في هذا الوقت شكل خيلاني.

تتألف البيوت في نمط خيلاني من قاعة مركزية يحدها على الجانبان بنيتان ممدودانتا متوازيان مستطيلاتان. الواجهة، مع المدخل الواسع بين البنيتين ، والمزينة بالأدراج أو الأعمدة أو النقوش النافرة، كانت غالباً على الجانب الطويل من القاعة. في الطرف المقابلة ، تنتهي القاعة بجزء ضيق من المبنى مع سلسلة من الغرف يمكن الوصول إليها من القاعة. يؤدي الدرج إلى جانب البوابة إلى الطابق العلوي.

كانت بيوت خيلاني مبانٍ مستقلة ، يمكن أن تقع داخل مجمع قصر أكبر. كانت لديهم وظائف علمانية (غير دينية) ، على الرغم من أن شكل قاعة المدخل ربما يكون مستمدًا من المعابد.

أدبعدل

دليل المواقععدل