بوينغ إكس ايه تي-15

كانت طائرة بوينغ ايه تي -15قاذفة قنابل أمريكية تدريبية تحتوي على محركين، صُممت بواسطة شركة بوينغ قسم ويتشيتا. تم إنتاج نموذجين منها فقط، و ألغيت خطط لإنتاج ألف نموذج منها قبيل دخول الولايات المتحدة الحرب العالمية الثانية.

'ايه تي-15'
الغرض: تدريب طاقم إلقاء القنابل
المنشأ الأصلي: الولايات المتحدة
المُصنع: بوينغ ويتشيتا
أول طيران: 1942
المستخدم الأساسي: القوات الجوية الأمريكية
العدد المنتج: 2

أُقترح اسم  صانع الطاقم للطائرة لكن لم يتم الموافقة عليه رسميا.[بحاجة لمصدر]

التطويرعدل

من المشاريع الأولى لشركة الطائرات السابقة ستيرمان، و التي أصبحت فيما بعد قسم ويتشيتا لشركة بوينغ، طائرة تدريب قاذفة للقنابل تحتوي على محركين.
حددت الشركة الطائرة إكس-120، و طلبت القوات الجوية الأمريكية نسختين مثل إكس ايه  تي-15. كات طائرة ايه تي-15 أحادية مستوى الأجنحة، لها جناحين كبيرين، و مزودة بمحرك ترددي نصف قطري طراز برات آند ويتني آر-1340. كما كان لها عجلة عند الذيل للمساعدة في هبوط الطائرة على الأرض، و احتوت على مكان إضافي في جسم الطائرة للمتدرب على إلقاء القنابل.[1] نتيجة لقلة توافر المواد، بُنيت الطائرة من أنابيب صلب ملحومة، مغطاه بالخشب الرقائقئ، مع أجنحة من الخشب والذيل.
سُلمت الطائرتين إلى القوات الجوية الأمريكية، لكن بعد دخول الولايات المتحدة الحرب العالمية الثانية، حدث تغيير في الأولويات أدى إلى عدم إنتاج أكثر من  1000 طائرة.

المشغلعدل

مواصفات (إكس ايه  تي-15)عدل

[2]

مواصفات عامةعدل

الأداءعدل

التسليحعدل

انظر أيضاعدل

المراجععدل

  1. ^ Taylor, Michael J. H. (1989). Jane's Encyclopedia of Aviation. London: Studio Editions
  2. ^ Orbis 1985, page 815
  3. ^ The Illustrated Encyclopedia of Aircraft (Part Work 1982–1985). Orbis Publishing.

وصلات خارجيةعدل