افتح القائمة الرئيسية


عدّل
  مُقدِّمة

نِفط أو كحيل أو قطران، ويطلق عليه أيضا الزيت الخام، أو الذهب الأسود ، النفط كمصطلح ادبي، عبارة عن سائل كثيف، قابل للاشتعال، اسود يميل إلى الاخضرار، يوجد في الطبقة العليا من القشرة الأرضية. ويتكون النفط من خليط معقد من الهيدروكربونات، وخاصة من سلسلة الألكانات الثمينة كيميائيا، ولكنه يختلف في مظهره وتركيبه ونقاوته بشدة بحسب مكان استخراجه. وهو مصدر من مصادر الطاقة الأولية الهامة طبقا لإحصائيات الطاقة في العالم. ولكن العالم يحرقه ويستغله في إنتاج الطاقة الكهربائية وتشغيل المصانع وتحريك وسائل النقل وتشغيل المحركات المعدة لحركة وفي إنتاج الطاقة الكهربائية التي يمكن أن تُوّلد بطرق أخرى توفر على البشرية حرق هذه المادة القيمة كيميائيا. النفط هو المادة الخام لعديد من المنتجات الكيماوية، بما فيها الأسمدة، مبيدات الحشرات، اللدائن وكثير من الأدوات البلاستيك والرقائق والأنابيب والأقمشة والنايلون والحرير الاصطناعي والجلود الاصطناعية والأدوية.

في ويكيبيديا عربية يوجد 99 مقالة مرتبطة بموضوع نفط.


مختارات أخرى
عدّل
  مقالة مختارة
Oil refinery in Homs, 2010.jpg
تكرير النفط هي العمليات الضرورية التي يمكن معالجة الزيت الخام بها، واستخلاص المركبات العديدة المرغوبة منه، وتحويلها إلى منتجات صالحة للاستهلاك، إذ ليس من الممكن استعمال زيت البترول الخام بالصورة التي يوجد بها باطن الأرض. والمقصود بالتكرير تكسير الزيت الخام إلى مكوناته وجزيئاته الأصلية وإعادة ترتيبها لتكون مجموعات تختلف عن الموجودة في الزيت الخام، أي تصنيعها إلى منتجات نهائية صالحة للاستخدام.
عدّل
  النفط على ويكيميديا
المزيد عن نفط في المشاريع الشقيقة:
ويكي كتب  كومنز ويكي أخبار  ويكي اقتباس  ويكي مصدر  ويكي جامعة  ويكي رحلات  ويكي قاموس  ويكي بيانات 
كتب وسائط متعددة أخبار أقتباسات نصوص مصادر تعليمية وجهات سفر تعاريف ومعاني قواعد بيانات
عدّل
  هل تعلم؟
  • هل تعلم أن ثالث أكبر منتج للنفط في العالم هو الولايات المتحدة؟
  • هل تعلم أن خامس أكبر منتج للنفط في العالم هو الصين؟
  • هل تعلم أنه حتى عام 2006 لم يكن في قائمة أكبر عشر دول منتجة للنفط سوى دولة عربية واحدة هي السعودية؟
  • هل تعلم أن اعتماد الولايات المتحدة على النفط العربي لا يتجاوز 4 في المائة من إجمالي استهلاك الطاقة فيها، وأن هذه النسبة زادت في العامين الأخيرين بسبب زيادة اعتمادها على النفط العراقي؟
  • هل تعلم أن عائدات دول ”أوبك” كلها في عام 2009 لن تتجاوز 4 في المائة من الناتج المحلي الأمريكي؟