افتح القائمة الرئيسية

بوابة العُنف ضد المرأة


يوجد حالياً في ويكيبيديا العربية، الموسوعة الحرة 118 مقالة مرتبطة بموضوع العُنف ضد المرأة

العنف ضد المرأة


العُنف ضد المرأة أو العنف ضد النساء هو مُصطلح يستخدم بشكل عام للإشارة إلى أي أفعال عنيفة تمارس بشكل متعمد أو بشكل استثنائي تجاه النساء، وَمثله كجرائم الكراهية فإن هذا النوع من العنف يستند إلى جندر الضحية كدافع رئيسي، وَعرفت الجمعية العامة للأمم المتحدة "العنف ضد النساء" بأنه "أي اعتداء ضد المرأة مبني على أساس الجنس، والذي يتسبب بإحداث إيذاء أو ألم جسدي أو جنسي أو نفسي للمرأة، ويشمل أيضاً التهديد بهذا الاعتداء أو الضغط أو الحرمان التعسفي للحريات، سواء حدث في إطار الحياة العامة أو الخاصة."، كما بينَ الإعلان العالمي لمناهضة كل أشكال العنف ضد المرأة الصادر عام 1993 بأن "هذا العنف قد يرتكبه مهاجمون من كلا الجنسين أو أعضاء في الأسرة أو العائلة أو حتى الدولة ذاتها."، وتعمل حكومات ومنظمات حول العالم من أجل مكافحة العنف ضد النساء وذلك عبر مجموعة مختلفة من البرامج منها قرار أممي ينص على اتخاذ يوم 25 نوفمبر من كل عام كيوم عالمي للقضاء على العنف ضد النساء.


مقالة مختارة

جرائم الشرف أو القتل بدعوى الشرف هي جريمة قتل يرتكبها غالباً عضو ذكر في أسرة ما أو قريب ذكر لذات الأسرة تجاه أنثى أو إناث في نفس الأسرة. حيث يقدم الجاني على القتل لأسباب تتعلق بارتكاب الأنثى (المرأةأو البنت إلخ) فعلا مخلا بالأخلاق مثل الزنا والعلاقات غير الشرعية، ويزعم مرتكبي مثل هذه الجرائم أن هذا تمّ من اجل "الحفاظ على الشرف"، أو ما يوصف في أوساط قبلية بعملية "غسل العار".



حوادث

فتاة القطيف هي قضية فتاة - امرأة متزوجة - من المملكة العربية السعودية من مدينة القطيف في المنطقة الشرقية التي تعرضت لاغتصاب جماعي من قبل 7 شبان، وحكمت عليها المحكمة الشرعية بعقوبة تعزيرية وتضمن السجن 6 أشهر و200 جلدة تعزيرا، بتهمة الخلوة غير الشرعية لأنها كانت مع شخص غير محرم لها وليس عشيقها، قبل تعرضها هي والشخص لل للخطف والاغتصاب الجماعي من قبل 7 شبان. والقضية شغلت الرأي العام السعودي والعربي والعالمي، والتي صارت تُعرف بـ"فتاة القطيف".



صورة مختارة

[[ملف:|300x200بك]]

كيت بايبر عارضة أزياء سابقة و مقدمة برامج إنجليزية، تعرضت عام 2008 لحادثة إلقاء حمض الكبريتيك عليها نتج عنه تشويه وجهها وأجزاء من جسمها وَفقدها إحدى عينيها بتحريض من صديقها السابق

شخصية

إيمان العبيدي هي محامية ليبية من مواليد 1982 م, اجتذبت اهتمام وسائل الاعلام في جميع أنحاء العالم عندما دخلت في 26 مارس/آذار 2011 مطعم فندق ريكسوس في طرابلس، محل إقامة معظم الهيئات الصحافية الدولية التي كانت تقوم بتغطية أحداث الثورة الليبية. حيث حاولت إطلاع المراسلين الأجانب على آثار ضرب وكدمات في جسدها وقالت أنها تعرضت للاغتصاب من قبل 15 من عناصر الكتائب الأمنية الموالية للعقيد معمر القذافي. قامت بعد ذلك قوات الأمن الحكومية وبعض من موظفي الفندق بمحاولة إسكات إيمان واستخدام العنف ضد الصحفيين الذين حاولوا الدفاع عنها قبل أن يتم اصطحابها إلى جهة مجهولة. وقال متحدث باسم الحكومة في البداية أن إيمان كانت مخمورة وربما مختلة عقلياً، غير أنه اعترف في وقت لاحق بسلامتها العقلية. قامت الحكومة الليبية بترحيل بعض الصحفيين الذين حاولوا مساندتها، ونالت قصة إيمان شهرة واسعة في الشبكات الاجتماعية كتويتر وفيسبوك، كما وصفت إيمان من قبل بعد وسائل الإعلام بأنها "رمز للتحدي ضد القذافي".



متفرقات

للتعاون في إنشاء بوابة:
أطَلع أولاً على صفحة البناء لقراءة التعليمات.
يمكن أن تجد البوابات المقترحة في تصفح الموسوعة.
للإطلاع على تصميمات البوابات انظر صفحة التصميم.
وللعمل الجماعي في تَخصُص مُوحد قم بزيارة أسبوع البوابات أسبوع الويكي.