افتح القائمة الرئيسية

بوابة:التاريخ الإسلامي/مقولة مختارة/أرشيف

< بوابة:التاريخ الإسلامي

مقولة مختارةعدل

  لقد شهدت مئة زحف أو زهاءها، وما في جسدي موضع شبر إلا وفيه ضربة بسيف أو رمية بسهم أو طعنة برمح، وها أنا ذا أموت على فراشي كما يموت البعير فلا نامت أعين الجبناء؟  

—خالد بن الوليد


  حضرتُ هذه البلاد كنملة صغيرة، فأعطاني الله تعالى هذه النعم الجليلة، فالزم مسلكي، واحذ حذوي، واعمل على تعزيز هذا الدين وتوقير أهله، ولا تصرف أموال الدولة في ترف أو لهو، فإن ذلك من أعظم أسباب الهلاك.  

—محمد الفاتح وهو يوصي ولده


  إنّي لا أضع سيفي حيث يكفيني سوطي ولا أضع سوطي حيث يكفيني لساني، ولو أن بيني وبين الناس شعرة ما انقطعت، كانوا إذا مدّوها أرخيتها، وإذا أرخوها مددتها  

—معاوية بن أبي سفيان


  إني أرى رؤوساً قد أينعت وحان قطافها، وإني لصاحبها، وإني لأرى الدم يترقرق بين العمائم واللحى.  

—الحجاج بن يوسف الثقفي


  إن الحق لا يضاد الحق بل يوافقه ويشهد له.  

—ابن رشد


  لا يمكنك أن تغتني عن طريق السياسة إلا إذا كنت فاسدا.  

—هارون الرشيد


  بدأ الإسلام غريباً وسيعود غريباً كما بدأ فطوبى للغرباء  

—محمد بن عبد الله 


  يعتقد بعض السلاطين ان البطش يحفظ الملك وان العامة على دين ملوكهم فتزين لهم بطانتهم أعمالهم حتى ينقطع ما بين العامة وبين السلاطين فيحسبون أن السكون خضوعا حتى تأتى الأيام بما غفلوا عنه حين لا ينفع الندم.  

—صلاح الدين الأيوبي


  انثروا القمح على رؤوس الجبال لكي لا يقال جاع طير في بلاد المسلمين.  

—عمر بن عبد العزيز


  يا أمراء المسلمين، لكم زمان تأكلون من بيت المال، وأنتم للغزاة كارهون، وأنا متوجه، فمن اختار الجهاد يصحبني، ومن لم يختر ذلك يرجع إلى بيته، وإن الله مطلع عليه، وخطيئة حريم المسلمين في رقاب المتأخرين.  

—سيف الدين قطز