افتح القائمة الرئيسية

مدينة الذيد أصلها واحة تقع في إمارة الشارقة وتمتاز بأراضي خصبة ومزارع عديدة وتكثر فيها المياه. تبعد حوالي 30 ميلاً إلى الشرق من مدينة الشارقة، وهي تمثل منخفضاً واسعاً من الأرض تنتشر فيه البساتين والمزارع الكبيرة وتعد واحدة من أبرز المراكز الزراعية في الإمارات. قديما وقبل أن تعرف المنطقة تكييف الهواء وكانت المنطقة ذات مناخ جاف نسيباً وخضرة كثيفة فشكالت مصيفا يلوذون إليه هروبا من ارتفاع رطوبة المدن الساحلية.

وتعتبر الذيد مركزاً رئيسياً وهاماً لتسويق منتجات المزارع من الخضراوات والفاكهة مثل فراولة الذيد الشهيرة. وقد بدأت مزرعة ميراك بزراعة الفراولة في منتصف عام 1980 وبما أن تحقق إنتاجها المتوقع في الشتاء بدأت بتزويد أسواق أوروبا والشرق الأقصى، وأصبح متوسط صادرات مزرعة ميراك 70 طن من الفراولة سنوياً إلى جنوب شرق آسيا وجنوب أفريقيا وأوروبا. والآن تقوم مزرعة ميراك بإنتاج الخضراوات ذات القيمة العالية التي كانت في السابق تستورد من الخارج، ومن ثم يتم توريدها إلى الأسواق المحلية.

عند مدخل مدينة الذيد تتراءى أشجار النخيل الخضراء المنتشرة يُمنًة ويسارا. تنتشر العديد من المحلات التجارية المتنوعة وفروع المصارف إضافة إلى سوق الذيد المغطى. وعند دوارها الثاني يفترق طريقين يسارا يصل إلى فلج المعلا ويمينا يصل إلى الساحل الشرقي عبر منطقة المزارع والسهل الرملي. يقع مضمار سباق الهجن في الطريق إلى مليحة وتقام فيه السباقات طوال شهور الشتاء وعادة يتم تنظيمها في يومي الخميس والجمعة خلال الفترة الصباحية.وتقدم مستشفى الذيد الخدمات الطبية لسكان مدينة الذيد والمناطق المجاورة لها كما يوجد فيها العديد من المدارس منها مدرسة الذيد الثانوية العسكرية.

أرشيف... للمزيد...