بروميثيوس (غوته)

قصيدة من تأليف يوهان فولفغانغ فون غوته

بروميثيوس (بالألمانية: Prometheus) هي قصيدة من تأليف الأديب الألماني يوهان فولفغانغ فون غوته،[1] كتب غوته القصيدة بين 1772 و 1774، ونُشرت في 1789 بعد نشر غير مصرح له بواسطة فريدريك هاينريش جاكوبي عام 1785. عنوان القصيدة هو اسم أحد الجبابرة في الميثولوجيا الإغريقية، والذي يظهر في القصيدة ويتحدى الإله (على أنه زيوس). القصيدة تعد من أهم الأعمال في حركة العاصفة والدفع في الأدب الألماني. تم أدائها كموسيقى من قبل جوهان فريدريش ريتشاردت وفرانز شوبرت وهوجو وولف.

بروميثيوس (غوته)
المؤلف يوهان فولفغانغ غوته  تعديل قيمة خاصية (P50) في ويكي بيانات
تاريخ التأليف 1774  تعديل قيمة خاصية (P577) في ويكي بيانات
اللغة الألمانية
بروميثيوس  - ويكي مصدر
بروميثيوس يقدم النار إلى البشر (c. 1817) هاينريش فوجر

الفحوىعدل

بروميثيوس هي قصيدة ترتيلية. تكون القصائد الترتيلية بشكل عام مدح وتمجيد، أما في قصيدة بروميثيوس فلا تمدح الآلهة، بل ترفع دعوات ضدهم وتسخر منهم.

في القصيدة يكلم بروميثيوس الإله زيوس بازدراء وتمرد ويشببه بالطفل الذي يخرج رضبه نحو العالم.

غطي سماؤك يا زيوس,
بالغيوم والضباب,
وتدرب، مثل الصبي,
الذي يقطع رؤوس الأشواك,
على السنديان وأعالي الجبال;

في الفقرة الثانية يزدري بروميثيوس جميع الآلهة بأنهم يتغذون على أضاحي وصلوات المؤمنين "بصعوبة" بعد أن أهانهم بقوله "لا أعرف من شيء أفقر تحت الشمس من الآلهة أمثالكم!". حتى بروميثيوس نفسه كان في محنات حيث طلب المساعدة من الآلهة، لكنه يقول أن الآلهة لم تساعده في هذه المحن، بل قلبه "المُشِع", فيضع نفسه بذلك برتبة الآلهة.[2]

في الفقرات الرابعة والخامسة يسأل غوتة أسئلة تهكمية على لسان بروميثيوس. يدعي بروميثيوس أن الآلهة لم تساعد ولم تشفي ذو محنة أو مريض ولهذا يرفض توقيرهم. ليس الآلهة التي "صقلته ليكون إنساناً" بل الزمن والمصير. تبعاً لارادته بعدم توقير الآلهة يقوم في الفقرة الأخيرة بخلق البشر على صورته. هذا التكبر يصل ذروته في البيت الأخير "مثلي".


قراءات إضافيةعدل

  • ثلاث مسرحيات: شتيلا، أم وأخت، بروميثيوس. يوهان فولفغانغ فون غوته. ترجمة وتقديم مصطفى ماهر. القاهرة. المجلس الأعلى للثقافة. 1988.

مراجععدل

  1. ^ عصور الأدب الألماني (تحولات الواقع ومسارات التجديد)، تأليف "باربارا باومان"، و"بريجيتا أوبرله"، منشورات عالم المعرفة، فبراير 2002، العدد 278، ص 182. ISBN 99906-0-073-2، رقم الإيداع (2002/00079) نسخة محفوظة 10 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "Prometheus - Johann Wolfgang von Goethe - Inhaltsangabe". www.inhaltsangabe.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 24 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

وصلات خارجيةعدل

 
هذه بذرة مقالة عن الأدب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.