بروبيل ثيوراسيل

مركب كيميائي

بروبيل ثيوراسيل[2] (propylthiouracil): هو دواء يستخدم لعلاج فرط نشاط الغدة الدرقية.

  • يتضمن فرط افراز الغدة الدرقية الناتج عن مرض جريفيز (Graves' disease) ومرض تضخم الدرقية السُمِّيّ عديد العقيدات (toxic multinodular goiter). يعتبر بروبيل ثيوراسيل فعال أكثر من ميثيمازول (methimazole) في حالات نوبة التسمم الدرقية (thyrotoxic crisis).من ناحية أخرى فهو يستخدم فقط في حال عدم وجود ميثيمازول، اوالتدخل جراحي، أواليود المشع. يؤخذ عن طريق الفم (حبوب).[3]
بروبيل ثيوراسيل
Propylthiouracil.svg

بروبيل ثيوراسيل
الاسم النظامي
6-propyl-2-sulfanylpyrimidin-4-one
يعالج
اعتبارات علاجية
مرادفات 6-n-propylthiouracil (PROP)
ASHP
Drugs.com
أفرودة
مدلاين بلس a682465
فئة السلامة أثناء الحمل D
طرق إعطاء الدواء by mouth
بيانات دوائية
توافر حيوي 80%-95%
استقلاب (أيض) الدواء ?
عمر النصف الحيوي 2 hours
إخراج (فسلجة) ?
معرّفات
CAS 51-52-5 ☑Y
ك ع ت H03H03BA02 BA02
بوب كيم CID 657298
IUPHAR 6650
ECHA InfoCard ID 100.000.095  تعديل قيمة خاصية (P2566) في ويكي بيانات
درغ بنك DB00550
كيم سبايدر 571424 ☑Y
المكون الفريد 721M9407IY ☑Y
كيوتو D00562 ☑Y
ChEBI CHEBI:8502 Yes Check Circle.svg
ChEMBL CHEMBL1518 Yes Check Circle.svg
ترادف 6-n-propylthiouracil (PROP)
بيانات كيميائية
الصيغة الكيميائية C7H10N2OS 
الكتلة الجزيئية 170.233 g/mol

الأثار الجانبيةعدل

وهنالك أثر جانبي واحد محتمل وهو ندرة المحببات[11] وهو انخفاض عدد كريات الدم البيضاء في الدم، علامات وأعراض ندرة المحببات تتضمن، التهابات في الحلق، الامعاء، الجلد، مع شعور عام بالمرض وأرتفاع الحرارة. ممن الممكن ان يحصل أنخفاض في عدد صفيحات الدم (قلة الصفيحات) بما ان صفيحات الدم مهمة لتجلط الدم، فإن انخفاضهم يؤدي لنزيف حاد. حدوث الأثار الجانبية محتمل، يفضل قطع الدواء في حال تكرار حالات من التهاب الحلق عند المريض ومراجعة الطبيب.

  • بعض الأثار الجانبية المهددة للحياة تكون مفاجئة وشديدة مثل فشل الكبد الحاد الذي يؤدي للوفاة أو الحاجة لزراعة كبد جديد، يحدث في ما يقارب 1 من كل 10,000 ممن يستخدمون بروبيل ثيوراسيل، ندرة المحببات منتشر حدوثة في أول ثلاث أشهر من بدء استخدام الدوام، اما فشل الكبد الحاد من الممكن ان يحدث في أي فترة خلال استخدام الدواء.[10]

الحملعدل

يصنف بروبيل ثيويوراسيل من الفئة D من فئة السلامة أثناء الحمل. والفئة D تدل على وجود دليل أيجابي على خطر حياة الجنين. فوائد الدواء على الأم قد تفوق مخاطرة على الجنين في الحالات المهددة للحياة.[12] يفضل بروبيل ثيويوراسيل على جارة ميثيمازول (الذي يصنف من الفئة D) في الثلث الأول من الحمل أو الأمرأة المتوقع حملها لأن ميثيمازول يزيد نسبة حصول تشوهات خلقية في الثلث الأول من الحمل. اما في الثلث الثاني والثالث من الحمل فأن مخاطر ميثيمازول على جنين تختفي ويفضل على بروبيل ثيويوراسيل. التأثير الأساسي على الجنين هو دخول بروبيل ثيويوراسيل إلى الدورة الدموية للجنين وتسبب في حصول قصور الغدة الدرقية خفيف.بالعادة هذا القصور يختفي وحده بعد عدة أيام. القصور في الغدة من الممكن ان يراقب كضخامة الدرقية في حديثي الولادة.[13] نسبة حصول تضخم الغدة الدرقية عند حديث الولادة بعد استخدام بروبيل ثيويوراسيل تقارب 12%.[14]

آلية العملعدل

الغدة الدرقيةعدل

بروبيل ثيوراسيل يحبط عمل إنزيم بروكسيديز الدرقي، الذي يعمل عادة في تكوين هرمون الغدة الدرقية عن طريق أكسدة يوديد(I-) إلى اليود (I0)، تسهيل اليود إلى ثايروسين يخلف الهرمون غلوبيولين درقي، وهذه أحد أهم مراحل تكوين ثيروكسين (T4).[15]

بروبيل ثيوراسيل لا يحبط عمل ناقل يوديد الصوديوم المعتمد الموجود على الخلية جريبية. إحباط هذه الخطوة يحتاج محبطات تنافسية مثل بيركلورات وثيوسيانات.

حركية دوائيةعدل

يؤخذ عن طريق الفم، ويصل الدواء إلى اعلى تركيزه في الدم في غضون ساعة، ويتركز في الغدة الدرقية مع الاعتماد على الأختلافات بين المرضى؛ فأن مفعول الدواء لا يظهر قبل 2-4 أشهر من بدأ الأستخدام. 70 % من الداء يرتبط مع البروتينويتأين في الحموضة الطبيعية للجسم. أما بالنسبة لميثيمازول فهو أقل أرتباطا في البروتين. والأثنان متساويان في مرورهما من المشيمة.[16]

نصف عمر البلازما هو ساعة واحدة ولا يتغير بشكل ملحوظ حسب حالة الغدة الدرقية للمريض.بسبب تركزة في الغدة الدرقية، قد تستغرق فترات الجرعات 8 ساعات أو أكثر. 10% أو أقل تفرز دون تغيير، الجزء المتبقي يخضع لعملية الأيض الكبدي واسعة النطاق عن طريق اقتران غلوكوروني.

التركيب الكيميائيعدل

بروبيل ثيوراسيل يتكون من إيثيل 3-أوكسوهكسانوات والثايوريا [17]

 

التاريخعدل

تمت الموافقة عليه من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية عام 1947

انظر أيضاًعدل

ميثيمازول

داء غريفز

تضخم الغدة الدرقية

مراجععدل

  1. ^ مُعرِّف المُصطلَحات المرجعيَّة في ملف المخدرات الوطني (NDF-RT): https://bioportal.bioontology.org/ontologies/NDFRT?p=classes&conceptid=N0000145820 — تاريخ الاطلاع: 13 ديسمبر 2016
  2. ^ موسوعة الملك عبدالله بن عبد العزيز العربية للمحتوى الصحي. نسخة محفوظة 27 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  3. ^ "Propylthiouracil"، The American Society of Health-System Pharmacists، مؤرشف من الأصل في 27 ديسمبر 2016، اطلع عليه بتاريخ 08 ديسمبر 2016.
  4. ^ British national formulary : BNF 69 (ط. 69)، British Medical Association، 2015، ص. 493، ISBN 9780857111562.
  5. ^ Groot, Leslie J. De؛ Jameson, J. Larry (2010)، Endocrinology Adult and Pediatric: The Thyroid Gland (باللغة الإنجليزية)، Elsevier Health Sciences، ص. e202، ISBN 032322153X، مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2016.
  6. ^ "WHO Model List of Essential Medicines (19th List)" (PDF)، World Health Organization، أبريل 2015، مؤرشف من الأصل (PDF) في 13 ديسمبر 2016، اطلع عليه بتاريخ 08 ديسمبر 2016.
  7. ^ "Propylthiouracil"، International Drug Price Indicator Guide، مؤرشف من الأصل في 18 أكتوبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 08 ديسمبر 2016.
  8. ^ "NADAC as of 2016-12-21 | Data.Medicaid.gov"، Centers for Medicare and Medicaid Services، مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2016، اطلع عليه بتاريخ 26 ديسمبر 2016.
  9. ^ "Propylthiouracil (PTU)-Induced Liver Failure"، FDA، مؤرشف من الأصل في 06 يونيو 2009، اطلع عليه بتاريخ 03 مايو 2009.
  10. أ ب Bahn RS, Burch HS, Cooper DS, وآخرون (يوليو 2009)، "The Role of Propylthiouracil in the Management of Graves' Disease in Adults: report of a meeting jointly sponsored by the American Thyroid Association and the Food and Drug Administration"، Thyroid، 19 (7): 673–4، doi:10.1089/thy.2009.0169، PMID 19583480، مؤرشف من الأصل في 8 أبريل 2020.
  11. ^ Cho YY, Shon HS, Yoon HD (ديسمبر 2005)، "Management of a pregnant patient with Graves' disease complicated by propylthiouracil induced agranulocytosis"، The Korean Journal of Internal Medicine، 20 (4): 335–8، doi:10.3904/kjim.2005.20.4.335، PMID 16491833، مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2008.
  12. ^ "propylthiouracil"، Online.epocrates.com، مؤرشف من الأصل في 03 ديسمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2013.
  13. ^ Fumarola, A؛ Di Fiore, A؛ Dainelli, M؛ Grani, G؛ Carbotta, G؛ Calvanese, A (يونيو 2011)، "Therapy of hyperthyroidism in pregnancy and breastfeeding."، Obstetrical & gynecological survey، 66 (6): 378–85، doi:10.1097/OGX.0b013e31822c6388، PMID 21851752.
  14. ^ "Propylthiouracil: Drug safety during pregnancy and breastfeeding"، Drugsafetysite.com، مؤرشف من الأصل في 05 ديسمبر 2013، اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2013.
  15. ^ Boron, WF & Boulpaep, EL. 2005. Medical Physiology, Updated Edition. Elsevier Saunders, Philadelphia, PA
  16. ^ Abalovich M, Amino N, Barbour LA, وآخرون (أغسطس 2007)، "Management of thyroid dysfunction during pregnancy and postpartum: an Endocrine Society Clinical Practice Guideline"، J. Clin. Endocrinol. Metab.، 92 (8 Suppl): S1–47، doi:10.1210/jc.2007-0141، PMID 17948378، مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2019.
  17. ^ Anderson, George W.؛ Halverstadt, I. F.؛ Miller, Wilbur H.؛ Roblin, Richard O. (1945)، "Studies in Chemotherapy. X. Antithyroid Compounds. Synthesis of 5- and 6- Substituted 2-Thiouracils from β-Oxoesters and Thiourea"، Journal of the American Chemical Society، 67 (12): 2197–2200، doi:10.1021/ja01228a042.
  إخلاء مسؤولية طبية