انهيار أسواق الأسهم العالمية 2020

انهيار سوق الأسهم لسنة 2020 هو انهيار عالمي للسوق المالي بدأ في 20 فبراير، 2020م أثناء جائحة كورونا 2019-20. سقطت المؤشرات: داو جونز، وإس و بي 500، وناسداك-100 إلى حد الدعم في 27 فبراير، أثناء أسوأ أسابيع التداول منذ الأزمة المالية لعامي 2007-08.[1][2][3]

انهيار أسواق الأسهم العالمية 2020
Stock-indices-2020crash+recovery.svg
 

التاريخ 20 فبراير 2020 – حتى الآن
تاريخ البدء فبراير 2020  تعديل قيمة خاصية (P580) في ويكي بيانات
السبب

خلفيةعدل

الاسبابعدل

أنهارت سوق الاسهم العالمية خلال جائحة فيروس الكورونا 2019-2020  والتي تعد من أكثر الأوبئة تاثيراً بعد النزلة الاسبانية عام 1918.[4] قد أدى التأثير الأقتصادي لكوفيد-19 إلى تصاعد الخوف والغلق العالمي الأقتصادي الذي بدوره ساعد على أنهيار سوق الاسهم العالمية، على الرغم من إعتقاد الكثيرمن الخبراء إن ذلك ليس إلا عامل محفز وراء الازمة.[5][6]

في عام 2019 أعلن صندوق النقد الدولي إن الاقتصاد العالمي كان يمر بحالة من الفتور المتزامن للنشاط الاقتصادي التي وصلت إلى أعلى معدلاتها منذ الازمة المالية 2007-08.[6] كما عانت الأسواق العالمية من تدهور حاد في النشاط التصنيعي مما أثر سلباً على سوق الأستهلاك.  قد وصل النمو العالمي إلى ذروتة في 2017، حين أظهر الناتج الصناعي هبوط مستدام في أوائل 2018.[4][7] أعتبر صندوق النقد الدولي «التجارة المتصاعدة والتوترات الجيوسياسية» هما السببان الرئيسيان للغلق الاقتصادي منوهً إلى بريكست والحرب التجارية القائمة بين أمريكا والصين في كونها السبب الأول للغلق في[8] 2019.[9]

أزدادت مديونية الشركات بشكل كبير خلال الازمة المالية القائمة بعام 2007-08 حيث ارتفعت من 84% للناتج العالمي الاجمالي عام 2009 إلى 92% عام 2019.[10]  كما أرتفعت مديونية الشركات إلى 51 تريليون دولار عام 2019 مقارنة ب34 تريليون دولار عام 2009 في أكبر ثماني دول اقتصادياً – الصين، اليابان، الولايات المتحدة، المملكة المتحدة، فرنسا، المانيا، اسبانيا وإيطاليا.[11] وهناك الكثير من المخاوف عند اصحاب الشركات ذات المستويات العليا من الديون من عدم تمكنهم من رد الفوائد على المدفوعات إلى الدائنون مما قد يدفعهم إلى إعادة الهيكلة.[12] كما توقع معهد التمويل الدولي في 2019 إن الشركات غير المالية ستصبح مديونة ب19 تريليون دولار بدون أستطاعة الأرباح تغطية مدفوعات الفوائد على الدين.[11] وحظر معهد ماكينزي العالمي في 2018 إن الأسواق النامية مثل الهند، الصين والبرازيل هي الأكثر عرضة للخطر حيث إصدرت 25-30% من السندات من شركات ذات خطورة عالية.[13] أنقلب في أبريل 2019، منحنى العائد الأمريكي، مما أثار الرعب حول حدوث ركود اقتصادي على مستوى العالم في 2020.[14] كما أشار إنقلاب عائد المنحنى الأمريكي والحروب التجارية إلى وجود عمليات بيع وتصفية في سوق الأوراق المالية في مارس 2019 مما أكد على حتمية حدوث ركود اقتصادي.[15] لطالما كان أرتفاع مستويات الدين في الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي يثير القلق لدى علماء الأقتصاد. بالأضافة لذلك، في 2019، تضاعف قلق علماء الأقتصاد خلال فترة فتور النشاط الأقتصادي وحذروا من حدوث «أنفجار للديون» خلال الازمة الأقتصادية التالية.[16]

وصل معدل البطالة في الولايات المتحدة، في أواخر العام 2019، إلى 3.6% وهو أدنى معدل للبطالة منذ الحرب العالمية الثانية.[17] على الرغم من إن معدل البطالة قد نقص بشكل كبير من الفترة 2009-2019 ألا إن معدل عدم المساواة في الدخل قد زاد بشدة. في سبتمبر 2019، أقر مكتب تعداد الولايات المتحدة إلى إن معدل عدم المساواة في الدخل قد وصل إلى أعلى معدلاتة منذ خمسون عام، حيث قد زاد مؤشر جيني من 48.2 في 2017 إلى 48.5 في 2018.[18]

10-14 فبرايرعدل

في يوم الأثنين، الموافق 10 فبراير 2020، أنهت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ تعاملتها بزيادة في الأسعار بينما أنهت أسواق الأسهم الأوروبية تعاملتها بعملية من الزيادة والنقصان المتلاحقان في الأسعار[19]،[20] كما أنهت كلاً من مؤشر داو جونز الصناعي، مؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500 تعاملتها بزيادة في الأسعار.[21] كما أرتفعت أسعار النفط ب 1% [22] بينما أنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.54% و 2.02%.[19] وفي الحادي عشر من فبراير، أغلقت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ وأسواق الأسهم الأوروبية[20]  [21] تعاملتها بزيادة في الأسعار بينما أغلق مؤشر داو جونز الصناعي تعاملتة بثبات في الأسعار بينما حدث زيادة غير مسبوقة في الأسعار في مؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500.[22] بالأضافة إلى ذلك ارتفعت أسعار النفط ب2% [23] بينما أرتفعت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.59% و2.05% على التوالى.[24]

وفي الثاني عشر من فبراير،  أغلقت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ تعاملتها بأنخفاض في الأسعار [25][26] بينما انهت أسواق الأسهم الأوروبية تعاملتها بأرتفاع في الأسعار، بينما انهت كلاً من مؤشر داو جونز الصناعي ومؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500 تعاملتهم  بزيادة غير مسبوقة في الأسعار.[27] بالأضافه لذلك ارتفعت اسعار النفط ب1%[28] بينما أرتفعت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.63 % و 2.09% على التوالى.[29] وفي الثالث عشر من فبراير، أغلقت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ تعاملتها بزيادة في الأسعار[30][31][32] بينما انهت أسواق الأسهم الأوروبية تعاملتها  بأنخفاض في الأسعار مع زيادة في اسعار النفط ولكن انخفضت الإيرادات علي سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.58%& و 2.04% على التوالى.[33][34] كما خفض بنك المكسيك سعر الفائدة على الأموال التي يتم أقتراضها واستردادها بين البنوك  في السوق الليلية بخمسة وعشرون نقطة.[35] وفي الرابع عشر من فبراير،  أنهت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ تعاملتها بزيادة في الأسعار بينما أنهت أسواق الأسهم الأوروبية تعاملتها بعملية من الزيادة والنقصان المتلاحقان في الأسعار[36][37] كما أنهت كلاً من مؤشر داو جونز الصناعي، مؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500 تعاملتهم بزيادة في الأسعار.[38] وتمتعت أسعار النفط بحالة من ثبات  في الأسعار [39] بينما أنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.58% و 2.03% على التوالى.[40]

17-21 فبرايرعدل

في يوم الأثنين، الموافق 17 من فبراير،  أنهت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ تعاملتها بأنخفاض في الأسعار[41][42] بينما انهت أسواق الأسهم الأوروبية تعاملتها بأرتفاع في الأسعار بينما أغلقت أسواق الأسهم الأمريكية في حالة من الترقب احتفالاً بيوم الرؤساء الأمريكي.[43] كما حدث انخفاض بسعر النفط [22] وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات إلى 1.59%.[44] وفي الثامن عشر من فبراير، انهت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ تعاملتها بزيادة في الأسعار [45] بينما أنهت أسواق الأسهم الأوروبية،  مؤشر داو جونز الصناعي، مؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500 تعاملتهم بأنخفاض في الأسعار.[46][47] كما أرتفع سعر النفط بأكثر من 2% [48] وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.54% و 1.99% علي التوالي.[49] ذلك وأعلن وزير المالية السنغافوري هينج سوي كييات برنامج التحفيز المالي [50] بقيمة 4.5 بليون دولار أمريكي.

وفي التاسع عشر من فبراير، أنهت كلاً من أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ وأسواق الأسهم الأوروبية تعاملتهم بأرتفاع في الأسعار[51][52] وذلك بالأضافة إلى مؤشر داو جونز الصناعي، بينما أنهى مؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500 تعاملتهم بزيادة غير مسبوقة في الأسعار.[53] كما أرتفعت أسعار النفط ب2% [54] وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.56% و 2.00% على التوالي.[55] بينما خفض كلاً من بنك الشعب الصيني والبنك المركزي لجمهورية تركيا إتفاقية البيع وإعادة الشراء ب10 و 50 نقطة على التوالي[56][57] وخفض البنك المركزي الأرجنتيني سعر إعادة الخصم  ب 400 نقطة.[58]

وفي العشرون من فبراير،  أنهت اسواق الأوراق المالية حول العالم تعاملتهم بأنخفاض في الأسعار [59][60][61] وأنخفضت أسعار النفط ب1% كما أنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.51% و 1.96% على التوالي.[62][63] كما خفض بنك اندونيسيا سعر الفائدة على الأموال التي يتم أقتراضها وأستردادها بين البنوك في السوق الليلية بخمسة وعشرون نقطة وخفض البنك المركزي البرازيلي متطلبات الأحتياطي في السادس عشر من مارس، من 31% إلى 25% مما يجعلة من المتوقع ضخ 135 بليون دولار أمريكي من المعروض النقدي في الأسواق.[64][65] وفي الحادي والعشرون من فبراير، أنهت اسواق الأوراق المالية حول العالم تعاملتهم بأنخفاض في الأسعار[66][67] وأنخفضت اسعار النفط وأنخفضت الإيرادات على  سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.45% و 1.89% على التوالي.[68][69]  

24-28 فبرايرعدل

في يوم الأثنين، 24 فبراير، أنهي كلاً من مؤشر داو جونز الصناعي ومؤشر بورصة الأوقات المالية 100 تعاملتهم بأنخفاض يعادل 3% نتيجة لتفشي فيروس كورونا خارج الصين خلال نهاية الأسبوع.[70] كما أنخفض مؤشر سوق الأسهم أنخفاض حاد حول أوروبا وذلك بعد حدوث أنحدار شديد في اسيا.[71][72] كما أنخفض مؤشر سوق الأسهم الألماني، الفرنسي والأسباني ب4% وأنخفض مؤشر سوق الأسهم الأيطالي بأكثر من 5%.[73][74] ذلك وسقطت أسعار النفط بشكل كبير وارتفعت أسعار الذهب بما يعادل 7 سنوات قادمة.[75][76] وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.36% و 1.81% على التوالي.[77] وفي الخامس والعشرون من فبراير، أنهت سوق الأسهم تعاملتها حول العالم بأنخفاض في الأسعار كما أنخفضت أسعار النفط إلى أعلى مستوى أنخفاض لها على مدار عام [78][79] وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.30% و 1.80% على التوالي.[80][81] كما أعلن وزير المالية الاندونيسي سري ميولياني  برنامج التحفيز المالي بقيمة  742 بليون دولار أمريكي.[82]

وفي السادس والعشرون من فبراير، أنهت سوق الأوراق المالية تعاملتها حول العالم بعملية من الزيادة والنقصان المتلاحقان في الأسعار[83][84][85] بينما أنخفضت أسعار النفط للمرة الرابعة على التوالي وأنخفضت  الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.30% و 1.80%.[86][87] وأعلن بنك كوريا تخفيض سعر الفائدة على الأموال التي يتم أقتراضها وأستردادها بين البنوك  في السوق الليلية.[88] وفي السابع والعشرون من فبراير، أنهت كلاً من أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ وأسواق الأسهم الأوروبية  تعاملتهم بأنخفاض في الأسعار يصل إلى 3-5%[89][90] نتيجة المخاوف العالمية لتفشي فيروس كورونا كما أنهت كلاً من مؤشر داو جونز الصناعي، مؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500 تعاملتهم بأنخفاض غير مسبوق منذ عام 2008.

كما أنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.28% و 1.77% على التوالي.[91] وأعلن رئيس البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجرد إنة في حين إن البنك المركزي الأوروبي يراقب عن كثب تفشي الوباء فـأن ذلك لن يكون لة تأثير طويل المدى على التضخم المالي.[92]

وفي الثامن والعشرون من فبراير، أنهت سوق الأوراق المالية تعاملتها حول العاالم بأكبر أنخفاض منذ الأزمة المالية ب2008[93]،[94] كما انخفضت أسعار النفط إلى أكبر أنخفاض منذ عام 2009 وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.12% و 1.30% على التوالي.[95][96] وأوضح محافظ بنك إنجلترا مارك كارني إن الأقتصاد البريطاني تأثر بشدة من تفشي الوباء لأن عائد كبير من الأقتصاد يعتمد على عائدات السياحة وخطوط إمداد التصنيع الدولية.[97] وأقر رئيس الأحتياطي الفيدرالي جيرموي بويل إن تفشي الوباء يضع النشاط الأقتصادي عرضة لمخاطر كبيرة وإنة سيتم استخدام الأحتياطي الفيدرالي كسياسة نقدية  للمحافظة على ركائز الأقتصاد الأمريكي.وأعلن رئيس الوزراء الماليزي الحالي ماهيثير محمد برنامج التحفيز المالي بقيمة 20 بليون رينغييت ماليزي.[98] في النهاية، منذ 24-28 فبراير،  تراجعت أسواق الأوراق المالية بعدة نقاط. إن التراجع المفأجي في أسواق الأوراق المالية في  اخر شهر فبراير نتيجة للخوف والقلق من أعتبار الصين مصدر صدمة أقتصادية نتيجة لأجراءات العزل التي قامت بها من أجل الحد من تفشي الوباء.[99]

2-6 مارسعدل

خلال عطلة نهاية الأسبوع التالية، أعلن محافظ بنك اليابان هاروهيكي هيرودا إن بنك اليابان يسعى لأحداث حالة من الأستقرار في الأسواق ولضخ سيولة عن طريق شراء الأصول والعمليات التجارية في الأسواق[100] كما أعلن شراء بنك اليابان لأصول حكومية بما يعادل 500 بليون ين ياباني. وفي يوم الأثنين الموافق 2 مارس، أنهت  أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ وأسواق الأسهم الأوروبية تعاملتهم بخسائر تعادل خسائر الأسبوع الماضي[101][102]، وأكتسب ومؤشر اس&بي 500 أرباح بما يعادل 3.9% وأنهى مؤشر ناسداك كومبوسيت تعاملتة بأرباح تعادل 3.7% كما أكتسب مؤشر داو جونز الصناعي 1,126 نقطة جديدة.[103] وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1.03% و 1.62%.[104][105]

وفي الثالث من مارس، أصدر وزراء المالية للسبع دول المتحدة والمديرين التنفيذين للبنك المركزي بيان مشترك يفيد بأستخدامهم كل الأدوات السياسية اللازمة لمواجهة التأثيرات الأجتماعية والأقتصادية لتفشي الوباء ومن ضمن ذلك أستخدام تدابير مالية لسد احتياجتهم ودعم ثبات سعر العملة والنمو الأقتصادي.[106] في نفس ذلك اليوم، أعلن البنك الاحتياطي الأسترالي والبنك المركزي الماليزي تخفيض سعر الفائدة على الأموال التي يتم أقتراضها وأستردادها بين البنوك  في السوق الليلية ب25 نقطة [107] كما أعلن البنك الأندونيسي تخفيض متطلبات الأحتياطي من 8% إلى 4% إبتداءً من 16 مارس.[108] كما أعلن وزير المالية الكوري الجنوبي هونج نام-كي ميولياني  برنامج التحفيز المالي بقيمة  11.7 بليون وان كوري.[109]

وفي الثالث من مارس وجراء إعلان بنك المكسيك [110] تخفيض سعر الفائدة على الأموال التي يتم أقتراضها وأستردادها بين البنوك  في السوق الليلية بشكل أكبر أعلن وزير المالية المكسيكي ارتوروا هريرا جوتيروز برنامج التحفيز المالي من أجل دعم مصروفات الحكومة.[111] كما خفضت اللجنة  الفيدرالية  للسوق المفتوحة سعر الفائدة على الأموال الفيدرالية  ب50 نقطة. وأنهت كلاً من أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ وأسواق الأوراق الأوروبية تعاملتهم بأرتفاع في الأسعار.[107][112] في الثالث من مارس أنخفضت الأسعار الخاصة  بمؤشر داو جونز الصناعي، مؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500.[113] وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 0.91% و 1.60%.[114][115]

وفي الرابع من مارس، أستمر أرتفاع الأسعار بأسواق الأوراق المالية في اسيا والمحيط الهادى وأسواق الأوراق الأوروبية [116][117] كما أرتفع مؤشر اس&بي 500 ب4.2% ومؤشر ناسداك كومبوزيت ب 3.8% وأرتفع مؤشر داو جونز الصناعي ب1,173 نقطة جديدة.[118] كما أنخفضت أسعار النفط وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلي 0.99% و 1.64%على التوالي.[119][120] وأعلن بنك كندا والسلطة النقدية بالمملكة العربية السعودية تخفيض سعر الفائدة على الأموال التي يتم أقتراضها وأستردادها بين البنوك  في السوق الليلية ب50 نقطة[121][122] كما أعلن العضو المنتدب لصندوق النقد الدولي كريستالينا جيورجيفا برنامج طارىْ لسد حد الأعتماد بقيمة 500 بليون لمساعدة الأسواق محدودة الدخل وأسواق البلاد النامية لمواجهة خطر أنتشار الوباء.[123][124]

وفي الخامس من مارس، أنهت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ  تعاملتها بأرتفاع في الأسعار [125] بينما أنهت أسواق الأسهم الأوروبية  تعاملتها بأنخفاض في الأسعار[126]، كما أنهت كلاً من مؤشر داو جونز الصناعي، مؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500 تعاملتم بأنخفاض في الأسعار يصل إلى 3%.[127] وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 0.91% و 1.54%.[128] كما خفض البنك المركزي الأرجنتيني سعر الخصم الرسمي بقيمة 200 نقطة.وفي السادس من مارس، أنهت أسواق الأوراق المالية حول العالم تعاملتهم بأنخفاض في الأسعار[129][130] بالأضافة لأنخفاض سعر النفط ب9% [131] وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلي 0.71% و 1.22%.[132]

حرب روسيا والسعودية حول سعر النفطعدل

أدى تراجع الحركة الطيران  والسفر وإنخفاض النشاط الأنتاجي بالمصانع  بسبب أنتشار وباء كوفيد-19 حول العالم إلى تراجع الطلب على النفط مما أدى إلى أنخفاض أسعار النفط.[133] في منتصف شهر فبراير، حذرت وكالة الطاقة الدولية إن تراجع الطلب على النفط سوف يصل إلى أعلى مستوياتة منذ 2011.[134] كما أدى التراجع الكبير على طلب النفط من الصين [135] إلى دعوة أوبك لأجتماع عاجل لمناقشة إمكانية تقليل إنتاج النفط إلى أعلى مستوياتة منذ حرب العراق.[136]

وفي السادس من مارس، وبعد فشل كلاً من روسيا والمملكة العربية السعودية في الوصول إلى اتفاق بشأن تقليل إنتاج النفط، أعلنت كلاً منهما  في السابع من مارس نيتهما لزيادة إنتاج النفط ممما أدى إلى أنخفاض سعر النفط ب25%.[137][138] وفي الثامن من مارس، أعلنت السعودية نيتها لزيادة إنتاج البترول الخام وطرحة بأسعار مخفضة (6-8 دولار للبرميل) للدول في اسيا، أوروبا وأمريكا رداً على رفض روسيا تقليل إنتاج النفط.وكان النصيب الأكبر من تخفيض سعر البرميل موجة إلى عملاء روسيا في دول شمال غرب أوروبا.[139]

وقبل إعلان السعودية عن نيتها لطرح النفط الخام بأسعار مخفضة، أنخفضت أسعار النفط ب30% منذ بداية السنة كما أنخفضت أسعار النفط مجدداً بنسبة 30 في المئة عقب تصريح المملكة العربية السعودية.[140] برنت كرود[141]، المسئولة عن تثمين سعر ما يقرب من ثلاثة أرباع سعر النفط حول العالم، أختبرت  أعلى أنخفاض في سعر النفط منذ حرب الخليج عام 1991. كما أعلنت، ويسترن تكساس انترميديات، أعلى أنخفاض لسعر البترول منذ فبراير 2016.[142] وصرح بوب ماكلي، إن هذة تعد المرة الأولى التي ينخفض فيها سعر النفط إلى هذا الحد نتيجة للتصادم بين قوة الطلب وقوة الأمداد منذ 1930 و 31.

9-13 مارسعدل

الأثنين الأسودعدل

قبل بداية مؤشر داو جونز الصناعي[بحاجة لمصدر] لتعاملتة بسوق الأوراق المالية، أنخفضت الأسعار ب1300 نقطة نتيجة لأنهيار أسعار النفط وأنتشار فيروس الكوفيد-19 مما أثار حالة من كبح التداول وأدى إلى تعليق التعاملات في سوق الأوراق المالية لمدة 15 دقيقة.[143] ونتيجة لهذا الأنخفاض الهائل في الأسعار، يعد 9 مارس، من أكثر الأيام التي أنخفض فيها مؤشر داو جونز الصناعي  في يوم واحد.[144][145] وفي يوم التاسع من مارس، عند بداية طرح مؤشر داو جونز الصناعي لتعاملاتة في سوق الأوراق الماية انهارت الأسعار بقيمة 1800 نقطة، 500 نقطة أقل من المتوقع.[146]

كما وصفت جريدة الأخبار الدولية، أنهيار أسعار مؤشر داو جونز الصناعي بأكثر من 2000 نقطة[147]، إنة يعد من أكبر الأنهيارات التي تتم في يوم واحد من التداول. كما أنخفضت أسعار النفط بشركات النفط، شيفرون وأكسون أوبل، بنسبة 15 %.[148] وأنخفض مؤشر ناسداك كومبوزيت بقيمة 620 نقطة. كما أنخفض مؤشر اس &بي 500 ب7.6 %.[149] وأنخفضت أسعار النفط ب22%[150]، كما أنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 0.40% و 1.02%.[151] كما أنخفض مؤشر اس&بي/تي أي اكس كومبوزيت الكندي بأكثر من 10%.[152] كما أنهار مؤشر ايبوفيزا البرازيلي بنسبة 12% لاغياً 15 شهراً من العمل.[153] وأنخفض مؤشر اية اس اكس الأسترالي 200 بقيمة 7.3% كما أنهار مؤشر اف تي اس اية  الأنجليزي بقيمة 7.7% والذي يعد أكبر أنخفاض لة منذ الأزمة المالية ب2008[154].[155] ذلك وأنخفضت أسعار النفط لشركة بي بية وشيل خلال التداول اليومي بنسبة 20%.[156] وأنخفض مؤشر اف تي اس اية ام أي بية، كاك 40، الداكس بنسبة  11.2 %،8.4 % و 7.9% على التوالي.[157]

وفي عدد من الدول الأسيوية – اليابان، سنغافورة، الفليبين، اندونيسيا أنهارت الأسهم بما يقرب من 20% مما أدخلهم حيز السوق الهابطة.[158] وأنهار مؤشر ناكي 225 الياباني بقيمة 5.1%.[159] كما أنخفضت الأسعار بمؤشر ستريتس تايمز انديكس السنغافوري بقيمة 6.03%.[160] وأنخفضت أسعار مؤشر سي اس أي 300 الصيني ب3%.[161] كما حدث أنهيار حاد بمؤشر بي اس اكس الباكستاني بقيمة 6% أو 2302 نقطة. وأغلق مؤشر كية اس اية 100 تعاملتة بخسائر بقيمة 3.1%.[162]

كما أعلن البنك المركزي الروسي تعليق حركة البيع داخل سوق العملات الأجنبية لمدة 30 يوم.[163] ذلك وطرح البنك المركزي البرازيلي مبلغ بقيمة 3.465 بليون دولار أمريكي بالمزاد العلني بسوق العملات الأجنبية كما رفع بنك المكسيك المبلغ المطروح بالمزاد العلني في سوق العملات لأجنبية من 20 بليون دولار أمريكي إلى 30 بليون دولار أمريكي.[153][164] بعد إعلان رئيس الوزراء الياباني شينزوا ابي برنامج التحفيز المالي بقيمة 120 بليون دولار إمريكي في الثاني من ديسمبر[165]، أعلن إيضا زيادة قيمة المصروفات الحكومية[166] وأنضم إلية رئيس الوزراء الأندونيسي سري ميولاني.[167]

إتيمولوجياعدل

عندما تصدر هاشتاج# الأثنين الأسود صفحات التواصل الأجتماعي وعلى رأسهم تويتر[168]، سرعان ما تبنت المنظمات العالمية مثل ذا أكونوميست[169]، أسوشيتد برس[170] وياهو فايننس يوكية هذا المصطلح.[171] ولكن جريدة ذا جارديان، أطلقت اسم أثنين التصادم أو الأثنين الأسود 2020 ليكون من السهل التمييز بينة  وبين يوم التصادم 1987.[172]

10-11 مارسعدل

أسترجعت الأسهم الأمريكية بعض من خسائرها في اليوم المقبل وأرتفع سعر الأسهم بأكثر من 4%.[173] يعتقد إن ذلك، نتج عن برنامج التحفيز المالي المقترح من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتطبيق 0% ضريبة للرواتب.[174] ثم أنهارت الأسعار بسوق الأسهم الأمريكية مما أضطر الديجا دخول حيز السوق الهابطة منذ 11 عام وكانت تلك النهاية لأطول سوق صاعدة في تاريخ سوق الأسهم الأمريكية.[175]

وفي العاشر من مارس، أنهت كلاً من مؤشر داو جونز الصناعي، مؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500 تعاملتهم بأرتفاع في الأسعار بقيمة 4.9%[176] كما أغلقت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ تعاملتها بأرتفاع في الأسعار بينما أنهت أسواق الأسهم الأوروبية تعاملتها بأنخفاض في الأسعار.[177] أرتفعت أسعار النفط ب10%[178] بينما أنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 0.70 % و 1.16% على التوالي.[179] أعلن البنك المركزي الروسي عن نيتة لأطلاق مزاد لأتفاقية إعادة الشراء بقيمة 500 بليون روبل روسي، ذلك بالتوازي مع زيادة عمليات تبادل العملات الأجنبية بقيمة 5 بليون دولار أمريكي.كما أعلن رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون عن ضخ  مبلغ بقيمة 2.4 بليون دولار أسترالي لزيادة مصروفات الحكومة من أجل الأجراءات المضادة للوباء.[180]

وفي الحادي عشر من مارس، كما أغلقت كلاً من أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ وأسواق الأسهم الأوروبية تعاملتهم بأنخفاض في الأسعار.[181][182] وبالإضافة إلى ذلك، أنهت كلاً من مؤشر نازداك ومؤشر اس&بي 500 تعاملتهم بأنخفاض في الأسعار بقيمة 5%[183] بينما أنهى مؤشر داو جونز الصناعي تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة 6%.[184] كما أنخفضت أسعار النفط ب4%[185] وأنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 0.82 % و 1.33% على التوالي.[186] بينما أنهى مؤشر بيوفيزبا البرازيلي تعاملتة بأنخفاض في الأسعار يتراوح بين 8.5% و 27% على مدار العام.[187] ذلك وأنهى مرشر اس&بي/تي اس اكس  الكندي تعاملتة بأنخفاض في الأسعار يصل إلى 20%.[188] وأعلن وزير الخزانة البريطاني ريشي كوشناي ضخ 30 بليون جنيهاً إنجليزي كمصروفات للحكومة على أن يتم استقطاع ما يقرب من 12 بليون جنيهاً إنجليزي منها للأجراءات المكافحة للوباء.[189] كما أوضح بنك اليابان عن نيتة لزيادة عميلة الشراء لصناديق النقد المتداولة ليرتفع إلى 6 تريليون ين ياباني.[190] كما أعلن وزير المالية الأندونيسي سري ميولاني عن رفع الضرائب عن الصناعات الأندونيسية أثناء تفشي الوباء.[191] وأعلن رئيس الوزراء الأيطالي جيوسبي كونتو عن برنامج التحفيز المالي بقيمة 28 بليون دولار أمريكي.[بحاجة لمصدر]

خطاب الولايات المتحدة الرئاسيعدل

في الحادي والعشرون من مارس، ألقي رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب خطاب رئاسي للعامة. وأعلن الرئيس في خطابة، حظر السفر إلى أوروبا لمدة 30 يوماً جراء تفشي الوباء في أوروبا. وعلى الرغم من إعلان الرئيس في بداية الأمر، بأن الحظر شامل كل البضائع والمسافرين من وإلى أوروبا ولكنة أوضح بعد ذلك، إن الحظر يشمل المسافرين غير الحاملين للجنسية الأمريكية الذين سافرا إلى أي من دول الشينجن ال26 ولم يتضمن الحظر البضائع والسلع الأستهلاكية . لم يشتمل الحظر المملكة المتحدة وإيرلند، الذين تم ضمهما بعد ثلاثة أيام.[192] صرح إحديكتاب جريدة بارون، إن أسعار مؤشر داو جونز الصناعي كانت أعلى ب300 نقطة قبل أن يدلي الرئيس بخطابة وأنخفضت بشكل كبير بعد الخطاب.[193]  

الخميس الأسودعدل

كان الخميس الأسود[194] الموافق 12 من شهر مارس 2020، جزءاً من أكبر أنهيار بسوق الأسهم في عام 2020.عانت سوق الأسهم الأمريكية من أكبر نسبة أنهيار بسوق الأسهم خلال اليوم الواحد منذ أنهيار سوق الأسهم في 1987.[195] أرتبط الخميس الأسود، بقلة ثقة المستثمرين في الرئيس الأمريكي دوناد ترامب عقب إعلانة حظر السفر من وإلى دول الشينغن لمدة ثلاثون يوما.[196] بالأضافة إلى ذلك، قرر البنك المركزي الأوروبي، بقيادة كريستين لاجرد، عدم تخفيض سعر الفائدة [197] مما أدي إلى هبوط مؤشر اس & بي 500 ب200 نقطة في أقل من ساعة.[198]

أعلن بنك أندونيسيا، زيادة  شراء السندات الحكومية في السوق المالية الحرة بقيمة 4 تريليون روبيا[199]، بينما أعلن محافظ بنك أندونيسيا، بيري وارجيو، شراء بنك أندونيسيا للسندات الحكومية في السوق المالية الحرة بقيمة 130 تريليون روبيا منذ بداية العام وبقيمة 110 تريليون روبيا منذ نهاية يناير.[200] بالرغم من أنحياز البنك المركزي الأوروبي لتخفيض سعر الفائدة على الودائع، لكنة أعلن زيادة شراء الأصول بقيمة 120 بليون يورو[197]، بينما أعلن الأحتياطي الفيدرالي عن ضخ 1.5 تريليون دولار في السوق المالية الحرة. كما أعلن رئيس الوزراء الأسترالي سكووت موريسون عن برنامج التحفيز المالي بقيمة 17.6 بليون دولار أسترالي.[201] وأعلن بنك الأحتياطي الهندي عن عملية تبادل العملات مقابل الدولار الأمريكي بقيمة 2 بليون دولار[202]، وأعلن بنك الأحتياطي الأسترالي عن إعادة شراء السندات الحكومية بقيمة 8.8 بليون دولار أسترالي.[203] وأعلن البنك المركزي البرازيلي عن طرح مواقع صرف العملات الأجنبية بقيمة 1.78 بليون دولار أمريكي.[204]

أنهت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ  تعاملتها بأنخفاض في الأسعار [205][206][207] كما أنهت أسواق الأسهم الأوروبية تعاملتها  بأنخفاض في الأسعار بقيمة 11%[208][209] وذلك بالأضافة إلى مؤشر داو جونز الصناعي الذي أنهي تعاملتة بأنخفاض إضافي في الأسعار بقيمة 10%. وأنخفض مؤشر ناسداك كومبوزيت بقيمة 9.4% كما أنخفض مؤشر اس &بي 500 بقيمة 9.5% وحثت هذة الأنهيارات في سوق الأوراق المالية على إحداث عملية كبح التداول للمرة الثانية ببورصة نيويورك.[195][210]

التصادمعدل

عانى كلاً من مؤشر داو جونز الصناعي الأمريكي ومؤشر اس&بي 500 من أعلى نسبة أنخفاض في الأسعار منذ أنهيار سوق الأسهم في 1987. وأنهار مؤشر فوتسي 100 البريطاني بقيمة 10.87%.[211] كما أنخفض مؤشر اس&بي/تي اس اكس الكندي بقيمة 12%، الذي يعد أكبر أنخفاض لة منذ 1940.[212] وأنهي مؤشر اف تي اس بي ام أي بي الأيطالي تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة -16.92[213]، وهو الأسوء في تاريخة. بينما أنهى مؤشر داكس الألماني تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة 12.24% وأنهى مؤشر كاك الفرنسي تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة 12.28%.[214] كما أنهى مؤشر إيبوفيزا البرازيلي تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة 14.78% وأنهى مؤشر نيفتي 50 في بورصة الهند الوطنية تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة 7.89% ويعد ذلك أعلى ب20% من أقل مستوى انخفاض وصل لة. كما أنهى مؤشر بي اس أي سن سيكس في بورصة مومباي تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة 2,919 إلى 32,778 نقطة.[215] وأنهى مؤشر سوق الأسهم القياسي في بورصة جوهانسبرج تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة 9.3%.[216]

وفي كولومبيا، وصل سعر البيزوا إلى أعلى أنخفاض لة على الأطلاق امام الدولار الأمريكي، حيث أرتفع إلى 4000.[217][218] وصل سعر البيزوا المكسيكي، إلى أعلى أنخفاض لة على الأطلاق امام الدولار الأمريكي، حيث أرتفع إلى 22.99 بيزوا.[219] وأنهارت العملة المشفرة البيتكوين بنسبة 40%، في أعلى أنخفاض لها منذ 7 أعوام.[220]

الولايات المتحدةعدل

حدثت عملية من كبح التداول في سوق الأوراق المالية الأمريكية،  مباشرة بعد بدء عملية البيع والشراء، مما أستدعى إيقاف التداول لمدة 15 دقيقة.[221] وتم هذا الأيقاف، نتيجة حدوث أنهيار كبير في الأسعار بقيمة 7.2 %  في أقل من 15 دقيقة. وتم السيطرة على هذا التصادم، بعد إعلان بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك عن ضخ1.5 تريليون دولار أمريكي كقروض قصيرة-الأجل للبنوك في 12 حتى 13 مارس من الشهر الجاري ولكن سرعان ما أنخفضت الأسعار مرة أخرى.[222] كما عانى مؤشر داو جونز الصناعي الأمريكي من أنخفاض في الأسعار بقيمة 2,353 نقطة.[223] وتخطى هذا الأنهيار في أسعار مؤشر داو جونز الصناعي، الأنهيار الذي تم في يوم الأثنين الأسود، والذي حدث منذ بضع أيام قليلة.[224]  وصرح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن دفاعة عن إعلانة حظر السفر لدول الشينغن كما أوضح، إنة بتدخل البنك المركزي، ستتمكن سوق الأوراق المالية الأمريكية من استعادة خسائرها بشكل كبير.[225]  

13 مارسعدل

وفي الثالث عشر من مارس، أنهت أسواق الأسهم الأوروبية تعاملتها  بأرتفاع  في الأسعار وأنهت أسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ  تعاملتها بأنخفاض في الأسعار.[226][227] بينما أنهى كلاً من مؤشر داو جونز الصناعي ومؤشر ناسداك كومبوزيت ومؤشر اس &بي 500 تعاملتهم بأرتفاع في الأسعار بقيمة 9%. وأنهى مؤشرأر تي أكس الروسي ببورصة موسكو تعاملتة بأنخفاض في الأسعار[228][229] بقيمة 27% بينما أنهى مؤشر تداول ببورصة المملكة العربية السعودية تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة 17%.[230] كما أنهى المؤشر التركي ببورصة أسطنبول تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة 15%[231] بينما أنهى المؤشر المكسيكي تعاملتة بأنخفاض في الأسعار بقيمة 9%.[232] وأرتفعت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 1% و 1.6% على التوالي.[233] بينما أنهى المؤشر البرازيلي بسوق الأوراق المالية البرازيلية تعاملتة بأرتفاع في الأسعار بقيمة 13%.[234] وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن جائحة فيروس كورونا تعتبر تهديد للصحة العامة الوطنية مما جعلة يخصص 50 بليون دولار أمريكي من مصروفات الحكومة للتدابير المضادة للفيروس.[235]

كما صرح المتحدث الرسمي بأسم البيت الأبيض نانسي بيلوسي،  بأن مجلس النواب الأمريكي قد قرر تمرير قانون الأعتمادات اللاحقة ومشروع الإجراءات المضادة للجائحة ويتضمن ذلك تمديد الأجازات المرضية[236]، وقد أعتمدة وإيدة الرئيس الأمريكي بعد أن عارضة في بداية الأمر.[237] كما أعلن رئيس الوزراء الكندي جاستون توردوا، بقيام الحكومة الفيدرالية الكندية بمساعدة وزير المالية الكندي بيل مورنيو يقومان بالتحضير لبرنامج التحفيز المالي.[238] كما صرح بنك كندا عن تخفيض سعر فائدة الودائع قصيرة الأجل ب50 نقطة إضافية.[239]

وأعلن بنك الشعب الصيني عن تخفيض الاحتياطي القانوني بقيمة 50 إلى 100 نقطة عن نسبتة الحالية 12.5 % وضخ 79 بليون دولار أمريكي للمعروض النقدي. كما أعلن بنك اليابان عن ضخ 200 بليون ين ياباني لشراء السندات الحكومية.[240] كما أعلنت وزارة المالية البرازيلية عن إلغاء كافة المزادات  المتعلقة ببيع السندات التي كانت ستقام الأسبوع القادم.[241] كما صرح البنك المركزي الروسي بأنة سيقوم بشراء 6.8 بليون دولار أمريكي في خضم أتفاقيات إعادة الشراء.[242] كما أعلن البنك المركزي لجمهورية تركيا عن ضخ  4.6 بليون دولار أمريكي في السوق الحرة لأعادة شراء السندات الحكومية.[243] وأعلن وزير المالية الاندونيسي سري ميولاني عن برنامج التحفيز المالي بقيمة 8.1 بليون دولار أمريكي.[244]

الأثنين الأسود 2 (16 مارس)عدل

خلال عطلة نهاية الأسبوع السابقة، أعلنت مؤسسة النقد العربي السعودي عن ضخ مبلغ 13 بليون دولار أمريكي للشركات الصغيرة والمتوسطة.[245] كما أعلن رئيس جنوب أفريقيا ساريل رامافوسا عن برنامج التحفيز المالي.[246] وأعلن الأحتياطي الفيدرالي عن تخفيض سعر الفائدة على الأموال الفيدرالية بقيمة 0-0.25%، تخفيض متطلبات الأحتياطي إلى الصفر وإطلاق برنامج التيسير الكمي بقيمة 700 بليون دولار أمريكي.[247][248]

تراجع مؤشر داو جونز الصناعي بأكثر من 1000 نقطة كما تراجع مؤشر اس &بي 500 بقيمة 5%. وفي يوم الأثنين الموافق السادس عشر من مارس، أنهى كلاً من أسواق الأسهم الأوروبية وأسواق الأوراق المالية في آسيا والمحيط الهادئ تعاملتهم بأنخفاض في الأسعار.[249][250][251] كما أنهى مؤشر داو جونز الصناعي ومؤشر ناسداك كومبوزيت ومؤشر اس &بي 500 تعاملتهم بأنخفاض في الأسعار بقيمة 12-13%.[252] وأنخفضت أسعار النقط بقيمة 10%[253] كما أنخفضت الإيرادات على سندات الخزانة الأمريكية ل10 سنوات و 30 سنة إلى 0.76% و 1.78% على التوالي.[254]

وأنهى مؤشر كويب فوتيلتي تعاملتة بأعلى أرتفاع في الأسعار بقيمة 82.69 في السادس عشر من مارس.[255][256] وأعلن بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك عن ضخ 500 بليون دولار أمريكي لأتفاقية إعادة الشراء خلال هذا اليوم.[257] كما أعلن وزير المالية الأندونيسي سري ميولاني عن ضخ 22 تريليون روبا أندونيسي لبرنامج التحفيز المالي المتعلق بالضرائب.[258] وخفض البنك المركزي لجمهورية تركيا متطلبات الأحتياطي من 8% إلى 6%.[259] وبعد قيام البنك المركزي الروسي، بتخفيض سعر صرف العملة بقيمة 25 نقطة في السابع من فبراير.[260] أعلن البنك المركزي الروسي، إنة سيقوم بالأبقاء على سعر صرف العملة على هذا المعدل بقيمة 6%.[261] بينما أعلن بنك كوريا عن تخفيض سعر الفائدة على القروض ليوم واحد بقيمة 50 نقطة ليصل إلى 0.75%.[262] وأعلن البنك الاحتياطي النيوزيلندي عن تخفيض سعر الفائدة الرسمي بقيمة 75 نقطة ليصل إلى 0.25%.[263] كما أعلن البنك الوطني التشيكي عن تخفيض سعر الفائدة الرسمي بقيمة 50 نقطة ليصل إلى 1.75%.[264]

24 مارسعدل

أداء مؤشر داو جونز للأسبوع 24 فبراير 2020 (مرجع)
التاريخ الإغلاق التغير مرجع
الصافي %
قبل فتح السوق 2020-02-24 28,992.41
2020-02-24 27,960.80 −1,031.61 −3.56 [265]
2020-02-25 27,081.36 −879.44 −3.15 [266]
2020-02-26 26,957.59 −123.77 −0.46 [267]
2020-02-27 25,766.64 −1,190.95 −4.42 [268]
2020-02-28 25,409.36 −357.28 −1.39 [269]
قبل إغلاق السوق 2020-02-28 25,409.36 −3,583.05 −12.36 [270]

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ Samuelson, Robert J. (12 مارس 2020)، "What Crash of 2020 Means"، واشنطن بوست، مؤرشف من الأصل في 18 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020.
  2. ^ Wearden (earlier), Graeme؛ Jolly (now), Jasper (12 مارس 2020)، "Wall Street and FTSE 100 plunge on worst day since 1987 – as it happened"، The Guardian (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0261-3077، مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020.
  3. ^ Williams, Sean (10 مارس 2020)، "Stock Market Crash 2020: Everything You Need to Know"، The Motley Fool (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020.
  4. أ ب "What The 1918 Flu Pandemic Teaches Us About The Coronavirus Outbreak"، www.wbur.org (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 21 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  5. ^ "Top three reasons behind the stock market crash 2020: is it coronavirus, oil price war or vanished liquidity?"، capital.com (باللغة الإنجليزية)، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  6. أ ب "A Market Crash Was Coming, Coronavirus Was Just the Spark"، Time (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 2 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  7. ^ Perspectives, Lakshman Achuthan and Anirvan Banerji for CNN Business، "Opinion: Here's what is really causing the global economic slowdown"، CNN، مؤرشف من الأصل في 15 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  8. ^ Barone, Robert، "A Strange New World: Economic Slowdown, Liquidity Issues"، Forbes (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  9. ^ IMFBlog، "The World Economy: Synchronized Slowdown, Precarious Outlook"، IMF Blog، مؤرشف من الأصل في 11 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  10. ^ "Corporate bonds and loans are at the centre of a new financial scare"، The Economist، ISSN 0013-0613، مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  11. أ ب "Transcript of October 2019 Global Financial Stability Report Press Briefing"، IMF (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  12. ^ Alster, Norm (16 أبريل 2020)، "Companies With High Debt Are Paying a Price"، The New York Times (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0362-4331، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  13. ^ "Are we in a corporate debt bubble? | McKinsey"، www.mckinsey.com، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  14. ^ Chappelow, Jim، "Inverted Yield Curve Definition"، Investopedia (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  15. ^ DeCambre, Mark، "Dow, S&P 500 set for worst May tumble in nearly 50 years amid U.S.-China trade clash"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 21 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  16. ^ "Global debt bomb fallout threatens Australian economy - ABC News"، www.abc.net.au (باللغة الإنجليزية)، 12 سبتمبر 2019، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  17. ^ U.S. Bureau of Labor Statistics (01 يناير 1948)، "Unemployment Rate"، FRED, Federal Reserve Bank of St. Louis، مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  18. ^ Schneider, Mike، "Income inequality grew again: The highest level in more than 50 years, Census Bureau says"، USA TODAY (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 9 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2020.
  19. أ ب Huang, Eustance (10 فبراير 2020)، "Hong Kong stocks lead gains in Asia as investors weigh economic impact of coronavirus"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  20. أ ب Taylor, Elliot Smith,Chloe (10 فبراير 2020)، "European markets close mixed as coronavirus concerns linger; NMC Health up 32%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  21. أ ب Imbert, Fred (10 فبراير 2020)، "Dow jumps 170 points, Amazon leads S&P 500 and Nasdaq to record highs"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 06 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  22. أ ب ت "Oil prices slip as coronavirus concerns linger"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 18 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  23. ^ "Oil jumps more than 2% as slowdown in new China coronavirus cases eases fuel demand concerns"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، 12 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  24. ^ Meredith, Thomas Franck,Sam (11 فبراير 2020)، "Treasury yields rise after Powell's first day of testimony on Capitol Hill"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  25. ^ Taylor, Elliot Smith,Chloe (12 فبراير 2020)، "European markets close higher despite coronavirus fears; Heineken up 6%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  26. ^ Huang, Eustance (12 فبراير 2020)، "Chinese stocks slip as new coronavirus cases in Hubei spike"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  27. ^ Imbert, Fred (12 فبراير 2020)، "Dow jumps more than 250 points to a record"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  28. ^ "Oil prices climb on prospects for deeper OPEC+ output cuts"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 13 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  29. ^ Meredith, Yun Li,Sam (12 فبراير 2020)، "Treasury yields jump for a second day as investors return to risk assets"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  30. ^ Imbert, Fred (13 فبراير 2020)، "Dow drops more than 100 points, slips from record high as reported coronavirus cases jump"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  31. ^ Huang, Eustance (13 فبراير 2020)، "Asia stocks mostly rise as investors mull virus impact; Singapore flags risk of recession"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  32. ^ Taylor, Chloe (13 فبراير 2020)، "European markets close lower as coronavirus concerns persist; oil and gas stocks lead losses"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  33. ^ Saefong, Myra P.، "Oil prices post a modest gain as traders weigh coronavirus, OPEC"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  34. ^ Meredith, Yun Li,Sam (13 فبراير 2020)، "Treasury yields fall after surge in reported coronavirus cases"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 01 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  35. ^ "Flagging weaker growth, Mexico central bank cuts interest rate again"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 13 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 18 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  36. ^ Taylor, Chloe (14 فبراير 2020)، "Europe markets close mixed as traders weigh earnings, coronavirus; RBS falls 7%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  37. ^ "Asian Stocks Mostly Higher; Singapore PM Sees Possible Recession from Coronavirus Impact"، finance.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  38. ^ Imbert, Fred (14 فبراير 2020)، "Stocks close little changed, but post a gain for the week"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  39. ^ "Oil prices steady, on course for weekly gain"، The Economic Times، 14 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  40. ^ "2.4. Medium‑term nominal Treasury bond yields"، dx.doi.org، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  41. ^ de Jong, Pieter J.؛ Apilado, Vince P. (2009-02)، "The changing relationship between earnings expectations and earnings for value and growth stocks during Reg FD"، Journal of Banking & Finance، 33 (2): 435–442، doi:10.1016/j.jbankfin.2008.08.015، ISSN 0378-4266، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020. {{استشهاد بدورية محكمة}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  42. ^ Smith, Elliot (17 فبراير 2020)، "European stocks close higher as traders monitor coronavirus"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  43. ^ Oh, Sunny، "Here's which markets are open, and closed, this Presidents Day"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  44. ^ Business, Paul R. La Monica, CNN، "How low can bond rates go?"، CNN، مؤرشف من الأصل في 15 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  45. ^ Tan, Weizhen (18 فبراير 2020)، "Asia markets bounce back as investors monitor China's return to production"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  46. ^ Smith, Elliot (18 فبراير 2020)، "Europe stocks close lower as Apple warns of coronavirus revenue hit"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 01 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  47. ^ Imbert, Fred (18 فبراير 2020)، "Dow falls for a third day, dropping 165 points after Apple's coronavirus warning"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 09 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  48. ^ "Oil up more than 2% on slowing coronavirus cases, U.S. move on Venezuela"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 19 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  49. ^ Meredith, Yun Li,Sam (18 فبراير 2020)، "Treasury yields fall as coronavirus fears persist"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  50. ^ "Singapore plans biggest budget deficit in years to meet virus threat"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 18 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  51. ^ Smith, Elliot (19 فبراير 2020)، "European stocks close higher as investors monitor coronavirus, economic data"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 01 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  52. ^ Huang, Eustance (19 فبراير 2020)، "Chinese stocks surge as the country cuts its loan prime rate"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 03 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  53. ^ Imbert, Fred (19 فبراير 2020)، "S&P 500 and Nasdaq jump to record highs, Dow climbs more than 100 points"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  54. ^ "Oil rises more than 2% as coronavirus fears ease"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، 19 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  55. ^ Li, Yun (19 فبراير 2020)، "Treasury yields dip after Fed minutes highlight coronavirus risk"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 فبراير 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  56. ^ Lee, Yen Nee (20 فبراير 2020)، "China cuts benchmark lending rates amid coronavirus outbreak"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 01 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  57. ^ Reuters, Contributors Ezgi Erkoyun Reuters Ali Kucukgocmen، "Turkish central bank cuts key rate by 50 basis points"، www.nasdaq.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020. {{استشهاد ويب}}: |الأول= has generic name (مساعدة)
  58. ^ "Argentina slashes benchmark interest rate to 40%; seventh cut since December"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 19 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  59. ^ Imbert, Fred (20 فبراير 2020)، "Dow falls more than 100 points after suffering a sudden midday sell-off that confused traders"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  60. ^ Ellyatt, Elliot Smith,Holly (20 فبراير 2020)، "European stocks close lower as investors monitor coronavirus and earnings; Air France KLM down 3%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  61. ^ Huang, Eustance (20 فبراير 2020)، "China stocks rise as Beijing says work resumption is speeding up"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 22 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  62. ^ "Oil slides 1% on renewed fears over toll from coronavirus"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 21 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  63. ^ Meredith, Yun Li,Sam (20 فبراير 2020)، "Treasury yields fall as coronavirus fears linger"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 24 فبراير 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  64. ^ "UPDATE 1-Brazil set to fight coronavirus, financial system is stable -Guedes"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 13 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  65. ^ "UPDATE 2-Brazil central bank lowers reserve requirements to free up funds, mulls further cuts"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 20 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  66. ^ Smith, Elliot (21 فبراير 2020)، "European stocks close lower as coronavirus spread curbs sentiment; Pearson down 4.5%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  67. ^ "Some Asian Countries on Brink of Recession as Virus Spreads Outside China"، finance.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  68. ^ Li, Yun (21 فبراير 2020)، "30-year Treasury yield drops to all-time low of 1.89% amid coronavirus fears"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  69. ^ "Oil Price Fundamental Daily Forecast – Weaker as Bullish Traders Lose Patience Over Production Cut Delay"، finance.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2020.
  70. ^ "Global stock markets plunge on coronavirus fears"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 24 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  71. ^ McCabe, Caitlin (24 فبراير 2020)، "Dow Industrials Close 1,000 Points Lower as Coronavirus Cases Mount"، Wall Street Journal (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0099-9660، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  72. ^ Root, Al، "The Dow Is Down 700 Points as the Coronavirus Strikes in Italy"، www.barrons.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 06 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  73. ^ "European stocks have worst day in four years on coronavirus fears"، news.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  74. ^ Goldstein, Barbara Kollmeyer, Steve، "Italian stocks slump nearly 6% as European equities crumble on spreading coronavirus"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  75. ^ "Gold surges to seven-year peak as pandemic fears spark safe-haven rush"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 24 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 01 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  76. ^ Stevens, Pippa (24 فبراير 2020)، "Oil slides into bear market territory, posting worst day in more than a month on coronavirus fears"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 03 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  77. ^ Li, Yun (24 فبراير 2020)، "10-year Treasury yield falls to three-year low on coronavirus fears, 30-year rate hits record low"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 01 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  78. ^ Fitzgerald, Maggie (25 فبراير 2020)، "Coronavirus wipes out $1.7 trillion in US stock market value in two days"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  79. ^ Ellyatt, Elliot Smith,Holly (25 فبراير 2020)، "European stocks fall amid fears over the coronavirus outbreak; Stoxx 600 down 1.8%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  80. ^ "Oil prices drop to lowest in more than a year as coronavirus spreads"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 26 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  81. ^ Huang, Eustance (25 فبراير 2020)، "Chinese stocks tumble as investors withdraw amid coronavirus fears"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  82. ^ "UPDATE 1-Indonesia announces nearly $750 mln stimulus in response to coronavirus"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 25 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 05 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  83. ^ Imbert, Fred (26 فبراير 2020)، "Here's what happened to the stock market on Wednesday"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  84. ^ Ellyatt, Elliot Smith,Holly (26 فبراير 2020)، "European stocks close mixed as coronavirus spreads further"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  85. ^ Huang, Saheli Roy Choudhury,Eustance (26 فبراير 2020)، "Japan shares drop beyond 2% as South Korea central bank keeps rate unchanged"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  86. ^ Li, Yun (26 فبراير 2020)، "10-year Treasury yield drops to record low of 1.30% on coronavirus fears"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  87. ^ Watts, Myra P. Saefong, William، "Oil price falls a 4th session in a row, and U.S. crude hits lowest finish in over a year"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 22 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  88. ^ "South Korea central bank keeps rates on hold despite coronavirus risks"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 27 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  89. ^ Ellyatt, Elliot Smith,Holly (27 فبراير 2020)، "European stocks close 3.6% lower and enter correction territory amid coronavirus fears"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  90. ^ Huang, Eustance (27 فبراير 2020)، "China's Shenzhen stocks drop almost 5% as major markets enter correction territory"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 09 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  91. ^ Franck, Thomas (27 فبراير 2020)، "10-year Treasury yield hovers near all-time low"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  92. ^ "Subscribe to read | Financial Times"، www.ft.com، مؤرشف من الأصل في 12 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020. {{استشهاد ويب}}: Cite uses generic title (مساعدة)
  93. ^ Smith, Elliot (28 فبراير 2020)، "Global stocks head for worst week since the financial crisis amid fears of a possible pandemic"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 07 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  94. ^ Huang, Fred Imbert,Eustance (27 فبراير 2020)، "Dow falls 350 points Friday to cap the worst week for Wall Street since the financial crisis"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 09 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  95. ^ Imbert, Yun Li,Fred (28 فبراير 2020)، "10-year Treasury yield collapses to another record low below 1.12%, 2-year rate tumbles to 0.9%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  96. ^ Watts, Myra P. Saefong, William، "U.S. oil futures suffer largest weekly percentage loss in over a decade"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 01 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  97. ^ Amaro, Silvia (28 فبراير 2020)، "Coronavirus is already impacting the UK economy, Bank of England's Carney says"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  98. ^ hermes (28 فبراير 2020)، "Mahathir unveils $6.6b economic stimulus package"، The Straits Times (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  99. ^ Staff, A. O. L.، "Stocks enter correction, Dow plunges by 780 points, as coronavirus fears multiply"، AOL.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2020.
  100. ^ "BOJ reassurance on coronavirus bolsters speculation of global policy action"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 02 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  101. ^ "Subscribe to read | Financial Times"، www.ft.com، مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020. {{استشهاد ويب}}: Cite uses generic title (مساعدة)
  102. ^ Press, Associated، "Asian markets come charging back as Bank of Japan pledges support"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  103. ^ Huang, Fred Imbert,Eustance (01 مارس 2020)، "Dow roars back from coronavirus sell-off with biggest gain since 2009, surges 5.1%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  104. ^ Li, Yun (02 مارس 2020)، "10-year Treasury yield drops to another record low of 1.03% as historic fall in US rates continues"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 04 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  105. ^ Author, No (02 مارس 2020)، "Bank of Japan vows to do all it can to calm markets amid coronavirus"، The Japan Times (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 08 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020. {{استشهاد ويب}}: |الأخير= has generic name (مساعدة)
  106. ^ Cox, Jeff (03 مارس 2020)، "G-7 countries promise to use policy tools but offer no specific actions to combat coronavirus"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  107. أ ب Huang, Eustance (02 مارس 2020)، "Asia stocks edge higher as RBA cuts cash rate to new record low"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 04 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  108. ^ Post, The Jakarta، "BI cuts reserve ratio, frees up $3.2b liquidity in local banks amid market sell-off"، The Jakarta Post (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 13 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  109. ^ "South Korea unveils $9.8 billion stimulus to fight coronavirus"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 04 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  110. ^ "Hawks have upper hand as Mexico central bank paces rate cuts"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 27 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  111. ^ "Mexico to speed up spending, spur private investment to counter coronavirus shock"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 04 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  112. ^ Ellyatt, Elliot Smith,Holly (03 مارس 2020)، "European stocks close higher after emergency Fed rate cut"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 03 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  113. ^ Huang, Fred Imbert,Jesse Pound,Eustance (02 مارس 2020)، "Dow plunges more than 700 points despite the Fed cutting rates"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  114. ^ Li, Yun (03 مارس 2020)، "10-year Treasury yield falls below 1% for the first time after Fed slashes rates due to coronavirus"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  115. ^ DeCambre, Myra P. Saefong, Mark، "U.S. oil climbs, but ends off the day's high as Fed rate cut raises worries about COVID-19's economic fallout"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  116. ^ Ellyatt, Elliot Smith,Holly (04 مارس 2020)، "European markets close higher as investors monitor virus spread and hope for stimulus"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  117. ^ Huang, Eustance (03 مارس 2020)، "South Korea stocks up more than 2% as Fed cuts rate; China's services sector slumps in February"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  118. ^ Li, Fred Imbert,Thomas Franck,Yun (04 مارس 2020)، "Dow soars more than 1,100 points as market rallies off Biden win, UnitedHealth pops 10%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 10 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  119. ^ Li, Yun (04 مارس 2020)، "10-year Treasury yield north of 1% amid Biden victories, government coronavirus actions"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  120. ^ DeCambre, Myra P. Saefong, Mark، "Oil prices settle lower as OPEC+ appears to struggle to reach an agreement on output cuts"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 03 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  121. ^ "Gulf central banks cut rates after unexpected Fed move to offset coronavirus impact"، The National (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 18 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  122. ^ "Bank of Canada takes cue from Fed and others, slashes rates over coronavirus fears"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 04 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  123. ^ "IMF chief says coronavirus erases hopes for stronger growth in 2020"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 04 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  124. ^ Pound, Jesse (04 مارس 2020)، "IMF announces $50 billion program to fight coronavirus outbreak"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 20 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  125. ^ Huang, Eustance (04 مارس 2020)، "Chinese stocks lead gains as IMF announces $50 billion package to fight coronavirus"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  126. ^ Ellyatt, Elliot Smith,Holly (05 مارس 2020)، "European stocks close 1.4% lower amid virus volatility; Capita plunges 38%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  127. ^ Huang, Yun Li,Eustance (05 مارس 2020)، "Dow tanks more than 950 points as Wall Street's roller-coaster week continues"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 06 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  128. ^ Sheetz, Thomas Franck,Michael (05 مارس 2020)، "10-year Treasury yield hits all-time low below 0.9% as virus fears fuel demand for US debt"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  129. ^ Amaro, Elliot Smith,Silvia (06 مارس 2020)، "European stocks close 3.6% lower amid coronavirus volatility; oil sector down 5.5%"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  130. ^ Huang, Eustance (05 مارس 2020)، "Major Asian markets fall more than 2% to cap week of market gyrations"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  131. ^ Business, Mark Thompson and John Defterios, CNN، "Oil prices crash 9% as OPEC and Russia fall out over the coronavirus crisis"، CNN، مؤرشف من الأصل في 26 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  132. ^ Franck, Thomas (06 مارس 2020)، "10-year Treasury yield falls to new all-time low under 0.7% as flight to bonds continues"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مايو 2020.
  133. ^ "Oil prices fall as coronavirus spreads outside China"، AP NEWS، 29 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 04 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  134. ^ "Subscribe to read | Financial Times"، www.ft.com، مؤرشف من الأصل في 08 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020. {{استشهاد ويب}}: Cite uses generic title (مساعدة)
  135. ^ Kollewe, Julia (04 فبراير 2020)، "Opec discusses coronavirus as Chinese oil demand slumps – as it happened"، The Guardian (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0261-3077، مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  136. ^ Johnson, Keith، "OPEC Tries to Forestall a Coronavirus Oil Collapse"، Foreign Policy (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  137. ^ Meredith, Pippa Stevens,Sam (06 مارس 2020)، "Oil plunges 10% for worst day in more than 5 years after OPEC+ fails to agree on a massive production cut"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  138. ^ "Oil plunges 25%, hit by erupting Saudi-Russia oil price war"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 09 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 09 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  139. ^ "Saudi-Russian price war sends oil and stockmarkets crashing"، The Economist، ISSN 0013-0613، مؤرشف من الأصل في 22 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  140. ^ Stevens, Pippa (08 مارس 2020)، "Oil plunges 24% for worst day since 1991, hits multi-year low after OPEC deal failure sparks price war"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  141. ^ "Oil Prices, Stocks Plunge After Saudi Arabia Stuns World With Massive Discounts"، NPR.org (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 01 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  142. ^ Mufson, Steven؛ section, closeSteven MufsonReporter covering the business of climate changeEmailEmailBioBioFollowFollowWill Englund closeWill EnglundEnergy reporter for the Financial؛ correspondentEmailEmailBioBioFollowFollow, a veteran Moscow، "Oil price war threatens widespread collateral damage"، Washington Post (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  143. ^ "Global shares plunge in worst day since financial crisis"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 09 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  144. ^ "Dow closes with decline of 2,000 points, almost ending 11-year bull market"، NBC News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  145. ^ "Dow futures tumble as Saudi-Russia oil price war adds to coronavirus stress"، NBC News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  146. ^ "Stocks plunge at market open, trading halts after Dow drops 1800 points"، MSNBC.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 08 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  147. ^ Menton, Jessica، "Dow plummets 2,000 points, oil prices drop as global recession concerns mount"، USA TODAY (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 09 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  148. ^ Reuters (09 مارس 2020)، "Dow Dives 2,000 Points After Oil Shock"، Haaretz (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 06 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  149. ^ "Worst day in a decade: Nasdaq, S&P, Dow down nearly 8% in massive market rout"، Fortune (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 13 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  150. ^ Business, John Defterios, CNN، "Why oil prices are crashing and what it means"، CNN، مؤرشف من الأصل في 07 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  151. ^ Li, Thomas Franck,Yun (09 مارس 2020)، "10-year Treasury yield hits new all-time low of 0.318% amid historic flight to bonds"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 08 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  152. ^ Investing (09 مارس 2020)، "TSX sinks 10.3%, U.S. stocks plunge most since the financial crisis | Financial Post" (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  153. أ ب "Brazil stocks post biggest fall since 1998, central bank intervenes twice in FX"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 09 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  154. ^ "Australian shares drop most in over 11 years on virus fears, oil plunge"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 09 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  155. ^ "Coronavirus: FTSE 100 in biggest fall since 2008 financial crisis on outbreak fears"، Sky News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  156. ^ Ashworth, Louis (09 مارس 2020)، "Stock markets crash after oil price collapses"، The Telegraph (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0307-1235، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  157. ^ "CAC 40"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 04 يوليو 2019، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  158. ^ "Bloomberg - Are you a robot?"، www.bloomberg.com، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020. {{استشهاد ويب}}: Cite uses generic title (مساعدة)
  159. ^ "US stocks halted after falling 7%. Global stocks plunge as oil crashes and coronavirus fear spreads"، KPAX (باللغة الإنجليزية)، 09 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  160. ^ "Singapore stocks near 4-year low as oil rout, COVID-19 fears send investors 'dumping everything'"، CNA (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  161. ^ MarketWatch، "China stocks slide 3%, leading sharp losses for Asia as coronavirus spreads"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  162. ^ Dawn.com, Talqeen Zubairi | (09 مارس 2020)، "Crash and recover: Stocks register largest intra-day fall in history before rebounding"، DAWN.COM (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 05 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  163. ^ "Russian cenbank says suspends forex purchases for 30 days"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 09 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  164. ^ "Mexico central bank props up battered peso, rates outlook uncertain"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 09 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  165. ^ "Japan preparing $120 billion stimulus package to bolster fragile economy"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 03 ديسمبر 2019، مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  166. ^ "Japan announces $4 billion coronavirus package, not yet eyeing extra budget"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 10 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  167. ^ Post, The Jakarta، "Lower income, rising debt expected as Indonesia unveils extra stimulus"، The Jakarta Post (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 13 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  168. ^ Grothaus, Michael (09 مارس 2020)، "Black Monday: Stock markets plummet on coronavirus fears and oil price war"، Fast Company (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  169. ^ "How market panic can feed back to the world economy"، The Economist، ISSN 0013-0613، مؤرشف من الأصل في 11 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  170. ^ "Stocks, oil plunge over global fight for crude production"، AP NEWS، 09 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  171. ^ "Oil and coronavirus fears spark 'Black Monday' for stock markets"، finance.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 03 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  172. ^ Elliott, Larry؛ editor, Economics (09 مارس 2020)، "'Crash Monday' is the price we're paying for a decade of cheap money | Larry Elliott"، The Guardian (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0261-3077، مؤرشف من الأصل في 01 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020. {{استشهاد بخبر}}: |الأخير2= has generic name (مساعدة)
  173. ^ "Stock market news live updates: Dow closes 1,167 points higher despite coronavirus worries"، finance.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  174. ^ Imbert, Fred (10 مارس 2020)، "Here's what happened to the stock market on Tuesday"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  175. ^ Langley, Akane Otani and Karen (12 مارس 2020)، "Dow Jones Industrial Average's 11-Year Bull Run Ends"، Wall Street Journal (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0099-9660، مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  176. ^ Amaro, Fred Imbert,Yun Li,Silvia (09 مارس 2020)، "Dow rallies more than 1,100 points in a wild session, halves losses from Monday's sell-off"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  177. ^ Huang, Eustance (09 مارس 2020)، "Japanese shares bounce back in turbulent session as investors await stimulus measures"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  178. ^ Stevens, Pippa (09 مارس 2020)، "Oil jumps more than 10% one day after sharpest decline since 1991, amid hopes for continued OPEC talks"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  179. ^ Li, Yun (10 مارس 2020)، "10-year Treasury yield rebounds from record low"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  180. ^ correspondent, Sarah Martin Chief political (10 مارس 2020)، "Australia to unveil $2.4bn coronavirus health package including pop-up fever clinics"، The Guardian (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0261-3077، مؤرشف من الأصل في 04 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  181. ^ Huang, Eustance (10 مارس 2020)، "Australia tumbles into bear territory as volatility continues to rock Asia Pacific markets"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 08 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  182. ^ Ellyatt, Elliot Smith,Holly (11 مارس 2020)، "European markets close lower as coronavirus concerns persist; Bank of England cuts rates"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  183. ^ Imbert, Fred (10 مارس 2020)، "Dow drops 1,400 points and tumbles into a bear market, down 20% from last month's record close"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 08 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  184. ^ "Wall Street tumbles, Dow confirms bear market"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 11 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  185. ^ "Oil drops 4% after Saudi Aramco asked to raise output capacity"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، 11 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  186. ^ Li, Yun (11 مارس 2020)، "10-year Treasury yield rises in volatile trading"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  187. ^ "Brazil markets slammed as coronavirus goes 'pandemic', stocks fall 8.5%"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 11 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  188. ^ "TSX crosses into bear market as coronavirus declared a pandemic"، Global News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 21 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  189. ^ "Sunak pumps billions into economy to combat virus"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 11 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 03 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  190. ^ Author, No (11 مارس 2020)، "Bank of Japan looks to boost stocks with additional stimulus as virus roils markets"، The Japan Times (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020. {{استشهاد ويب}}: |الأخير= has generic name (مساعدة)
  191. ^ "UPDATE 1-Indonesia announces tax relief for manufacturing during virus outbreak"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 11 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  192. ^ Specia, Megan (12 مارس 2020)، "What You Need to Know About Trump's European Travel Ban"، The New York Times (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0362-4331، مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  193. ^ Levisohn, Ben، "Why President Donald Trump's Speech Spooked the Stock Market"، www.barrons.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 03 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 مايو 2020.
  194. ^ "Black Thursday: Dow Suffers Biggest Point Drop Ever, as Disney and Apple Fall Hard"، www.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 04 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  195. أ ب Franck, Fred Imbert,Thomas (11 مارس 2020)، "Dow plunges 10% amid coronavirus fears for its worst day since the 1987 market crash"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  196. ^ "Travel Limits, Economic Fears Stoke Market Plunge"، The New York Times (باللغة الإنجليزية)، 12 مارس 2020، ISSN 0362-4331، مؤرشف من الأصل في 05 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  197. أ ب Amaro, Silvia (12 مارس 2020)، "ECB surprises markets by not cutting rates, but announces stimulus to fight coronavirus impact"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 09 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  198. ^ Zabelin, Dimitri؛ Zabelin, Dimitri، "Euro Analysis Ahead of ECB Rate Decision and Lagarde Outlook"، DailyFX (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  199. ^ "Indonesia c.bank buys 4 trln rupiah of bonds in auction, may run 2nd auction"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  200. ^ Post, The Jakarta، "Bank Indonesia spends Rp 110t to stabilize markets as virus stokes sell-off"، The Jakarta Post (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  201. ^ Zhou, Naaman (12 مارس 2020)، "Australian government unveils $17.6bn stimulus package as coronavirus hammers stock market"، The Guardian (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0261-3077، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  202. ^ Gopakumar, Gopika (12 مارس 2020)، "Reserve Bank steps into forex market to support rupee"، Livemint (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  203. ^ "Asia markets look to central bank action as liquidity tightens"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 13 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  204. ^ "UPDATE 2-Brazil ups FX intervention, pledges to ease bond market strains"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  205. ^ Reuters, Contributors Noah Sin Reuters Samuel Shen، "Hong Kong's Hang Seng Index plunges into bear market"، www.nasdaq.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020. {{استشهاد ويب}}: |الأول= has generic name (مساعدة)
  206. ^ Post, The Jakarta، "Time-out: IDX halts trading as shares plunge 5%"، The Jakarta Post (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  207. ^ Huang, Eustance (11 مارس 2020)، "Japan stocks follow Dow into a bear market as Trump suspends travel from Europe; WHO declares coronavirus outbreak a pandemic"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  208. ^ Aslam, Naeem، "The Bear Market Is Here! Fastest Plunge Of 20% On Record"، Forbes (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  209. ^ Ellyatt, Elliot Smith,Holly (12 مارس 2020)، "European stocks close 11% lower in worst one-day drop ever on coronavirus fears"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  210. ^ "Plunging Wall Street stocks end record bull run"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  211. ^ "Shares in US and UK suffer worst day since 1987"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  212. ^ "Canadian stock market bloodbath: Worst one-day fall in 80 years"، thestar.com (باللغة الإنجليزية)، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 06 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  213. ^ "Borse, Piazza Affari chiude a -16,92%. E' il peggior crollo di sempre"، Affaritaliani.it (باللغة الإيطالية)، مؤرشف من الأصل في 12 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  214. ^ RTTNews, Contributor RTTNews com، "European Markets Plummet On Trump's Travel Ban"، www.nasdaq.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020. {{استشهاد ويب}}: |الأول= has generic name (مساعدة)
  215. ^ Reporter, S. I.، "MARKETS: Sensex slumps 2,919 pts, Nifty at 33-mth low in biggest 1-day fall"، www.business-standard.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  216. ^ "JSE stocks plunge the most since 1997 in 'panic' sell-off"، Moneyweb، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  217. ^ "Colombia's central bank holds extraordinary meeting amid sharp fall in peso"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  218. ^ Radio, Caracol (12 مارس 2020)، "Dólar en Colombia alcanzó este jueves una cifra histórica de $4.034"، Caracol Radio (باللغة الإسبانية)، مؤرشف من الأصل في 01 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  219. ^ "Dólar alcanza máximo histórico de 22.98 pesos en la madrugada"، El Universal (باللغة الإسبانية)، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  220. ^ "Down 26%: Bitcoin Sees Worst Sell-Off in 7 Years as Coronavirus Spurs Flight to Safety"، CoinDesk (باللغة الإنجليزية)، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 06 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  221. ^ GmbH, finanzen net، "Dow slips 2,000 points as Trump coronavirus response disappoints, Fed funding boost fades | Markets Insider"، markets.businessinsider.com، مؤرشف من الأصل في 06 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  222. ^ "Travel Limits, Economic Fears Stoke Market Plunge"، www.nytimes.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 05 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  223. ^ Ostroff, Caitlin McCabe and Caitlin (12 مارس 2020)، "Stocks Plunge 10% in Dow's Worst Day Since 1987"، Wall Street Journal (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0099-9660، مؤرشف من الأصل في 07 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  224. ^ Imbert, Pippa Stevens,Maggie Fitzgerald,Fred (12 مارس 2020)، "Stock market live Thursday: Dow tanks 2,300 in worst day since Black Monday, S&P 500 bear market"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  225. ^ "Trump Defends Travel Ban, Says Stock Market Will Bounce Back"، NPR.org (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2020.
  226. ^ Smith, Elliot (13 مارس 2020)، "European stocks close higher, but down 19% on the week in worst sell-off since 2008"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 27 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  227. ^ Huang, Eustance (12 مارس 2020)، "Australia stocks stage dramatic comeback as Asia markets trade wildly"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  228. ^ IntelliNews, Ben Aris for bne (13 مارس 2020)، "Extreme Volatility Marks Turbulent Week on Russian Stock Market"، The Moscow Times (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  229. ^ "RTS Index (RTSI.ME) Charts, Data & News - Yahoo Finance"، finance.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  230. ^ "Tadawul All Shares Index (^TASI.SR) Historical Data - Yahoo Finance"، finance.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  231. ^ "BIST 100 (^XU100) Historical Data - Yahoo Finance"، finance.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  232. ^ "IPC MEXICO (^MXX) Historical Data - Yahoo Finance"، finance.yahoo.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  233. ^ Smith, Yun Li,Elliot (13 مارس 2020)، "10-year Treasury yield jumps above 1% after clarity on government response to coronavirus"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  234. ^ "UPDATE 3-Brazil stocks jump 13% in biggest daily gain since 2008, but slump on week"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 13 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  235. ^ Wilkie, Dan Mangan,Christina (13 مارس 2020)، "Trump declares national emergency over coronavirus"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  236. ^ Pramuk, Jacob (13 مارس 2020)، "Trump indicates he opposes House coronavirus plan as Pelosi vows to pass it"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  237. ^ Pramuk, Jacob (13 مارس 2020)، "House passes coronavirus relief bill, sending it to Senate"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  238. ^ "Coronavirus: Trudeau announces economic aid package to help Canadians amid outbreak"، Global News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 27 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  239. ^ "Bank of Canada slashes rates again to provide 'bridge across the trouble'"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 13 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 03 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  240. ^ "Central banks flash the cash as market panic drives liquidity squeeze"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 13 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  241. ^ "Brazil's Treasury cancels bond auctions scheduled for next week"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 13 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  242. ^ "Russia's c.bank says will hold repo auction on Friday to support liquidity"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 13 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  243. ^ "Central Bank injects $4.6 bln into market - Latest News"، Hürriyet Daily News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  244. ^ Post, The Jakarta، "Government allocates $8b to stimulate economy as businesses, workers suffer from COVID-19 impacts"، The Jakarta Post (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  245. ^ "Coronavirus: Saudi Central Bank announces 50 billion riyal package"، gulfnews.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  246. ^ "Ramaphosa pledges Covid-19 economic stimulus package"، The Mail & Guardian (باللغة الإنجليزية)، 15 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  247. ^ Liesman, Steve (15 مارس 2020)، "Federal Reserve cuts rates to zero and launches massive $700 billion quantitative easing program"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  248. ^ "Fed slashes rates, global central banks coordinate to cushion coronavirus blow"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 16 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 20 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  249. ^ Ellyatt, Elliot Smith,Holly (16 مارس 2020)، "European stocks close down 5%, airline stocks tank as EU proposes travel restrictions"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 27 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  250. ^ Huang, Eustance (15 مارس 2020)، "Australia stocks drop nearly 10% as Asia markets tumble; Fed cuts rates to zero"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  251. ^ "ASX 200 posts biggest fall on record, Reserve Bank flags further measures amid coronavirus fears - ABC News"، www.abc.net.au (باللغة الإنجليزية)، 15 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 15 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  252. ^ Imbert, Fred (15 مارس 2020)، "Dow drops nearly 3,000 points, as coronavirus collapse continues; worst day since '87"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 08 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  253. ^ Stevens, Pippa (16 مارس 2020)، "Oil drops nearly 10%, breaking below $29 as demand evaporates"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  254. ^ Smith, Yun Li,Elliot (16 مارس 2020)، "10-year Treasury yield falls below 0.8% after Fed's emergency move to cut rates to zero"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 18 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  255. ^ Li, Yun (16 مارس 2020)، "Wall Street's fear gauge closes at highest level ever, surpassing even financial crisis peak"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  256. ^ "Bloomberg - Are you a robot?"، www.bloomberg.com، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020. {{استشهاد ويب}}: Cite uses generic title (مساعدة)
  257. ^ Cox, Jeff (16 مارس 2020)، "Fed says it will offer an additional $500 billion in overnight repo funding markets"، CNBC (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  258. ^ Post, The Jakarta، "Indonesia deploys second stimulus amid market, rupiah routs"، The Jakarta Post (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 04 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  259. ^ "Turkish central bank lowers remuneration rate on required reserves -bankers"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 16 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  260. ^ Kollmeyer, Barbara، "Russian ruble falls as central bank cuts key rate by 25 basis points to 6%"، MarketWatch (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  261. ^ "Russia seen holding key rate at 6% on Friday amid coronavirus, low oil"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 16 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  262. ^ hermesauto (16 مارس 2020)، "Bank of Korea slashes rate in emergency move after US Fed cut"، The Straits Times (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  263. ^ "New Zealand central bank slashes rates at emergency meeting as coronavirus worsens"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 16 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  264. ^ "UPDATE 2-CEE MARKETS-Assets fall even as central banks act to fight virus impact"، Reuters (باللغة الإنجليزية)، 16 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  265. ^ Imbert, Fred؛ Huang, Eustance (24 فبراير 2020)، "Dow plunges 1,000 points on coronavirus fears, 3.5% drop is worst in two years"، CNBC، مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2020.
  266. ^ Menton, Jessica (25 فبراير 2020)، "Dow tumbles nearly 900 points, bond yields slide on fears coronavirus will sting economy"، USA Today، مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2020.
  267. ^ Menton, Jessica (26 فبراير 2020)، "Dow slumps 124 points as investors further assess the economic fallout over the coronavirus"، USA Today، مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020.
  268. ^ "Dow Jones drops nearly 1,200 points, biggest point decline ever"، krcrtv.com، 27 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 فبراير 2020.
  269. ^ Imbert, Fred؛ Huang, Eustance (27 فبراير 2020)، "Dow falls 350 points Friday to cap the worst week for Wall Street since the financial crisis"، سي إن بي سي، مؤرشف من الأصل في 28 فبراير 2020.
  270. ^ Imbert, Fred (28 فبراير 2020)، "The Dow lost 12% in one week. Here's why and what likely happens next"، CNBC، مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 28 فبراير 2020.