افتح القائمة الرئيسية
1921 الانقلاب الفارسي
معلومات عامة
التاريخ 21 فبراير 1921
البلد
Tricolour Flag of Iran (1886).svg
الدولة العلية الإيرانية  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
الموقع طهران
النتيجة انتصار لواء القوزاق

تعيين السيد ضياء الدين الطباطبائي رئيسا للوزراء ورضاخان وزيرًا للحرب
قمع ثورة محمد تقي خان بسيان وانهيار حكومة خراسان المستقلة
انحلال جمهورية غيلان السوفيتية
استمرار قمع ثورة سيمكو شيكاك حتى عام 1922

انخفاض سيطرة الدولة على إمارة الشيخ خزعل حتى عام 1925
المتحاربون
الدولة القاجارية لواء القوزاق

مدعوم من:
 المملكة المتحدة

القادة
فتح الله خان أكبر رضا خان

سيد ضياء الدين الطباطبايي
أحمد أمير أحمدي
المملكة المتحدة إدموند أيرونسايد[1]

القوة
1،500 قوزاقيا
الخسائر
العديد من رجال الشرطة قتلوا أو جرحوا

انقلاب 1921 في إيران يشير إلى الانقلاب العسكري الذي تم في 21 فبراير عام 1921 واطاح بأحمد شاه آخر حكام السلالة القاجارية في إيران. قاد هذا الانقلاب سياسياً ضياء الدين الطباطبائي وهو صحفي معروف بولائه لبريطانيا، اما القائد العسكري للانقلاب فكان رضا خان المازندراني احد كبار ضباط وحدات القوزاق الايرانية. لم يواجه الانقلاب مقاومة جديرة بالذكر. اضطر الشاه بالاعترف بالانقلاب وتعيين ضياء الدين الطباطبائي رئيساً للوزراء ورضاخان وزيرًا للحرب. بعد أعوام أطاح رضاخان رسمياً بحكم القاجار ونصب نفسه شاهًا لإيران وبذلك ظهرت سلالة البهلوي.[2][3]

محتويات

الخلفيةعدل

في أثناء الحرب العالمية الاولى تحولت اراضي إيران إلى ميادين حرب وصراع بين الاطراف المتحاربة، بالرغم من إعلان إيران الحياد. ومن جهة اخرى اندلعت مظاهرات و اضطرابات في العديد من المدن. فكانت الاوضاع الامنية مضطربة متمثلة بالعمليات المسلحة التي تقوم بها زعامات القبائل الإيرانية بين الحين والاخر. وقد كان أحمد شاه حاكماً غير فعال في مواجهة التدخلات الخارجية والاضطرابات الداخلية.

في أواخر عام 1920، قررت بريطانيا سحب قواتها من شمال إيران بسبب التكلفة المالية المرتفعة. ومن جهة كانت لها مصالح حيوية في إيران وكانت تخشى من النظام الشيوعي الجديد في روسيا المجاورة لإيران لذلك وجدت ضرورة ايجاد رجل قوي على حد تعبيرها قادر على السيطرة على الاوضاع الداخلية وضمان امن مصالحها في إيران.[2] انتدب الانجليز رضاخان لهذه المهمة، وكان رضاخان عسكريا في الجيش الإيراني وسرعان ما ارتقى في الرتب العسكربة بعد أن أبدى شجاعته في الحملات العسكرية التي شارك فيها القوزاق.[4] كما ساهم في هذه المهمة سيد ضياء الدين الطباطبائي الذي كان سياسياً ايرانياً مؤيداً للبريطانيين.[5]

التفاصيلعدل

في يوم 12 فبراير 1921م اجتمع رضا خان وقائد الجيش البريطاني في إيران، الجنرال ادموند ايرونسايد، في فندق "كَراند هتل" في قزوين. وهناك تم تدبير انقلاب عسكري يأتي بحكومة قوية في إيران. ثم تم تعيين رضاخان للقيادة العسكرية للانقلاب كما عُيّن ضياء الدين الطباطبائي للقيادة السياسية. في فجر يوم 18 فبراير 1921م تحركت قوات القوزاق من قزوين إلى طهران وقاد رضاخان انقلابا عسكريا بـ3000 رجل و 18 مدفعا رشاشا. وبينما كانت القوات في طريقها إلى طهران وصلت أنباء الانقلاب إلى علم الشاه وحكومته، فقام الشاه بتوجيه أوامر لمنعهم غير ان تلك المحاولات لم تفلح في منعهم من السعي قدما للسيطرة على طهران.

دخلت قوات القوزاق طهران يوم 21 فبراير 1921م وسيطرت على إدارة الشرطة وعلى جميع المؤسسات والادارات الحكومية ووقعت العاصمة طهران بأيديهم. اضطر الشاه لاستجابة مطالبهم والاعترف بالانقلاب وبسلطة الانقلابيين، وتعيين رضاخان وزيرًا للحرب والسيد ضياء الدين الطباطبائي رئيسا للوزراء. بدأ رضا خان، بتنصيب حلفائه على رأس مناصب المؤسسات العسكرية، وأصدر أمرا باعتقال العديد من الشخصيات السياسية والدينية التي كانت مناوئه لتوجهاته وشملت حملة الاعتقالات عشرات من المثقفين والادبيين والصحفيين.[2][3][6]

الأعقابعدل

لم يبق سيد ضياء الدين الطباطبائي أكثر من 93 يوماً في منصب رئاسة الوزراء، حيث فرض رضا خان نفسه على الشاه واستحوذ على هذا المنصب لنفسه. فتولى رئاسة الوزراء ما بين سنوات 1923-1925 م. ثم أجبر البرلمان على أن ينتخبه شاهاً على البلاد. ففي عام 1925 نصب نفسه شاهًا لإيران، وخلع أحمد شاه من الحكم وهكذا انتهت الدولة القاجارية وبدأ الحكم البهلوي في إيران.[7][8]

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ ... as a result of his forcefulness and military achievements, had been chosen by Major General Edmund Ironside, head of Norperforce ... COUP D’ETAT OF 1299/1921 نسخة محفوظة 17 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت نهاية الحكم القاجاري، كلية التربية الاساسية ، 23/11/2017. نسخة محفوظة 27 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب رسن دمان السلطانی، جاسم إبراهیم ألشمری،اثر المتغیرات السیاسیة الدولیة والإقلیمیة علی العلاقات الترکیة- الإیرانیة للمدة (1918 - 1939م)، كلية التربية الأساسية، آب 2015 - العدد 22 ، صفحة :352.
  4. ^ حسن إبراهيم منيسي، شيوخ القواسم في رأس الخيمة و دورهم في الأحداث السياسية ، الدار العربية للموسوعات، صفحة: 289.
  5. ^ ريحانه طباطبايي، ثلاثة بدايات وثلاثة نهايات(فارسي)، جريدة الشرق الإيرانية، 2011 12 October . نسخة محفوظة 18 أغسطس 2013 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ انقلاب حوت شباط 1921 وبروز رضا خان. نسخة محفوظة 27 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Glenn E. Curtis, Eric Hooglund (2008). "Iran: A Country Study". Government Printing Office. صفحة 27. 
  8. ^ رشا رمزي، بهلوي.. إمبراطور الفقر والاضطهاد في إيران ، البوابة نيوز، 22/فبراير/2014 . نسخة محفوظة 27 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.