الولايات المتحدة والغزو الروسي لأوكرانيا 2022

كان موقف الولايات المتحدة من الغزو الروسي لأوكرانيا عام 2022 لصالح أوكرانيا إلى حد كبير، حيث أدانت الدولة الغزو، وقدمت مساعدات إنسانية وعسكرية لأوكرانيا، وفرضت عقوبات على روسيا وبيلاروسيا.[1] [2]

الولايات المتحدة والغزو الروسي لأوكرانيا 2022
معلومات عامة
المنطقة
التأثيرات
فرع من
أثرت على
الرئيس الأمريكي جو بايدن يدلي بتصريح حول الغزو الروسي لأوكرانيا عام 2022

مساعدات لأوكرانياعدل

مباشرة بعد الغزو، أعلن جو بايدن أنه سيتم توفير 350 مليون دولار إضافية من الأسلحة الأمريكية لأوكرانيا. كان ذلك بالإضافة إلى صواريخ ستينغر المضادة للطائرات وأنظمة صواريخ جافلين التي قدمتها الولايات المتحدة والتي يتم نقلها، بإذن أمريكي، من إستونيا ولاتفيا وليتوانيا إلى أوكرانيا.[3]

وذكر بايدن أنه سيتم نقل 800 جندي أمريكي من إيطاليا إلى منطقة البلطيق، وسيتم نقل ثماني طائرات مقاتلة من طراز إف-35 من ألمانيا إلى أوروبا الشرقية، وسيتم نقل 32 طائرة هليكوبتر أباتشي من ألمانيا واليونان إلى بولندا.[4] ومع ذلك، قال الرئيس إن الجيش الأمريكي لن يقاتل روسيا في أوكرانيا، لكنه سيدافع عن كل شبر من أراضي الناتو.[5]

أمر وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن بنشر حوالي 7000 جندي إضافي في أوروبا. [6] في 26 فبراير، زود وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين أوكرانيا بمبلغ إضافي قدره 350 مليون دولار كمساعدات عسكرية لتعزيز قدراتها الدفاعية.[7]

في 16 مارس، أعلن بايدن عن 800 مليون دولار إضافية كمساعدة أمنية لأوكرانيا، وبذلك يصل إجمالي المساعدة الأمنية الأمريكية المخصصة لأوكرانيا إلى ملياري دولار منذ بدء إدارة بايدن.[8]

تعاونت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، مع وكالات الأمم المتحدة لتوفير إمدادات الإغاثة في جميع أنحاء أوكرانيا، بما في ذلك أغذية الطوارئ، ومجموعات الجراحة والطبية، والبطانيات الحرارية، وإمدادات الصرف الصحي. منذ بداية الغزو الروسي، قدمت الوكالة الأمريكية للتنمية 107 مليون دولار كمساعدات إنسانية. [9]

إدانة روسياعدل

وافق مجلس الشيوخ الأمريكي بالإجماع على قرار يدين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كمجرم حرب.[10] قال زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ، تشاك شومر، في خطاب ألقاه في قاعة مجلس الشيوخ قبل اجتماع المجلس: «لقد انضممنا جميعًا في هذه القاعة، إلى جانب الديمقراطيين والجمهوريين، للقول إن فلاديمير بوتين لا يمكنه الهروب من المساءلة عن الفظائع التي ارتكبت ضد الشعب الأوكراني».[10]

أصدر الرئيس الأمريكي جو بايدن بيانا وصف الغزو الروسي بأنه «غير مبرر وغير معقول»، واتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشن «حرب مع سبق الإصرار ستؤدي إلى خسائر فادحة في الأرواح ومعاناة بشرية».[11] وصف بايدن بوتين بأنه «مجرم حرب» ردًا على أسئلة المراسلين في 16 مارس.[12] [13] بالإضافة إلى ذلك، أدان بايدن الأوليغارشية الروسية الذين دعموا بوتين، قائلاً: «إننا ننضم إلى حلفائنا الأوروبيين للعثور على يخوتكم وشققكم الفاخرة وطائراتكم النفاثة الخاصة والاستيلاء عليها. نحن قادمون من أجل مكاسبكم السيئة».[14]

كما نددت إدارة بايدن بقرار بوتين وضع قوات الردع النووي الروسية في حالة تأهب قصوى.[15] بالإضافة إلى ذلك، أعلنت الحكومة رسميًا أن أفراد القوات المسلحة الروسية قد ارتكبوا جرائم حرب في أوكرانيا.[16]

دعا السناتور ميت رومني الولايات المتحدة وحلفائها إلى «حماية الحرية» وإخضاع بوتين وروسيا «لأقسى العقوبات الاقتصادية، من خلال طردهم من المؤسسات العالمية، وإلزام أنفسنا بتوسيع وتحديث دفاعنا القومي».[17]

عقوبات على روسيا وبيلاروسياعدل

قال بايدن إنه سيجمد جميع الأصول الروسية في الولايات المتحدة ويقيد استخدام روسيا للعملات الرئيسية، مثل الدولار واليورو والجنيه الاسترليني والين.[18] [19] كما حظرت الولايات المتحدة الطائرات الروسية من دخول واستخدام المجال الجوي الأمريكي.[20]

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية أنها قررت فرض عقوبات على 24 فردًا وكيانًا بيلاروسيا، بما في ذلك وزير الدفاع البيلاروسي، فيكتور خرينين، للسماح لروسيا باستخدام أراضيها لشن هجمات على أوكرانيا.[21] كما فرضت الولايات المتحدة عقوبات على الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو. أُعلن أن جميع الممتلكات والمصالح المملوكة لرئيس بيلاروسيا أو زوجته مقيدة الآن في البلاد. كما أعلنت وزارة الخارجية أن لوكاشينكو وزوجته وأطفالهم ممنوعون من دخول الولايات المتحدة [22]

في 28 فبراير، أعلنت الولايات المتحدة طرد 12 دبلوماسيًا روسيًا من البعثة الدائمة لروسيا لدى الأمم المتحدة بتهمة «أنشطة تجسس».[23] [24] في 3 مارس، فرضت الولايات المتحدة عقوبات إضافية على الأفراد الروس: السكرتير الصحفي الروسي ديمتري بيسكوف، و22 كيانًا مرتبطًا بالدفاع، و19 من أعضاء الأوليغارشية الذين أطلق عليهم جو بايدن «أصدقاء بوتين»، سيواجهون جميعًا قيودًا على التأشيرات الأمريكية.[25] [26]

أفادت الأنباء أن إدارة بايدن تستعد لفرض عقوبات على أكثر من 300 عضو في مجلس الدوما الروسي.[27]

مراجععدل

  1. ^ Galston, William A. (3 Mar 2022). "The invasion of Ukraine unites a divided America". Brookings (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-03-23. Retrieved 2022-03-23.
  2. ^ Burch, Audra D. S.; Medina, Jennifer; Ulloa, Jazmine; King, Maya (16 Mar 2022). "Russia's Attack Rallies a Divided Nation: The United States". The New York Times (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN 0362-4331. Archived from the original on 2022-03-24. Retrieved 2022-03-23.
  3. ^ Darden, Jessica Trisko. "US aid to Ukraine: $13.6 billion approved following Russian bombardment marks sharp increase". The Conversation (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-22. Retrieved 2022-03-23.
  4. ^ "拜登下令调兵!乌克兰宣布进入紧急状态_乌克兰寻求进入全国紧急状态_乌议会批准在全国实施紧急状态_波罗的海地区". www.sohu.com (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-24. Retrieved 2022-03-23.
  5. ^ sina_mobile (25 فبراير 2022). "美国总统拜登:美军不会在乌克兰与俄罗斯交战". news.sina.cn. مؤرشف من الأصل في 2022-02-25. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-23.
  6. ^ sina_mobile (25 فبراير 2022). "美国总统拜登:美军不会在乌克兰与俄罗斯交战". news.sina.cn. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-23.sina_mobile (2022-02-25). "美国总统拜登:美军不会在乌克兰与俄罗斯交战". news.sina.cn. Retrieved 2022-03-23.
  7. ^ "美國宣布新增3.5億美元軍事援助烏克蘭 助其對抗俄羅斯入侵". RFI - 法國國際廣播電台 (بالصينية التقليدية). 26 Feb 2022. Archived from the original on 2022-03-21. Retrieved 2022-03-23.
  8. ^ "Fact Sheet on U.S. Security Assistance for Ukraine". The White House (بالإنجليزية الأمريكية). 16 Mar 2022. Archived from the original on 2022-03-24. Retrieved 2022-03-23.
  9. ^ Darden, Jessica Trisko. "US aid to Ukraine: $13.6 billion approved following Russian bombardment marks sharp increase". The Conversation (بالإنجليزية). Retrieved 2022-03-23.Darden, Jessica Trisko. "US aid to Ukraine: $13.6 billion approved following Russian bombardment marks sharp increase". The Conversation. Retrieved 2022-03-23.
  10. أ ب Warburton, Moira (15 Mar 2022). "U.S. Senate unanimously condemns Putin as war criminal". Reuters (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-24. Retrieved 2022-03-23.
  11. ^ "Biden unveils new sanctions on Russia for "premeditated attack" on Ukraine". www.cbsnews.com (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-03-23. Retrieved 2022-03-23.
  12. ^ "Ukraine conflict: Biden brands Putin a 'war criminal'". BBC News (بالإنجليزية البريطانية). 16 Mar 2022. Archived from the original on 2022-03-21. Retrieved 2022-03-23.
  13. ^ Desk, NPR Washington (16 Mar 2022). "Biden calls Putin a war criminal". NPR (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-24. Retrieved 2022-03-23.
  14. ^ CNN، Kevin Liptak. "5 takeaways from President Biden's State of the Union speech". CNN. مؤرشف من الأصل في 2022-03-24. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-23.
  15. ^ "US condemns Putin nuclear deterrence order but cautiously welcomes talks report". the Guardian (بالإنجليزية). 27 Feb 2022. Archived from the original on 2022-03-23. Retrieved 2022-03-23.
  16. ^ CNN، Jennifer Hansler and Jeremy Herb. "US formally declares Russian military has committed war crimes in Ukraine". CNN. مؤرشف من الأصل في 2022-03-24. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-23.
  17. ^ "Mitt Romney condemns invasion of Ukraine, blasts past U.S. foreign policy". Deseret News (بالإنجليزية). 24 Feb 2022. Archived from the original on 2022-03-19. Retrieved 2022-03-23.
  18. ^ "美国总统拜登:冻结俄罗斯在美所有资产 对俄实施更严厉制裁-新闻-上海证券报·中国证券网". news.cnstock.com. مؤرشف من الأصل في 2022-03-20. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-23.
  19. ^ "东方财富资讯". wap.eastmoney.com. مؤرشف من الأصل في 2022-03-07. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-23.
  20. ^ "FACT SHEET: The United States Continues to Impose Costs on Russia and Belarus for Putin's War of Choice". The White House (بالإنجليزية الأمريكية). 2 Mar 2022. Archived from the original on 2022-03-24. Retrieved 2022-03-23.
  21. ^ "美国宣布制裁白俄罗斯防长和其他支持俄罗斯对乌军事行动相关方_乌克兰总统宣布与俄罗斯断交_现场:乌军与俄军在苏梅激烈交火_中方驳斥美暗示俄有中国支持才行动". m.sohu.com (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-23. Retrieved 2022-03-23.
  22. ^ Benson, Samuel. "U.S. sanctions Belarus president, more Russian officials". POLITICO (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-22. Retrieved 2022-03-23.
  23. ^ "美国驱逐俄罗斯驻联合国使团12名外交官". 美国之音 (بالصينية). Archived from the original on 2022-03-21. Retrieved 2022-03-23.
  24. ^ "US expelling Russian diplomats from UN mission in New York". www.aljazeera.com (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-24. Retrieved 2022-03-23.
  25. ^ "Biden imposes sanctions on Russian oligarchs, 'Putin's cronies'". BBC News (بالإنجليزية البريطانية). 3 Mar 2022. Archived from the original on 2022-03-24. Retrieved 2022-03-23.
  26. ^ "晚報:美歐官員引述情報指,中國曾要求俄方切勿在北京冬奧期間入侵烏克蘭". theinitium.com. مؤرشف من الأصل في 2022-03-10. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-23.
  27. ^ Salama, Vivian (23 Mar 2022). "WSJ News Exclusive | Biden to Sanction Hundreds of Russian Lawmakers, U.S. Officials Say". Wall Street Journal (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN 0099-9660. Archived from the original on 2022-03-24. Retrieved 2022-03-23.