الوزير المرافق

كتاب من تأليف غازي عبد الرحمن القصيبي

الوزير المرافق هو كتاب من تأليف غازي عبد الرحمن القصيبي، صدر سنة 2010، يدون فيه الكاتب فترة عمله وزيراً للصناعة ووزيراً للصحة في حكومة المملكة العربية السعودية؛ وقيامه بدور الوزير المرافق لرؤساء وملوك زاروا المملكة وكذلك مرافقة ولي العهد أو الملك السعودي في فترة السبعينات وحتى منتصف الثمانينات، يقف المؤلف على دقائق الأمور لجلسات القمة العربية المغلقة والمشادات بين الرؤساء مع المواقف المدهشة والمحرجة لبعض الملوك والأمراء وكذلك رؤساء الدول الغربية والأفريقية.[1]

الوزير المرافق
الوزير المرافق.jpg

معلومات الكتاب
المؤلف غازي عبد الرحمن القصيبي
البلد لبنان - بيروت
اللغة عربية
الناشر المؤسسة العربية للدراسات والنشر
تاريخ النشر 26/07/2010
النوع الأدبي ترجمة ذاتية
التقديم
عدد الأجزاء واحد
عدد الصفحات 211

محتوىعدل

يبدأ القصيبي مقدماً بقوله:

««كانت هناك بين الحين والآخر مهام تأخذ الوزير من دوامة العمل الروتيني اليومي. أبرز هذه المهام مرافقة الملك وولي العهد في الزيارات الرسمية، ومرافقة رؤساء الدول الذين يزورون المملكة والمساهمة في المؤتمرات المختلفة... وفي هذا الكتاب فصول تحمل انطباعاتي الشخصية عن عدد من رؤساء الدول والحكومات، وقد حرصت على أن تبقى الانطباعات كما دونتها أول مرة منذ سنين طويلة...».»

يقسم الكتاب في عشرة أجزاء،وتحت كل عنوان يسرد تجربة الوزير المرافق.

في مدونة البيت الأبيض.. بين سيدين تحدث الوزير المرافق عن نيكسون إمبراطور واشنطن أمام قضية ووترغيت التي أطاحت به. وفي لقائه مع الأخ العقيد.. في الحافلة، يذكر أن أول ليلة في ضيافة العقيد القذافي نام الوفد السعودي في البلكونات لشدة الحر، ثم يروي نقاشات مختلفة بين مستشار الملك خالد الشرعي وبين العقيد في جوانب فقهية كثيرة وأهمها اختراعه لتاريخ هجري متعلق بوفاة الرسول لمخالفة المسيحيين الذين يؤرخون بميلاد المسيح،[2] وقال القذافي في دفوعه إنه ابتكر هذا التاريخ لأنه حاكم مسلم وعمر بن الخطاب حاكم مسلم، فسأله

«الملك خالد مذهولاً: أنت مثل عمر بن الخطاب؟!»

ليحسم العقيد القضية بقوله:

««الأيام بيننا.. سوف ترون...»

مراجععدل

  1. ^ القصيبي يحكي أسرار ملوك ورؤساء دار الحياة السعودية، تاريخ الولوج 26 سبتمبر 2011 نسخة محفوظة 26 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "الوزير المرافق"... القصيبي يحكي أسرار ملوك ورؤساء و "قمم عربية مغلقة" صحيفة نلتقي، تاريخ الولوج 26 سبتمبر 2011 نسخة محفوظة 29 ديسمبر 2013 على موقع واي باك مشين.