الناصرة العثمانية في عيون غربية

Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (مارس 2013)

الناصرة العثمانية في عيون غربية ترجمة وتحرير هزاع أبو ربيع إصدار مطبعة الحكيم 2011

يحتوي هذا الكتاب على قسمين رئيسيين؛ القسم الأول عبارة عن ترجمة لكتاب الناصرة اليوم الذي ألفه الدكتور جون فريدريك سكريمجر ونشره سنة 1913 في إنجلترا، والدكتور سكريمجر خدم كطبيب في الناصرة منذ سنة 1904 وحتى سنة 1921، وفي هذا الكتاب يسجل الدكتور سكريمجر انطباعاته عن مدينة الناصرة وسكانها وعاداتهم وتقاليدهم، حيث نقل للغرب صورة حية عن المدينة و تضاريسها وأحياؤها وعادات أهلها في الزواج والموت وانواع المأكولات التي يتناولوها، وفي النهاية يتكلم عن صحة سكان المدينة وعن عمله كطبيب في المستشفى.

أما القسم الثاني فهو عن الناصرة في كتابات وأدب الرحالة الغربيين لفلسطين في القرن الثامن عشر والتاسع عشر، حيث حرص المحرر على ترجمة ما كتبه هؤلاء الرحالة عن الناصرة من انطباعات وأوصاف للمدينة ولمناطقها المقدسة، وفي نهاية الكتاب زاد المحرر هزاع أبو ربيع قسماً ثالثا ترجم فيه أشهر رحلات الحجاج الغربيين إلى الناصرة.

Nuvola apps bookcase.svg
هذه بذرة مقالة عن كتاب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.