المعابد في العصر البرونزي المبكر

Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)

المعابد في العصر البرونزي المبكرعدل

1- المعبدان التوآم

عثر في الطبقة الثانية في تل عراد على أربعة معابد اشترك كل اثنان منهما في الجدار الخلفي فاطلق عليهما الاثاريون مصطلح "المعبدان التوام" وجاء باباهما في الجهة الشرقية كذلك، وامتدت امامهما باحتان مسورتان. وقد قسمت حجرة المعبد الشمالي منهما، بحيث صار فيها حجرتان صغيرتان وفي الزاوية الشمالية الشرقية من ذلك المعبد عثر على مصطبة قياساتها 9,2X4,3 مترا, ترتفع 60سنتمتر، عدت نصبا للطقوس الدينية. وقد عثر على معبدين توام في الطبقة التاسعة عشرة من تل المتسلم كذلك وكانت لهما في الجهة الشرقية باحة مشتركة، وجاء الباب فيهما في الجهة الشرقية كذلك. وبلغت قياسات المعبد الجنوبي فيهما 12X4مترا, وانتصب مقابل الباب، داخل المعبد, مصطبة مقصورة بالشيد.

2- معبد الحجرة المستعرضة

ومن أفضل امثلته المعبد الذي اكتشف في خربة يرموك. وقد جعل مقابا الباب، داخل المعبد, مصطبة مربعة، يصعد إليها بدرجات من ثلاثة جوانب. وحمل السقف على أربعة أعمدة, وكسيت الجدران والأرضية بالشيد. وعثر في الباحة التي تبلغ مساحتها 60مترا مربعا على حوض للماء وعلى موقد للنار. وكان المعبد ذو الغرفة المستعرضة الذي تتبعة بتحة نشا في العصر الحجري النحاسي واستمر استخدامه في العصر البرونزي المبكر. وهو يهد، من حيث النمط المعماري، توسيعا للبيت ذي الغرفة المستعرضة في العصر البرونزي الوسيط وهذا يدل على أن أهل ذلك العصر كانوا يرون أنه ينبغي إسكان الآلهة في بيت كبيوت الناس، وإن كانت أكبر منها ويفصل بينها وبين سائر المدينة فناء محاط بسور.

3- المعبد ذو النتوء

ويتميز هذا النمط بأن الحائطين الجانبين للمعبد يبرزان للامام بنحو 4,8 مترا. ويغلب أنه كان ينتصب عمودان بين هذين البروزين.

 
هذه بذرة مقالة عن قطعة أثرية أو موقع أثري أو تاريخي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.