افتح القائمة الرئيسية
كنيسة بروتستانتية في ناساو.

وجدت لدراسة نشرتها مركز بيو للأبحاث عام 2010 أنَّ أكثر من 95.8% من سكان جزر البهاما يقولون بانهم مسيحيين،[1] وأدلة غير مؤكدة تشير إلى أن معظمهم يحضر الخدمات الدينية بإنتظام.[2] ويشكل البروتستانت حوالي 80% من مجمل السكان.

البروتستانتية هي أكبر الطوائف الدينية في الجزيرة، وتتنوع المذاهب البروتستانتية في الجزيرة بما في ذلك الكنيسة المعمدانية (35%)، والانجليكانية (15%)، والخمسينية (8%)، وكنيسة الله (5%)، والأدفنتست (5%)، والميثودية (4%) ويشكل البروتستانت على كافة المذاهب الأغلبية السكانية. هناك أيضًا نسب كبيرة من الكاثوليك (14.5%) والمسيحيين الأرثوذكس الشرقيين، في حين يشكل أتباع الطوائف المسيحيَّة الأخرى حوالي 1.3% من السكان.[2] وعلى الرغم من أن العديد من التجمعات البروتستانتية غير المنتسبة أعضائها هم من السود بشكل حصري تقريبًا، فإن معظم الكنائس السائدة متنوعة عرقياً.[2] أكثر من 91% من سكان جزر البهاماس يدينون بالدين، وتشير الأدلة المتواترة إلى أن معظمهم يحضرون الخدمات الكنسيَّة بإنتظام.[2]

مراجععدل

  1. ^ Religions in Bahamas | PEW-GRF نسخة محفوظة 13 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت ث United States Bureau of Democracy, Human Rights and Labor. Bahamas: International Religious Freedom Report 2008.   This article incorporates text from this source, which is in the public domain. نسخة محفوظة 20 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.

انظر أيضاًعدل

 
هذه بذرة مقالة عن موضوع مسيحي ديني أو تاريخي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.