افتح القائمة الرئيسية

المسجد الكبير (بروكسل)

مسجد يقع في بروكسل، بلجيكا


المسجد الكبير في بروكسل هو أقدم مسجد في بروكسل. يقع المسجد في (Cinquantenaire Park) وهو أيضا مجلس المركز الإسلامي والثقافي لبلجيكا.

المسجد الكبير (بروكسل)
Bruxelles (Cinquantenaire) la grande Mosquée.JPG

إحداثيات 50°50′36″N 4°23′16″E / 50.843333°N 4.387778°E / 50.843333; 4.387778  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
معلومات عامة
القرية أو المدينة بروكسل
الدولة  بلجيكا
تاريخ بدء البناء 1879 م البناية الإصلية
1978 م التحويل وإعادة البناء
النمط المعماري عربي

البناية الأصلية بنيت من قبل المصمم إيرنست فان همبيك بأسلوب عربي، لتشكيل السرادق الشرقي للمعرض الوطني في بروكسل في 1880. قلة الصيانة في القرن العشرين سببت تدهورا تدريجيا للبناية.

في 1967، الملك بودوان الأول أعار البناية للملك فيصل بن عبد العزيز عاهل المملكة العربية السعودية بدون إيجار 99 سنوات، في زيارة رسمية إلى بلجيكا كجزء من المفاوضات لضمان عقود النفط.[1] تحولت هذه البنايات إلى مكان عبادة خاص للمهاجرين المسلمين في بلجيكا، وكان أغلبهم في ذلك الوقت من المغرب وتركيا.[1] كجزء من الصفقة، ووُظف أئمة من منطقة الخليج، طبقا لجورج Dallemagne. أُعيد بناء المسجد، على حساب المملكة العربية السعودية من قبل المصمم التونسي (بوبكر)، افتتح في عام 1978 بحضور خالد بن عبد العزيز والملك بودوان.[2]

صار المسجد بمثابة مؤسسة دينية قيادية للجالية الإسلامية البلجيكية — بالإضافة إلى دوره كجسر دبلوماسي بين الحكومات الملكية السعودية والبلجيكية — حيث كان نقطة تحاور منذ إعادة تأسيسه.[3][4]

الأئمة والمسؤولون نشروا رسالة الإسلام التي تقول إن الإسلام دين سلام وليس له علاقة بالإرهاب، بعد هجوم باريس في نوفمبر/تشرين الثّاني 2015.[1][5]

منظمةعدل

بالمرسوم الذي وقع من قبل وزير التعليم البلجيكي أندريه بيرتولي في عام 1983 المسجد تحت سيطرة رابطة العالم الإسلامي.[6] وهي المسؤولة عن تمويله أيضا. رابطة العالم الإسلامي، التي تمولها حكومة المملكة العربية السعودية.[5] المراكز الثقافية الإسلامية هي مدارس ومراكز أبحاث إسلامية أهدافها نشر الدين الإسلامي. تقام الصلوات باللغة العربية.[5] يقدم المركز دروسا باللغة العربية للبالغين والأطفال.  [بحاجة لمصدر]

المصادرعدل

  1. أ ب ت Cendrowicz، Leo (23 Nov 2015). "Paris attacks: How the influence of Saudi Arabia sowed the seeds of radicalism in Belgium". ذي إندبندنت. مؤرشف من الأصل في 22 فبراير 2016. اطلع عليه بتاريخ 28 نوفمبر 2015. 
  2. ^ Martin Dunford, Phil Lee. The Rough Guide to Brussels. Penguin, 2009. (ردمك 9781405383776) p.114
  3. ^ (بالفرنسية) Ural Manço. Voix et voies musulmanes de Belgique. Volume 43 of Publications des Facultés universitaires Saint-Louis: Travaux et recherches, 2000. (ردمك 9782802801368) pp.87-102
  4. ^ "Molenbeek, Brussels: How did a suburb created by royalty become a breeding ground for terror?". News Ltd. 22 نوفمبر 2015. مؤرشف من الأصل في 04 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 04 يونيو 2017. 
  5. أ ب ت Wesel، Barbara (21 Nov 2015). "Brussels' Great Mosque and ties with Salafism". دويتشه فيله. مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2018. اطلع عليه بتاريخ 16 ديسمبر 2015. 
  6. ^ "(fr) Comment le salafisme s'est développé en Belgique". La Libre Belgique. 12 February 2016. مؤرشف من الأصل في 23 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2017.