المخطط الإرهابي في النرويج 2010

كان مخطط الإرهاب في النرويج عام 2010 مؤامرة لتفجير صحيفة يولاندس-بوستن الدنماركية وقتل رسام الكاريكاتير كورت فيسترغارد. وأدين رجلان على صلة بالقاعدة بالمؤامرة، بينما تمت تبرئة شخص ثالث من تهم الإرهاب.[1]

خلفيةعدل

بعد التحقيقات التي أجرتها المخابرات النرويجية بالتعاون مع المخابرات الأمريكية والبريطانية، تم القبض على ثلاثة رجال مقيمين في النرويج في 8 يوليو 2010، فيما وصف بأنه جزء من أكبر شبكة إرهابية تم الكشف عنها منذ هجمات 11 سبتمبر.[2] يُعتقد أن الرجال جزء من خلية تابعة للقاعدة في النرويج لها صلات بالشبكة المسؤولة عن مؤامرة مترو أنفاق مدينة نيويورك عام 2009 والمملكة المتحدة، [3] ووجهت إليهم تهمة التآمر لارتكاب عمل إرهابي واحد أو أكثر في النرويج.[2][4] يُعتقد أن المؤامرات قد أمر بها صالح الصومالي، وأن لها صلات مع عدنان كلشير الشكري جمعة.[5][6] كان اثنان على الأقل من المشتبه بهم يحضرون بانتظام المركز الثقافي الإسلامي في ساربسبورج، وهو مسجد متشدد معروف بآرائه المتشددة.[5][7][8]

المشتبه بهمعدل

  • ميكائيل داود (ولد محمد رشيد)، [9] 39، من أقلية الأويغور الصينية. جاء إلى النرويج لاجئا في عام 1999 ومواطن نرويجي منذ عام 2007.[10][11]
  • شاوان صادق سعيد بوجاك، 37 عاماً، كردي من العراق. قدم إلى النرويج عام 1999 وسمح له بالإقامة لأسباب إنسانية.[2][4]
  • ديفيد جاكوبسن (مواليد أليسر عبدالليف)، [5] 31، أوزبكي. جاء إلى النرويج طالبا للجوء في عام 2002، ورُفض طلبه لكنه حصل على إقامة دائمة بناءً على لم شمل الأسرة.[2][4][12]

التحقيق والمحاكمةعدل

وفقًا لخدمة الأمن بالشرطة النرويجية (PST)، يُعتقد أن الرجال خططوا لصنع قنابل تعتمد على بيروكسيد الهيدروجين.[11] تم الكشف عن أن جاكوبسن قد اتصل بـ PST قبل أشهر من الاعتقال، وأنه كان يعمل كمخبر لهم.[4] نظرًا لكونها تحت المراقبة المكثفة، تمكنت الشرطة النرويجية من استبدال المواد الكيميائية الخطرة التي يعتقد أن الخلية قد حصلت عليها بأخرى غير ضارة.[9]

في سبتمبر، اعترف بوجاك بأنه خطط لتفجير صحيفة يولاندس بوستن الدنماركية [13] وإطلاق النار على رسام الكاريكاتير كورت ويسترغارد مع دافود.[11][14] في تصريح لوكالة أسوشيتد برس، أكد برينجار ميلينج، محامي الدفاع عن بوجاك، أن موكله أقر بأنه متورط في المؤامرة. قال ميلينج: «يقول إنه من الضروري أن يقول الحقيقة، مثله مثل المسلم الحقيقي». «من المهم ألا تكون القضية أكثر خطورة مما كانت عليه من قبل ولن تسبب أذى للمسلمين أكثر مما تسبب بالفعل».[15] قام الرجال الثلاثة بتغيير أسمائهم في أعقاب الجدل حول الرسوم الكاريكاتورية لمحمد في يولاندس بوستن. [9] بعد بضعة أيام، ادعى الجاني الرئيسي المشتبه به ميكائيل داود أنه خطط لتفجير السفارة الصينية ومصالح صينية أخرى في أوسلو وأجزاء أخرى من النرويج كجزء من ثأر شخصي بسبب معاملة الأويغور العرقيين في الصين، دون علمهم بذلك. المشتبه بهم الآخرين.[4][16][17] كان من الممكن أن تتجنب المؤامرة الفردية بشكل خاص إصدار الأحكام الأكثر صرامة بموجب قوانين مكافحة الإرهاب في النرويج والتي تتطلب من الشخص التورط في مؤامرة مع شخص آخر على الأقل.[5]

في 30 يناير 2012، أدانت محكمة منطقة أوسلو دافود وبوجاك بتهمة التآمر لارتكاب أعمال إرهابية ضد جيلاندس بوستن في كوبنهاغن [18] أو آرهوس، بينما رفضت مزاعم داود بوجود خطط لتفجير السفارة الصينية. حُكم على داود بالسجن سبع سنوات، وعلى باجوك بالسجن ثلاث سنوات ونصف، بينما تمت تبرئة جاكوبسن من تهم الإرهاب.[19] وأدين الثلاثة بإنتاج متفجرات.[19]

تم تأييد الأحكام بعد الاستئناف أمام محكمة استئناف بورغارتينج وأخيراً المحكمة العليا في النرويج، مع رفع حكم داود إلى ثماني سنوات.[11][20]

المراجععدل

  1. ^ "Police: Terror Plot Targeted Danish Paper for Muhammad Cartoons"، Associated Press (باللغة الإنجليزية)، 27 مارس 2015، مؤرشف من الأصل في 6 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 03 نوفمبر 2020.
  2. أ ب ت ث "Utpekt som terrorsjef"، Verdens Gang (باللغة النرويجية)، 29 أغسطس 2010، مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2016، اطلع عليه بتاريخ 20 يناير 2016.
  3. ^ "Norway Announces Three Arrests in Terrorist Plot"، The New York Times، 08 يوليو 2010، مؤرشف من الأصل في 15 ديسمبر 2018.
  4. أ ب ت ث ج "Terrordømte funnet skyldige i lagmannsretten" (باللغة النرويجية)، NRK، 20 سبتمبر 2012، مؤرشف من الأصل في 05 فبراير 2016، اطلع عليه بتاريخ 20 يناير 2016.
  5. أ ب ت ث Lia, Brynjar؛ Nesser, Petter (01 أغسطس 2010)، "Lessons Learned from the July 2010 Norwegian Terrorist Plot"، Combating Terrorism Center، مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2016، اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2016.
  6. ^ Ocean, Kristen Boon؛ Aziz Z. Huq؛ Douglas C. Lovelace (2012)، United States Approaches to Global Security Challenges، Oxford University Press، ص. 565، ISBN 9780199915903، مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2016، اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2016.
  7. ^ "- Slik planla de terror på norsk jord"، Dagbladet (باللغة النرويجية)، 13 يوليو 2010، مؤرشف من الأصل في 03 فبراير 2016، اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2016.
  8. ^ "Omstridt moské i Sarpsborg" (باللغة النرويجية)، NRK، 12 يوليو 2010، مؤرشف من الأصل في 05 فبراير 2016، اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2016.
  9. أ ب ت Lia, Brynjar؛ Nesser, Petter (01 أغسطس 2010)، "Lessons Learned from the July 2010 Norwegian Terrorist Plot"، Combating Terrorism Center، مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2016، اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2016.Lia, Brynjar; Nesser, Petter (1 August 2010). "Lessons Learned from the July 2010 Norwegian Terrorist Plot". Combating Terrorism Center. Archived from the original on 2016-01-31. Retrieved 2016-01-25. Cite journal requires |journal= (help)
  10. ^ "Utpekt som terrorsjef"، Verdens Gang (باللغة النرويجية)، 29 أغسطس 2010، مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2016، اطلع عليه بتاريخ 20 يناير 2016."Utpekt som terrorsjef". Verdens Gang (in Norwegian). 29 August 2010. Archived from the original on 2016-01-30. Retrieved 2016-01-20.
  11. أ ب ت ث "Terrordømte funnet skyldige i lagmannsretten" (باللغة النرويجية)، NRK، 20 سبتمبر 2012، مؤرشف من الأصل في 05 فبراير 2016، اطلع عليه بتاريخ 20 يناير 2016."Terrordømte funnet skyldige i lagmannsretten" (in Norwegian). NRK. 20 September 2012. Archived from the original on 2016-02-05. Retrieved 2016-01-20.
  12. ^ "Norway jails two for Danish newspaper terror plot"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 30 يناير 2012، مؤرشف من الأصل في 6 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 03 نوفمبر 2020.
  13. ^ "- We were planning to blow up Jyllands-Posten"، www.vg.no (باللغة النرويجية البوكمول)، مؤرشف من الأصل في 9 نوفمبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 03 نوفمبر 2020.
  14. ^ "Davud dømt til sju års fengsel" (باللغة النرويجية)، NRK، 30 يناير 2012، مؤرشف من الأصل في 05 فبراير 2016، اطلع عليه بتاريخ 20 يناير 2016.
  15. ^ "Police: Terror Plot Targeted Danish Paper for Muhammad Cartoons"، Associated Press (باللغة الإنجليزية)، 27 مارس 2015، مؤرشف من الأصل في 6 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 05 نوفمبر 2020.
  16. ^ "Norway jails two for Danish newspaper terror plot"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 30 يناير 2012، مؤرشف من الأصل في 6 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 05 نوفمبر 2020.
  17. ^ "Police: Terror Plot Targeted Danish Paper for Muhammad Cartoons"، Associated Press (باللغة الإنجليزية)، 27 مارس 2015، اطلع عليه بتاريخ 03 نوفمبر 2020."Police: Terror Plot Targeted Danish Paper for Muhammad Cartoons". Associated Press. 2015-03-27. Retrieved 2020-11-03.
  18. ^ "Norway jails two for Danish newspaper terror plot"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 30 يناير 2012، اطلع عليه بتاريخ 03 نوفمبر 2020."Norway jails two for Danish newspaper terror plot". BBC News. 2012-01-30. Retrieved 2020-11-03.
  19. أ ب "Retten: Davud planla terror sammen med al-Qaida"، Aftenposten (باللغة النرويجية)، 30 يناير 2010، مؤرشف من الأصل في 14 فبراير 2016، اطلع عليه بتاريخ 20 يناير 2016.
  20. ^ "Nederlag for terrorplanleggere i Høyesterett" (باللغة النرويجية)، NRK، 31 مايو 2013، مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2016، اطلع عليه بتاريخ 20 يناير 2016.