المادة الحادية والعشرون من قانون اللوائح الفيدرالية

Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المُخصصة لذلك. (سبتمبر 2018)

هذه المادة هي جزء من قانون اللوائح الفيدراليه التي تنظم عمل مجموعه من المنظمات المجتمعيه حيث انها تتحكم في الغذاء و العقاقير من خلال منظمه الغذاء و الدواء بالولايات المتحده (FDA)، ومنظمه تطبيق الدواء (DEA), ومكتب السياسه الوطنيه لمكافحه المخدرات (ONDCP) .تنقسم هذه المسودة الي ثلاث فصول منظمه الغذاء و الدواء، منظمه تطبيق الدواء، و كتاب السياسة الوطنية للتحكم في الدواء

منظمه الغذاء و الدواء (FDA or USFDA)[عدل]عدل

هي وكاله فيدراليه تابعه لمنظمات الولايات المتحده للصحه والخدمات الانسانيه فهي واحده من المنظمات التنفيذيه الفيدرالية بالولايات المتحدة. هذه المنظمة منوط بها الحفاظ علي الصحه العامة من خلال السيطرة  والاشراف علي الامن الغذائي، منتجات التبغ ، المكملات الغدائيه ، الوصفات الطبيه و الافراط في اتباع العقاقير الصيدلانيه (الادويه) ، اللقاحات ، الادوية البيولوجية ، عمليات نقل الدم ، الاجهزه الطبيه ، اجهزه الانبعاث الكهرومغناطيسيه (ارد) ، مستحضرات التجميل، الاغذيه الحيوانيه و الاعلاف و المنتجات البيطريه  ولذلك ففي عام 2017 ، حوالي ثلاثه ارباع  ميزانيه هذه المنظمة (بما يقدر بحوالي 700 مليون) تم تمويلها من قبل شركات الادويه كمستحقات خاصه بقانون رسوم ضريبه الدواء للمستخدمين

هذة المنظمة تدار تحت رعايه المسؤول المفوض بملف الاغذيه و الادويه المعين من قبل الرئيس في ظل مشاورة و موافقه مجلس الشيوخ ، يرسل هذا المسؤول التقارير الي سكرتير عام الخدمات الإنسانية و الصحة. و جدير بالذكر ان المسؤول الحالي هو سكوت جوتليب الذي تولي هذه المهمة في مايو من العام المنصرم 2017

تمتلك هذه المنظمة عدد من المقرات غير المدمجه في ميرلاند . تتمركز مقرات الوكالة ايضا في 223 من المكاتب الميدانيه  و 13 من المختبرات الموجوده في انحاء الولايات الخمسون، وجزر فيرجينيا بالولايات المتحدده ، وبورتريكو . ففي عام 2008 شرعت المنظمة في إرسال مندوبيها الي الدول الاخري بما في ذلك الصين، الهند، كوستاريكا، بلجيكا، و المملكة المتحده