اللجنة الوطنية للتحويل الاقتصادي ونزع السلاح

Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
Edit-clear.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.تحتاج هذه المقالة كاملةً أو أجزاءً منها إلى تدقيق لغوي أو نحوي. فضلًا ساهم في تحسينها من خلال الصيانة اللغوية والنحوية المناسبة. (يوليو 2018)

تأسست اللجنة الوطنية للتحويل الاقتصادي ونزع السلاح عام 1988، بينما انطلقت أعمالها التمهيدية مبكرًا في نوفمبر من عام 1987. أما الأعضاء الأساسيون في اللجنة فهم سيمور ميلمان ومعه جوناثان فيلدمان وروبرت كرنسكي (تلاميذ ميلمان)، فكر الثلاثة في اللجنة باعتبارها امتدادًا لأنشطة التحويل التي بدأت في جامعة كولومبيا وتواصلوا مع برنامج زمالة كورليس لامونت في التحويل الاقتصادي ونزع السلاح.

عملت اللجنة على تعزيز التعليم العام المتعلق بالتحويل الاقتصادي ونزع السلاح، لتتطور أعمالها في صورة سلسلة من المؤتمرات وورش العمل وتنظيم المشاريع، وكان من بين أهم أعمالها الاجتماع الوطني بعنوان "الولايات المتحدة بعد الحرب الباردة: المطالبة بمكاسب السلام" الذي عُقد في الثاني من مايو عام 1990 وضم قادة سياسيين وعلماء وناشطين ومواطنين مهتمين. أما الشيء الثاني المهم فكان الدعم الذي أعطاه رئيس مجلس النواب السابق جيم رايت لتشريع التحويلات الوطنية بتسمية مشروع قانون التحويل الشامل HR 101 (توافقًا مع جلسة الكونغرس رقم 101). تُصدر اللجنة صحيفة إخبارية متخصصة تُعرف باسم الاقتصاد الجديد، كما تُصدر سلسلة من البحوث التوجيهية المتعلقة بالتحويل ونزع السلاح.

تدعم اللجنة نزع السلاح المتعدد الأطراف وسياسات التحويل الشامل، يضم مجلس إدارة اللجنة أعضاء من الكونغرس الأمريكي ورؤساء النقابات العمالية وعلماء وقادة سياسيين. فضلاً عن ميلمان نجد من بين أبرز أعضاء مجلس الإدارة ماركوس راسكين، وجون كينيث جالبريث، وجورج ماكجفرن، وتيد فايس، وعدد من رؤساء اتحادات مشغلي الماكينات (IAM).

المراجععدل


 
هذه بذرة مقالة عن موضوع عن عسكرية أمريكية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.