افتح القائمة الرئيسية

القوات الخاصة المغربية

Question book-new.svg
تحتاج هذه المقالة إلى مصادر إضافية لتحسين وثوقيتها. الرجاء المساعدة في تطوير هذه المقالة بإضافة استشهادات من مصادر موثوقة. المعلومات غير المنسوبة إلى مصدر يمكن التشكيك فيها وإزالتها. (فبراير 2019)
Far soft.jpg

القوات الخاصة المغربية يؤرخ لوجودها في الفترة ما بين عامي 1972 و1991، وهى فترة الحرب مع منظمة البوليساريو، وعقب الخسارة التي تعرضت لها القوات المغربية، وتشير المعلومات المتاحة إلى أن القوات الخاصة مكونة من 7 وحدات لها تجهيزات عالية تقارب تجهيزات القوات الخاصة العالمية.

الخلفية التاريخيةعدل

وجاء الإعلان عنها كرد فعل على التصعيد، الذي أعلنته ميليشيات البوليساريو. ويوجد نحو 1200 جندي من قوات العمليات الخاصة في القارة الإفريقية يتولون التدريب وتشغيل طائرات دون طيار، بينما تحظى باهتمام من الملك، خصيصا وهي لم تشارك في الانقلابات التي تمت في المغرب، وفي أحيان نادرة يتدخلون مباشرة.

السماتعدل

يتميز أفراد القوات الخاصة بمستوى تعليمي مرتفع، ولياقة بدنية عالية، وبنيان جسماني قوية وتدريبات على مستوى عال من المهارات.

المهامعدل

تتدرب على تنفيذ المهام الحساسة كالتدخل في حالات الأزمات الكبرى وتأمين المواقع الاستراتيجية والتصدي للعمليات والمحاولات الإرهابية بالإضافة إلى ما يلي:

التشكيل والبناء التنظيميعدل

تنقسم القوات الخاصة المغربية إلى ثلاثة أقسام وهي كالآتي:

الأمنيةعدل

وبها شقان الأول تابع للمديرية العامة للأمن الوطني، ويضم فرق التدخل السريع B.R.I وفرقة القنص الخاصة وفرقة التقنية والعلمية الخاصة وقوة مكافحة الإرهاب أما الشق الثاني فيتبع المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني ويضم فرقة المكتب المركزي للأبحاث القضائية B.C.I.

عسكريةعدل

وبها ثلاثة أصناف، الأول بري يبني أساسا على القوات المحمولة، وفرقتان متنقلتان (السمارة - العيون) أما الصنف الثاني فهو بحري ويضم قوات الإنزال البحري مشاة بثلاثة أفواج (الحسيمة- أسفي والداخلة) وفرقة مهام خاصة والصنف الثالث من القوات الخاصة العسكرية متمثل في فرقة أطلس وتايغر.

شبه عسكريةعدل

يضم هذا القسم قوات الكوموندوس التابع للأركان حرب الحرس الملكي ذات التسليح العالي وأيضا قوات خاصة تابعة للدرك الملكي منها فرق التدخل السريع .G.I.G.R وفرقة التدخل في الأزمات.

التدريبعدل

يتلقى الضباط تدريبهم الأساسي لمدة خمس سنوات، 4 سنوات في الأكاديمية العسكرية بمكناس، وسنة بالمدرسة الملكية بالدار البيضاء، أما ضباط الصف فيحصلون على تدريب لمدة سنتين في المدرسة الملكية بمراكش، ونصف سنة في مراكز الدرك المتخصصة كما تتلقى تدريبات مع قوات أجنبية مثل القوات الأمريكية الخاصة وكذلك المشاركة في مناورات «فلينتلوك» الخاصة بتدريب القوات الإفريقية للتصدي للعمليات الإرهابية.

التسليح والراتبعدل

تستخدم مجموعه واسعة من الأسلحة النارية، أغلبها مستورد من الخارج، حيث تستخدم:

  • من البنادق و الأسلحة الخفيفة P90، MP5A3، FN/Fal ، UMP.
  • من بنادق القنص القياسية M2، FR F1، Mauser SP66.
  • مدفع رشاش عيار 7،62 ملم طراز M240.
  • قذيفة فاصلة للنعل طراز C785 عيار 120 ملم.
  • قذيفة طراز CA31 HEAT شديدة الانفجار والمضادة للدبابات عيار12 ملم.
  • قاذف للقنابل الدخانية من نوع M250.

النظام الماليعدل

تتفاوت رواتب الجنود المغاربة من 2500 درهم للجندي إلى 140000 درهم للقائد العام.

التصنيف وأبرز العملياتعدل

تأتي ضمن أفضل خمس قوات خاصة عربية، حيث جاءت في المرتبة الرابعة، وقد شاركت هذه الوحدات المغربية في الزائير، ساحل العاج واليمن وغيرها من مناطق التدخل المغربي، ومن أبرز العمليات التي قامت بها ما يلي:

  • عملية verveine في الكونغو الديمقراطية سنة 1977 بسبب طلب شخصي من الرئيس الكونغولي الماريشال موبوتو سيسي سيكو، لقيام متمردي الجبهة الوطنية لتحرير الكونغو أثناء حكمه بإعلان الانتفاضة وسيطرتهم على مدينة كولوزي، وقاموا باحتجاز رهائن أوروبيين فقام الماريشال موبوتو بطلب المساعدة من الحسن الثاني الذي أرسل على الفور 1500 مظلي بكامل عتادهم، وانتهت بتحرير الرهائن وطرد المتمردين.
  • تدخل القوات الخاصة المغربية لإفشال الانقلاب العسكري ضد الرئيس الموريتاني معاوية ولد سيدي أحمد الطايع في يونيو 2003.
  • شاركت في عملية الأرض المحروقة ضد الحوثيين عام 2009.
  • المشاركة ضمن قوات التحالف العربي في اليمن 2015.
  • القوات الخاصة المغربية التابعة للجيش أو ما يعرف بقوات العمليات الخاصة، التي أعلنها جنرال بالجيش خلال افتتاح مناورات عسكرية بالمغرب تشهد تمارين مكثفة غير مسبوقة بين وحدة العمليات الخاصة التابعة للمارينز الأمريكي ووحدة العمليات الخاصة التابعة للقوات المسلحة الملكية المغربية.

القوات الخاصة التي أخرجت للعلن مكونة من 7 وحدات لها تجهيزات عالية تضاهي تجهيزات القوات الخاصة العالمية، وسبق لها أن تدخلت في عدة دول، من بينها مالي، إلى جانب القوات الخاصة الفرنسية، ويعتبرها متخصصون من أكثر الوحدات احترافية، إذ لا تستطيع أن تفرق بين عناصر القوات الخاصة المغربية والفرنسية لتشابه التجهيزات المتطورة أكثر.[1] أفاد المتخصصون أن القوات الخاصة التابعة للجيش، المعروفة اختصارا بـ « FAR SOF»، تعتبر من الوحدات التي يحاط عملها بسرية تامة، إذ ظلت عناصرها في الظل سنوات طويلة قبل أن يتم الإعلان عنها من طرف مصدر رسمي. [2]

معرض صورعدل

مراجععدل