افتح القائمة الرئيسية

إحداثيات: 36°50′57″N 010°14′51″E / 36.84917°N 10.24750°E / 36.84917; 10.24750

جيش الطيران
أركان جيش الطيران، تونس.svg
شعار جيش الطيران التونسي


الدولة  تونس
الإنشاء 1959 - حتى الآن
فرع من Armoiries Forces armées tunisiennes.svg الجيش الوطني التونسي
النوع سلاح جو
الحجم 6000 فرد
293 طائرة
مقر جيش الطيران وزارة الدفاع
مناطق العمليات البحر الأبيض المتوسط ، أفريقيا
الألوان أحمر وأبيض
الاشتباكات الحرب على الارهاب
المعارك الشرفية معركة الذهيبة
الموقع الرسمي الموقع الرسمي لجيش الطيران
القادة
القائد الحالي أمير اللواء محمد الحجام
الشارة
مدورة Roundel of Tunisia.svg
الطـائرات
مقاتلة إف-5
طائرة تدريب إل-39
طائرة نقل سي-130، إيريتاليا جي.222، سيسنا 208 كارافان
مروحية يوروكوبتر إيه إس 365 دوفين، يوروكوبتر إيه إس 350، بيل 205، بيل 212، سيكورسكي يو إتش-60 بلاك هوك


طائرة لوكهيد سي-130 هيركوليز تابعة لجيش الطيران التونسي.
طائرة إرماتشي إس إف 260 تابعة لجيش الطيران التونسي.
إحدى مروحيات جيش الطيران التونسي.

القوات الجوية التونسية أو رسميا جيش الطيران، هو سلاح الجو في الجمهورية التونسية، وأحد الفروع الثلاثة للجيش الوطني التونسي. تم تأسيسه في 1959 إثر استقلال تونس عن فرنسا قبل ثلاث سنوات من قبل المقدم محمد الحبيب السوسي، والذي قاده بصفته رئيس أركان جيش الطيران.
يقود جيش الطيران رئيس أركان القوات الجوية، وهو أمير اللواء محمد الحجام.

محتويات

التاريخعدل

أسست تونس فرع سلاح الجو عام 1959 بعد ثلاث سنوات من نيلها الاستقلال عن الاحتلال الفرنسي، فانطلق بناء جيش الطيران بفتح مكتب له في كتابة الدولة للدفاع الوطني مهمّته الأساسيّة انتداب وتكوين الإطارات، وبحلول سنة 1960، وبما أنّه لم يرث عن الجيش الفرنسي أيّ إطار كانت، ولادته أصعب من تلك التي عرفتها القوات البرية والبحرية. تركّزت العناية على تكوين الإطارات اللاّزمة لبعث النواة الأولى لهذا الجيش، فتم انتداب عديد الشبّان التونسيّين لإرسالهم إلى مدراس فرنسية ومغربية وسويدية قصد تكوينهم كضبّاط وآخرين كضبّاط صف.
استلمت تونس أولى طائراتها من السويد في 1960 وكانت ثمانية طائرات من طراز ساب 91 سفير، أضيف إليهم بعدها 7 طائرات أخرى من نفس النوع. دخل جيش الطيران في عصر الطائرات النفاثة في 1965 بشراء ثمانية طائرات من نوع إرماتشي إم بي 326 بي، أضيف إليهم خمسة من صنف إرماتشي إم بي 326 أل تي، وهي طائرات تدريب إيطالية ذات مقعدين. تحصل الجيش فيما بعد في 1969 خمسة عشر طائرة من نوع نورث أمريكان إف-86 سابر من القوات الجوية الأمريكية.
في 1974، تم تغيير طائرات ساب 91 سفير ب12 طائرة من طراز إرماتشي إس إف 260 واريورز و9 من طراز إرماتشي إس إف 260 سي للتدريب الأساسي. في 1977-1978، تسلمت القوات الجوية ثمانية إرماتشي إم بي 326 كا تي (ذات مقعد واحد) وذلك لأغراض الهجمات الخفيفة. في 1981، طلبت تونس 12 طائرة أمريكية من نوع نورثروب إف-5 تايغر 2 (8 أف 5 إي و4 أف 5 أف)، ثم تسليمهم في 1984-1985، أضيف إليهم بعد مدة 5 طائرات من نوع أف 5 إي متأتية من فائض طائرات القوات الجوية الأمريكية. في 1985، طلبت تونس طائرتين من نوع لوكهيد سي-130 هيركوليز. في 1995، تسلمت تونس 12 آيرو إل-39 ألباتروس وثلاثة ليت إل-410 تربوليت تشيكية الصنع. في 1997، تلق الجيش 5 طائرات لوكهيد سيء130 بي متأتية من فائض الطائرات الأمريكي.
في الثلاثي الأول من 2010، طلبت تونس طائرتين من لوكهيد مارتن سي-130 جيه سوبر هركيوليز. في أبريل 2013، تسلمت تونس الطائرة الأولى من شركة لوكهيد مارتن، لتصبح بذلك أول بلد أفريقي يتحصل على هذا النوع من الطائرات، بينما سلمت الطائرة الثانية في ديسمبر 2014.[1]
في ديسمبر 2015، أعلن عن تجديد 12 طائرة من طراز نورثروب إف-5 حتى نهاية 2018 بقيمة 32 مليون دولار أمريكي.[2] في 2016، تسلمت تونس 8 مروحيات من نوع يو إتش-60 بلاك هوك.[3] في 3 مايو 2016، تم الإعلان عن شراء 24 مروحية قتالية مستعملة من نوع أو إتش-58 كيوا أمريكية الصنع وذلك بقيمة 100.8 مليون دولار أمريكي.[4]

القواعدعدل

توجد ثلاثة قواعد عسكرية كاملة على ذمة جيش الطيران وهي قاعدة سيدي أحمد الجوية والقاعدة الجوية البحرية بالخروبة وقاعدة رمادة الجوية إضافة إلى الأجزاء العسكرية لكل من مطار صفاقس طينة الدولي ومطار قابس مطماطة الدولي ومطار قفصة قصر الدولي، إلى جانب استعمال القاعدة العسكرية بالعوينة والتي ترجع لقوات الحرس الوطني. كذلك مدرج مدرسة الطيران ببرج العامري تستعمله قوات الطيران من وقت لآخر.

التنظيمعدل

القاعدة العسكرية بالعوينة (تونس العاصمة)
قاعدة سيدي أحمد الجوية
القاعدة الجوية البحرية بالخروبة
مطار قفصة القصر الدولي
مطار صفاقس طينة الدولي

الرتب العسكريةعدل

أسطول جيش الطيرانعدل

الطائرات صورة بلد الأصل في الخدمة النوع الطراز ملاحظات
طائرات مقاتلة
نورثروب إف-5     الولايات المتحدة 14 طائرة مقاتلة / طائرة هجوم أرضي F-5E Tiger II
F-5F Tiger II
12
1
إل-59 سوبر ألباتروس     جمهورية التشيك 12 طائرة مقاتلة/طائرة تدريب Aero L-59
طائرات تدريب
إرماتشي إس إف 260     إيطاليا 18 طائرة تدريب SF - 260
طائرات نقل
سي-130 هيركوليز     الولايات المتحدة 9 [5] طائرة نقل عسكري C-130B
C-130H
C-130E
6
2
1
سي-130 جيه سوبر هركيوليس     الولايات المتحدة 2 طائرة نقل عسكري C-130J-30 2
ليت ل-410     جمهورية التشيك 5 طائرة نقل عسكري L-410
داسو فالكون 20     فرنسا 1 طائرة نقل عسكري Mystère 20
مروحيات
يو إتش-60 ام بلاك هوك     الولايات المتحدة 16 [6] مروحية هجومية متعددة المهام UH-60M معدلة لتحمل نظام التسليح Battle Hawk Kit 2 الهجومي
سلمت 4 مروحيات في أوت 2017
أو إتش-58 كيوا دي     الولايات المتحدة 24 مروحية إستطلاع وهجوم OH-58D Kiowa Warrior وصلت أولى المروحيات إلى تونس في أوت 2016.[7]
إيروسباسيال غازيل     فرنسا 7 مروحية هجومية SA 341
SA 342
إس أتش-3 سي كينغ     الولايات المتحدة 19 مروحية استعمال عام HH-3
يو إتش-1 إركويس     الولايات المتحدة 31 مروحية استعمال عام UH-1H
إيروسباسيال ألويت 2     فرنسا 6 مروحية خفيفة SA 318
إيروسباسيال ألويت الثالثة     فرنسا 3 مروحية خفيفة SA 319
بيل 205     الولايات المتحدة 15 مروحية متعددة الأغراض Bell 205
بيل 212     إيطاليا 4 مروحية استعمال عام Twin Huey
بيل 412     الولايات المتحدة 4 مروحية استعمال عام 412
يوروكوبتر إيه إس365 دوفين     فرنسا 1 مروحية استعمال عام AS 365
يوروكوبتر إيه إس 350     فرنسا 6 مروحية استعمال عام AS 350
يوروكوبتر إيه إس 350 الثانية     فرنسا 1 مروحية استعمال عام AS 355
هاغز 500     الولايات المتحدة 1 مروحية استعمال عام
سيكورسكي إس-76     الولايات المتحدة 1 مروحية استعمال عام S-76
طائرة استطلاع
ماول ام 7     الولايات المتحدة 12 طائرة مراقبة واستطلاع Maule MX-7-180B ترتبط بمنضومة تبادل للمعلومات داخل مركبات رباعية الدفع على الأرض
طائرة بدون طيار
إم كيو-1 بريداتور     الولايات المتحدة طائرة بدون طيار
النسناس   تونس طائرة بدون طيار حلقت في أكتوبر 1997 تحت اسم "اوسو"وفي أوت أغسطس 1998 تم تصنيع النموذج الأول لطائرة "النسناس"
جبل العسة   تونس طائرة بدون طيار

المصادرعدل

المراجععدل

  • ملفات معلومات الطائرات العالم، برايتستار النشر، لندن، ملف 337، ورقة 03.