افتح القائمة الرئيسية
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (أكتوبر 2018)
دلة حضرمية بجانب فنجان خاص بها

القهوة الحضرمية هي إحدى أجود أنواع القهوة العربية، و أقدمها نشأ، يتميز بها أهل حضرموت و بمذاق البن والزنجبيل الخاص بها التي جعلتها مختلفة عن نظيراتها من الدول العربية عموما والخليجيةٍٍ خصوصا، حظيت بمكانة كبيرة في المجتمع الحضرمي سواء روحيا، واجتماعيا، او ثقافيا، وحظيت بالكثير من الأشعار والقصائد في الأدب الحضرمي، اذ ترمز بالناموس والجود وعنوان للكرم وحفاوة الضيف، وحددت لها أوقات وأزمنة، منها مايتم تناوله مع الحلى ومنها مايتم تناوله مع الموالح.

محتويات

تاريخها ونشأتهاعدل

اختلفت وتنوعت الروايات في اكتشاف القهوة كنبات، فهناك رواية تنسب إلى أسلاف شعب أرومو، وهناك رواية بأنها كانت تأكل كالمكسرات في إثيوبيا، وهناك رواية تنسب إلى رجل عربي يدعى خالد كان راعي اغنام في إثيوبيا[1]، وهناك رواية تنسب إلى ابي بكر العيدروس الشاذلي الذي جرب ثمارها[2] ولايوجد دليل قاطع يثبت ماهي أصح الروايات . لكن كان أول دليل موثوق على تحميص بذور البن وسحقها وجعلها مشروب سُجِّل في القرن الرّابع عشر في اليمن. وبما أن حضرموت كانت قريبا من الحدث فإنها كانت من أوائل المناطق في إنشاء مشروب القهوة وتميزت بها . اذ يقول الاستاذ عبدالقادر الصبان : " القهوة هي الشراب المفضل لدى الحضارم منذ منتصف القرن الثامن الهجري ، الرابع عشر الميلادي. "[3] ويتبين من ذلك ان القهوة ظهرت في حضرموت في بداية القرن 14 ميلاديا.

مكانتهاعدل

أحتلت القهوة مكانة مهمة وكبيرة و بارزة في وجدان المجتمع الحضرمي ، اذ لها:

  • مكانة روحية : ارتبط شرابها بالعلماء الصالحين اذا كان لهم بصمة في اكتشاف المشروب لكي يسهرون و يساعدهم في عبادة الله ليلا، وارتبطت ايضا بمجالس الذكر والوعظ والمناسبات الدينية الأخرى وارتبطت ايضا بترتيب الفاتحة اذ كانوا وما زالوا تجلس كل أسرة في الصباح الباكر ويستبشرون يومهم بترتيب سورة الفاتحة وإهداء ثوابها للصالحين قبل شرب القهوة.
  • مكانة اجتماعيا : ارتبط القهوة إجتماعيا بآداب الضياف وترحيب الزائرين وعدة مناسبات سميت القهوة بها : كقهوة الخطوبة،وقهوة الصلح وغيرها
  • مكانة ثقافية : عبر المجتمع عن القهوة بالعديد من الأشعار والأنثار والفنون المختلفة واختزنت في الذاكرة الشعبية و وأصبحت جزءًا لا يتجزأ من منظومة المجتمع المتكاملة .

وحددت لها أوقات وأزمان تجتمع فيه العائلة تختلف من منطقة إلى منطقة مثل:

  • قهوة الصباح : عند شروق الشمس.
  • قهوة الظهيرة : عند وقت الظهر.
  • قهوة الروحة : بعد العصر.

القهوة والأدب الحضرميعدل

سطرت القهوة في العديد من الأشعار الحضرمية وكتب لها العديد من الشعراء منها :

أهلا بصافي قهوة كالاثمد جليتفزانت بالخمار الأسود
لما أديرت في كؤوس لجينهابيمين ساق كالقضيب الأملد
يحكي بياض إنائها وسوادهاطرفآ كحيلآ لابكحل المرود - عبدالمعطي باكثير ( ت 989هـ).
قهوة البن ياندمانها ابتكراوكن بها يافتى صبا بغير مرا
وحين يدعوك داعيها فقم عجلاملبيًا تابعًا في ذلك الأثرا
وخذ شروط وآدابا لها واضحسمعًا الى قول منطبق بها اختبرا
فأوّل الأمر بسمل ثم صلي علىمحمد خير سادات الورى الكبرا - فضل بافضل.
قد أقبلت وسوادهايتوقد ومن العجائب أن يضي الاسود - عمر بن سقاف.
يا عائبا لسواد قهوتنا التي فيهاشفاء النفس من أمراضها
أو ماتراها وهي في فنجانها تحكي سواد العين وسط بياضها - عمر بامخرمة.

أنواع القهوة الحضرميةعدل

هنالك نوعان من هذه القهوة:

  • القهوة المرة وهي القهوة التي تقدم مع الحلى
  • القهوة الحلوه وهي القهوة التي تقدم مع الموالح مثل البسكويت

طريقة إعداد القهوةعدل

  • القهوة المرة:

يوضع الإبريق على النار وبه كمية من الماء وبعدما يغلى الماء نضع عليه الزنجبيل والبن حسب الرغبة وعند ظهور الرغوة فذلك فإن ذلك يدل على الانتهاء من إعدادها. هناك البعض يفضل استخدام البن مع قشره فيظهر لون القهوة بشكل داكن نظرا لوجود القشر فيها.

  • القهوة الحلوه:

يوضع الإبريق على النار وبه كمية من الماء مع السكر الأبيض أو السكر الأحمر حتى يغلي ثم بعد ذلك نضع عليه الهيل والقرفة أو القرنفل والزنجبيل حتى يتغير لون القهوة وبعد ذلك تصبح جاهزة.

طريقة القهوة الحضرمية " المرة " ملعقتين بن هرري وربع ملعقة زنجبيل بودرة وعند عملها نضيف زنجبيل أخضر بحجم مكعب الثلج وماء حار ونضعها على النار إلى ان تغلى ثم تقدم

    • يمكن اضافه قليل من بودرة القرفة وبودرة الهيل والمستكة

مراجع و مصادرعدل

مراجععدل

  1. ^ معابر الحضارة إلاسلامية الى أروبا
  2. ^ الصفوة مما قيل في القهوة مجلد 1
  3. ^ دليل متحف العادات والتقاليد الشعبية