افتح القائمة الرئيسية

الغرف الأفريقية الاستثنائية

الغرف الأفريقية الاستثنائية (بالفرنسية: Chambres africaines extraordinaires) هي محكمة أسست باتفاق بين الاتحاد الأفريقي والسنغال للاعتراف بجرائم دولية وقعت في التشاد بين 7 يونيو 1982 و1 ديسمبر 1990.[1][2][3][4] هذه المدة تقع أثناء فترة حكم الرئيس التشادي حسين حبري، الذي بدأت محاكمته في 20 يوليو 2015. الغرف الأفريقية الاستثنائية تم افتتاحها في 8 فبراير 2013 في دكار.
القاضي سيري علي با (Ciré Aly Bâ) هو المدير الحالي للغرف الأفريقية الاستثنائية في المحاكم السنغالية.

محتويات

التاريخعدل

بعد قرار محكمة العدل الدولية، إنطلقت السنغال بجدية فالتفاوض مع الاتحاد الأفريقي. مؤتمر رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي طلب من السنغال بتحليل إجراء ات الملاحقات للجرائم التي وقعت في تشاد بين 1982 و1990 وذلك بالاشتراك مع مفوضية الاتحاد الأفريقي. بعد ذلك، قامت السنغال بتعديل على دستورها، ووقعت على وثيقة معاهدة مع الاتحاد الأوروبي في 22 أغسطس 2012 بخصوص إنشاء محكمة خاصة داخل نظام العدالة السنغالي.
في ديسمبر 2012، صادقت السنغال على قانون يسمح بإنشاء هذه المؤسسة القضائية الخاصة، والتي صودق على نظامها 30 يناير 2013، ومنها افتتحت أعمالها في 8 فبراير 2013 تحت اسم الغرف الأفريقية الاستثنائية. حسب عدة خبراء في العدالة الجنائية الدولية، هذه الغرف هي محاكم معولمة أي أصبحت عالمية، حتى وإن كانوا أكثر المحاكم وطنية في فئتهم.

المكوناتعدل

نتحدث على غرف في سياق الجمع لأنه يوجد أربعة يكونون هذه المحكمة:

القضاةعدل

الغرفة الأفريقية الاستثنائية للتحقيق: تتكون من 4 قضاة تحقيق ذوي جنسية سنغالية، و2 قضاة معوضين ذوا جنسية سنغالية، يعينهم رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي باقتراح من وزير العدل السنغالي (حسب الفصل 11 من نظام الغرف الأفريقية الاستثنائية).

اللجنة التوجيهيةعدل

اللجنة التوجيهية لتمويل الغرف الأفريقية الاستثنائية تتكون من 10 ممولين وهم: حكومة السنغال، الاتحاد الأفريقي، الاتحاد الأوروبي، ألمانيا، بلجيكا، الولايات المتحدة، فرنسا، اللوكسمبورغ، هولندا، تشاد.

مهمات أخرىعدل

تم تعيين مكلف بالاتصالات لدى الغرف الأفريقية الاستثنائية وهو أم مندي (M Mendy).

روابط خارجيةعدل

مراجععدل

  1. ^ "Accord entre le gouvernement de la republique du senegal et l'union africaine sur la creation de chambres africaines extraordinaires au sein des juridictions senegalaises" [Agreement between the Government of the Republic of Senegal and the African Union on the creation of the Extraordinary African Chambers in the Senegalese Courts] (PDF) (باللغة الفرنسية). chambresafricaines.org. مؤرشف من الأصل (PDF) في 9 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2016. 
  2. ^ "L'administrateur des Chambres Africaines Extraordinaires" (باللغة الفرنسية). chambresafricaines.org. مؤرشف من الأصل في 29 مايو 2016. اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2016. 
  3. ^ "Le procès d'Hissène Habré est ajourné et reprendra le 7 septembre" (باللغة الفرنسية). Le Monde. مؤرشف من الأصل في 4 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2016. 
  4. ^ Raymond O. SavadogoCatégorie:Utilisation du paramètre auteur dans le modèle article, « Les Chambres africaines extraordinaires au sein des tribunaux sénégalais: Quoi de si extraordinaires? », في Revue Études internationales, no Vol. 45, No. 1, p. 105-127, 2014 [النص الكامل]