افتح القائمة الرئيسية

العملية ديكل (حرفياً عملية شجرة النخيل) أكبر هجوم شنته القوات الإسرائيلية على شمال فلسطين بعد الهدنة الأولى للحرب العربية الإسرائيلية في عام 1948. وقد أجرتها الفرقة المدرعة الخامسة بقيادة المتطوع الكندي بن دونكلمان (يدعى بنيامين بن دافيد في إسرائيل)، وكتيبة من لواء كارميلي، وبعض العناصر من لواء جولاني في الفترة من 8 إلى 18 يوليو. وكان هدفها الاستيلاء على الناصرة ومنطقة الجليل الأسفل.

العملية ديكل
جزء من حرب 1948
التاريخ9–18 يوليو 1948
الموقعالجليل الأسفل، فلسطين
النتيجةسقوط المنطقة
المتحاربون
 الجامعة العربية
فلسطينيون
 إسرائيل
القادة والزعماء
جامعة الدول العربية فوزي القاوقجيإسرائيل موشي كارمل
إسرائيل حاييم لاسكوف
كندا بن دونكلمان
الوحدات المشاركة
جيش الإنقاذ
جيش الجهاد المقدس
الجيش الإسرائيلي
القوة
~800~2300
الإصابات والخسائر
مقتل 16مقتل 7

وفي 15 يوليو، قصفت الطائرات الإسرائيلية قرية صفورية وأثارت الذعر بين السكان؛ وفر كثير من القرويين إلى الشمال نحو لبنان، ووجد آخرون مأوى في الناصرة، تاركين وراءهم نحو 100 من المسنين.

وفي مساء يوم 16 يوليو، استسلمت الناصرة إلى الإسرائيليين على إثر قتال خفيف أسفر عن مقتل إسرائيلي واحد وجرح آخر. وانسحبت قوات جيش الانقاذ العربي في البلدة بقيادة فوزي القاوقجي إلى الجبال في الشمال. وفي تناقض صارخ مع البلدات المحيطة، لم يجبر سكان الناصرة قط على الإخلاء، لأن دونكلمان رفض الانصياع لأوامر من حاييم لاسكوف بإخلاءهم.[1]

محتويات

القرى العربية الفلسطينية التي تم الاستيلاء عليها في العملية دكلعدل

 
العملية ديكل، يوليو 1948
الاسم السكان[2] تواريخ اللواء ملاحظات
كويكات 1,050 9 اللواء السابع المدرع ولواء كارميلي القرية أخليت من سكانها ودمرت
كفرياسيف 1,057 (1931) 10 لواء كارميلي تم ترحيل معظم السكان المسلمين واللاجئين من القرى الأخرى. المدينة موجودة اليوم.
خربة جدين 1,500 10–11 القرية ومخيمات البدو أخليت من سكانها ودمرت.
جولس غ/م (دروز) 8–14 سُمح للسكان بالبقاء في منازلهم. البلدة موجودة اليوم.
المكر غ/م 8–14 البلدة موجودة اليوم.
إعبلين 1,057 8–14 السكان المسلمون طردوا. البلدة موجودة اليوم.
شفا عمرو 3,640 8–14 اللواء السابع المدرع ولواء كارميلي فر السكان المسلمون تحت القصف. البلدة موجودة اليوم كمدينة.
كابول 457 (1931) 15 اللواء السابع المدرع بقي القرويون. البلدة موجودة اليوم.
المجيدل 1900 15 لواء جولاني قرية أفرغت تماما وسويت بالأرض.
معلول 690 15 القرية أخليت من سكانها ودمرت.
صفورية 4,000 16 اللواء السابع المدرع[3] ولواء كارميلي طرد القرويون. وطُرد مئات من العائدين في نوفمبر 1948 ويناير 1949. ولا شيء ما زال قائما.
الناصرة 18,000 16 لواء كارميلي سُمح للسكان بالبقاء. البلدة موجودة اليوم.
نمرين 320 17 القرية أخليت من سكانها ودمرت.
لوبيا 2,370 17 لم يُسمح للقرويين بالعودة. دمرت مباني القرية في الستينات.
حطين 1,190 17 لواء جولاني فر القرويون قبل الهجوم ثم منعوا من العودة. ودمرت القرية.
عمقا 1,240 15–16 اللواء السابع المدرع ولواء كارميلي القرية أخليت من سكانها ودمرت.
الدامون 1,310 15–16 اللواء السابع المدرع قصفت القرية وتم طرد السكان وتدمير المباني.
طمرة 15–18 اللواء السابع المدرع أجلي القرويون يوم 20 مايو. إعيد إسكان المنفيين من القرى المجاورة فيها.
ميعار 770 15–18 اللواء السابع المدرع فر القرويون من الجنود المتقدمين. القرية تم تدميرها.
يافة الناصرة 833 (1931) 15–18 البلدة موجودة اليوم.
العزير 150 15–18 القرية موجودة اليوم.
كفر كنا 1,175 (1922) 15–18 اللواء السابع المدرع البلدة موجودة اليوم.
رمانة 590 15–18 القرية موجودة اليوم.
البعينة 15–18 البلدة موجودة اليوم.
الرويس 330 18 اللواء السابع المدرع هرب القرويون تحت القصف ودمرت المباني. الأرض يستخدمها الآن كيبوتس يسعور.
طرعان 1,350 18 المنازل الفارغة المستخدمة للاجئين المطرودين من قرى أخرى. البلدة موجودة اليوم.
نحف 200 (1881) 18 اللواء السابع المدرع سُمح للسكان بالبقاء. البلدة موجودة اليوم.
البروة 1,460 18 وحدات جيش الإنقاذ العربي المشاركة في الدفاع عن القرية. بعد الاستيلاء عليها، مُنع القرويون من العودة ودُمرت القرية.
شعب 1,740 19 طرد القرويين، ثم حل محلهم في وقت لاحق منفيون من قرى أخرى.

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ إدوارد سعيد & كريستوفر هيتشنز (2001) Blaming the Victims pp. 86–87 (ردمك 1-85984-340-9)
  2. ^ 'All That Remains', (ردمك 0-88728-224-5), quoting 1944/45 census.
  3. ^ Dan Freeman-maloy (Winter 2011). "Mahal and the Dispossession of the Palestinians". Journal of Palestine Studies. 40 (2). JSTOR 10.1525/jps.2011.XL.2.43. 

وصلات خارجيةعدل