افتح القائمة الرئيسية

العلاقات البريطانية الفلسطينية

العلاقات الثنائية بين المملكة المتحدة وفلسطين

تحتفظ المملكة المتحدة بقنصلية في القدس "تقدم الخدمات العامة وتعزز المصالح البريطانية في القدس و‌الأراضي الفلسطينية".[1] وتذكر وزارة الخارجية والكومنولث أن "دائرة اختصاص القنصلية تغطي القدس (الغربية والشرقية) و‌الضفة الغربية و‌غزة. بالإضافة إلى العمل المتعلق بعملية السلام في الشرق الأوسط والقضايا السياسية الأخرى، تعزز القنصلية أيضًا التجارة بين المملكة المتحدة والأراضي الفلسطينية وتدير برنامجًا للمعونة والعمل التنموي. وتتولى إدارة التنمية الدولية في القدس اساسًا الاضطلاع بهذا الأخير."[2]

ومنذ عام 2005، كانت الأراضي الفلسطينية ممثلة في لندن بواسطة مانويل حساسيان، المفوض الفلسطيني العام لدى المملكة المتحدة.[2]

تأسست اللجنة البريطانية لجامعات فلسطين من قبل الأكاديميين البريطانيين لدعم الجامعات والطلاب والموظفين الفلسطينيين وتعزيز المقاطعة الأكاديمية لإسرائيل.[3]

محتويات

التاريخعدل

منذ حرب الأيام الستة، تنشط الحكومة البريطانية في التوصل إلى تسوية دبلوماسية للصراع الفلسطيني الإسرائيلي. وقد أثيرت مسألة الدولة الفلسطينية بالفعل في يوليو 1967 بواسطة النائب العمالي بول روز.[4] وأيدت مارغريت تاتشر بصفة عامة اتحاد كونفدرالي أردني فلسطيني وأعربت عن استعدادها للنظر في مشاركة منظمة التحرير الفلسطينية إلى حد ما في هذا الحل.[5]

إمكانية الاعتراف بفلسطينعدل

في سبتمبر 2011، قالت بريطانيا أنها سوف تعترف بفلسطين كدولة، ولكن فقط بمكانة المراقب غير عضو، بدلاً من العضوية الكاملة في الأمم المتحدة.[6] وفي أكتوبر 2014، مرر مجلس العموم في المملكة المتحدة اقتراحًا يدعو الحكومة إلى الاعتراف بفلسطين كدولة مستقلة.[7] وفي أكتوبر 2014 أيضًا، دعت حكومة اسكتلندا المخولة إلى الاعتراف بفلسطين كدولة مستقلة وأن تفتح المملكة المتحدة سفارة.[8]

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ Our Consul General, website of the British Consulate-General, Jerusalem[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 8 نوفمبر 2011 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب Country Profile: The Occupied Palestinian Territories[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2012 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "BRICUP - British Committee for Universities for Palestine". مؤرشف من الأصل في 26 يوليو 2018. 
  4. ^ "MIDDLE EAST (Hansard, 17 July 1967)". مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2016. 
  5. ^ "Middle East: MT letter to King Hussein of Jordan (Jordan, Israel and the PLO) ["Your discussions are most important in bringing the PLO to face the reality of their position"] [released 2013] - Margaret Thatcher Foundation". مؤرشف من الأصل في 23 يونيو 2018. 
  6. ^ Staff writers (18 سبتمبر 2011). "UK only backs 'Observer' status for Palestine". PressTV. مؤرشف من الأصل في 6 أبريل 2016. اطلع عليه بتاريخ 15 أكتوبر 2014. 
  7. ^ "MPs back Palestinian statehood alongside Israel". BBC News. 14 أكتوبر 2014. مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 أكتوبر 2014. 
  8. ^ "Calls to recognise Palestine". scotland.gov.uk. 12 أكتوبر 2014. مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 19 أكتوبر 2014. 

وصلات خارجيةعدل