افتح القائمة الرئيسية

العربات العسكرية الإيرانية

هي العربات المدرعة الناقلة والتي تتم صناعتها وإنتاجها داخل جمهورية إيران
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (يناير 2019)

صناعة العربات العسكرية في إيران هي تلك العربات العسكرية الإيرانية المدرعة الناقلة للجنود وكذلك العربات الناقلة للدبابات والمدرعات، والتي تتم صناعتها وإنتاجها من قِبَل الجمهورية الإيرانية داخل مصانعها العسكرية بشكل كامل منذ عدة عقود. ولجمهورية إيران مصانع كبيرة عدة والتي يقع على عاتقها تصميم وتصنيع وإنتاج العربات العسكرية وتطويرها وتوفير مستلزماتها فعلى سبيل المثال يُعتبَر مجمع الشهيد كولاه دوز العسكري الصناعي من كبرى المجمعات الصناعية في إيران والذي قام بتصنيع وإنتاج ناقلة الجنود المدرعة رخش رباعية الدفع، بالإضافة إلى مصانع الفاتح العملاقة في مجال المنتجات العسكرية ولوازمها والتي أنتجت عربة الجيب سفير وبعدة نماذج والتي تم تصديرها لعدة دول عربة وأخرى غربية،[1] حيث أنتجت مصانع الفاتح لوحدها في سنة 2008م (3000) عربة، كما يتم إنتاج (5000) عربة سفير في كل سنة. وهذا يؤكد ان الصناعة العسكرية الإيرانية الحديثة ركناً أساسياً لطهران وهو الأمر الذي يؤكده قادة عسكريون إيرانيون من أجل رفع مستوى قوة الردع لبلادهم.[2]

عجلة طوفان إيرانية الصنع على اليسار، وبجانبها ناقلة الجند رخش
عربة براق خلال استعراض عسكري
عربة سفير الإيرانية خلال استعراض عسكري
إحدى نماذج عربة الجيب سفير رباعية الدفع
عرض عربة براق المدرعة بأسبوع الدفاع المقدس في نيسابور
عربة براق
نماذج أخرى لعربة براق العسكرية
عربة صياد إيرانية الصنع والتصميم
عربة سفير العسكرية
رسم توضيحي لعربات رخش رباعية الدفع

نبذة عن الصناعات العسكرية الإيرانيةعدل

ولِدَت الصناعة العسكرية الإيرانية الحديثة خلال حكم شاه إيران الأخير حيث كان العمال الإيرانيون يقومون بتركيب وتجميع قطع الطائرات والطائرات العمودية والصواريخ الموجهة والقطع الإلكترونية والدبابات لصالح شركات أمريكية مثل بال وليتون ونورثروب. وفي سنة 1973م أُنشِأَت الشركة الإيرانية للإلكترونيات IEI بهدف تركيب وصيانة المعدات العسكرية الأجنبية التي تمتلكها جمهورية إيران. ورغم تضييق قوانين تصدير السلاح الأمريكي ضلت إيران حتى الثورة الإسلامية تستلم كميات كبيرة من السلاح الغربي وخاصةً من أمريكا. وفي سنة 1979م قامت المؤسسة الإيرانية للصناعات العسكرية بخطاها الأولى في الميدان الصناعي بتقليد أسلحة سوفياتية مثل ال الأر بي جي 7 و BM21 وصواريخ SAM-7. اما بعد الثورة الإسلامية الإيرانية أدى الحصار الإقتصادي والحظر الدولي للأسلحة على جمهورية إيران والذي كانت الولايات المتحدة الأمريكية تقوده إلى جعل إيران تعتمد على قدراتها الخاصة لتطوير صناعتها العسكرية. حيث قامت الدولة بتكليف قوات حرس الثورة الإسلامية بالتعهد وتتبع الصناعة العسكرية. وقد شهدت الصناعة العسكرية الإيرانية توسعاً هاماً برعاية حراس الثورة. مما جعل إيران و نظراً للموارد الكبيرة التي وضعتها وزارة الدفاع في خدمة هذا المشروع تنتج في زمن وجيز ترسانة صاروخية كبيرة.[3] وعقب عامين من انتهاء الحرب مع العراق كان لدى إيران 240 مصنعاً و12 ألف ورشة يعمل فيها 45 ألف شخص، الأمر الذي يجعل الصناعة العسكرية تشكل 15% من المعدل الإجمالي للصناعات الإيرانية، التي تنمو بمعدل واضح حتى أنها تشارك في معارض الصناعات الدفاعية العالمية، ولعل من أحدث هذه المشاركات ما جرى في معرض الأمن والدفاع والصناعات الدفاعيّة في بغداد في مارس/آذار 2016م، والذي شهد حضوراً قوياً لوزارة الدفاع الإيرانيّة التي عرضت مجموعة واسعة من الأسلحة والمعدات العسكريّة إيرانيّة الصنع، وفقاً لما ذكرته وكالة أنباء "أرنا"، التي أكدت أن وزارة الدفاع الإيرانية ومنظمة الصناعات الدفاعية الإيرانية كان لها حضور قوي بعد الصين، بالإضافة إلى روسيا وكوريا الشمالية.[2]

تصدير العربات العسكرية الإيرانية إلى الخارجعدل

أن بإمكان جمهورية إيران إمداد عملائها وبلدان العالم الثالث بمجموعة واسعة من مضاعِفات القوة التي تهدف إلى زيادة قابلية البقاء على قيد الحياة وشدّة الفتك في سيناريوهات الحرب غير المتناظرة، لا سيما أنّ قرار مجلس الأمن رقم 2231 لا يشمل معظم هذه الأنظمة. وفي متابعة لصادرات جمهورية إيران من الأسلحة، ووفقاً لقاعدة بيانات "معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام "سيبري"، فقد صدّرت إيران أسلحة وذخائر بقيمة لا تقل عن 200 مليون دولار بين عامي 2010 و 2014 وقد نما مجمع الصناعات الحربية الإيرانية بسرعة ملحوظة منذ منتصف تسعينيات القرن الماضي، ويتردد اليوم أنه يقوم بتصدير أسلحة إلى 57 بلداً، يقع الكثير منها في مناطق نزاعات، في انتهاك لقرار مجلس الأمن رقم 1747.[4] وطبقاً لما نشره تقرير معهد واشنطن، فإن المعدات العسكرية الإيرانية المناسبة للوكلاء الإقليميين والعملاء الآخرين، تشمل على سبيل الذكر لا الحصر الأسلحة الصغيرة والذخائر والمتفجرات الخارقة للدروع ومعدات الاتصالات ونظّارات الرؤية الليلية والمناظير الحرارية، وبنادق القنص شديدة القوة، ومدافع الهاون بعيدة المدى، وأنظمة الدفاع الجوي المحمولة، وصواريخ المدفعية، في حين تقوم إيران حالياً بصنع صواريخ موجَّهة ومتطورة مضادة للدبابات، استُخدِمَ البعض منها في الصراعات في لبنان وغزة.[5] اما تصدير العربات العسكرية الإيرانية الصنع فد تم تصدير أعداد لا بأس بها ومن أنواع وأحجام مختلفة إلى الدول الحليفة أو الصديقة لإيران يمكن إيجازها بالآتي:

  • جمهورية كازاخستان: امتد نفوذ إيران الإقتصادي في مجالات عدة ومنها المجال العسكري إلى شمال آسيا الوسطى وخصوصاً دولة كازاخستان، فقد قامت إيران بتصدير أنواع مختلفة من الأسلحة التي تقوم بصناعتها ومنها العربات العسكرية كعربة براق الناقلة للجنود رباعية الدفع، حيث استخدمت جمهورية كازاخستان هذه العربات التي تمت صناعتها وإنتاجها داخل جمهورية إيران فور تسلمها وقد دخلت  (40) عربة في الخدمة في عامي 2000م و 2002م وحوالي (140) عربة أخرى تم تصديرها من قبل جمهورية إيران إلى كازاخستان في وقت لاحق عام 2005م.[6]
 
تظهر هذه الخريطة المشغلين الفعليين باللون الأزرق لعربة براق العسكرية
  • جمهورية السودان: فقد اشترى دولة السودان حوالي 20 ناقلة جند مدرعة رباعية الدفع يُطلَق عليها ناقلة الجنود (رخش) العسكرية إيرانية الصنع وتم ذلك في عام 2004م. حيث بدأت عمليات التسليم إلى السودان في عام 2005م وانتهت في عام 2006م.
 
خريطة توضح المشغلين الفعليين لعربة رخش العسكرية بالأزرق
  • سوريا: وجدت جمهورية إيران سوقاً جديداً آخراً لتصريف منتجاتها وبضائعها العسكرية التي تقوم بصناعتها، لينظم هذا السوق بدوره إلى الأسواق التي تعتمد عليها طهران في تصدير تلك المنتجات والبضائع وتلك السوق هي السوق السورية التي فتحت شهيتها على المنتجات العسكرية العالمية بما فيها الإيرانية وذلك بسبب حالة الحرب وعدم الإستقرار السياسي التي تعيشها، وبالمقابل لم تتوانى طهران في تلبية إحتاياجات دمشق العسكرية وقامت بتصدير عدد لا بأس به من الأسلحة الخفيفة والثقيلة والصواريخ بمختلف أنواعها والطائرات الإيرانية بدون طيار التي قدمتها لحلفائها، وكذلك صدَّرت جمهورية إيران عدداً من العربات العسكرية إلى سوريا والتي تم استخدامها فوراً في القتال الدائر هناك ومن تلك العربات العسكرية هي عربات كويران التكتيكية الحاملة للجنود إيرانية الصنع والتصميم، حيث تم تصدير أعداد من هذه العربات المدرعة إلى تلك الدولة.[7]
  • سوريا: كانت عربة الجيب رباعية الدفع 4×4 سفير من ضمن المساعدات العسكرية الإيرانية التي وجهتها جمهورية إيران لقوات النظام في سوريا، ويتم إنتاج العربة الإيرانية 4×4 التي يُطلَق عليها سفير في مصانع عربات (الفاتح)، وتم الكشف عنها رسمياً في العام 2008م عندما صرّح وزير الدفاع الإيراني أن 3000 عربة سفير بُنيَت في تلك السنة، حيث توقع أن ينتج مركز فاتح أكثر من 5000 عربة في السنة. وكانت عربة سفير قد ظهرت مع عناصر تابعة لقوات النظام السوري.
  • جمهورية العراق: تحتوي ترسانة الحشد الشعبي العراقي أسلحة متنوعة بعضها مستحدث وآخر تحصّلت عليه من وزارة الدفاع كسلاح غير مرمّز بنظام معين يحدد جنس مصدره، وانما هو مجموعة متفاوتة من كل ما يستطيع الحشد توفيره وجمعه بشكل فردي أو عن طريق التنظيمات والتشكيلات التي يتكوّن منها. وقد اتسعت تلك الترسانة عما كانت عليه في بداية الصراع مع تنظيم الدولة الإسلامية لتشمل عربات نقل صغيرة وشاحنات وبضعة قطع مدفعية قصيرة إلى متوسطة المدى. وقد برز إلى الواجهة من هذه الأسلحة بضعة أنواع تميزت بفاعليتها كالسيارة العسكرية من نوع جيب (سفير) إيرانية الصنع والتصميم والتي استخدمها الحشد الشعبي العراقي في معاركه التي خاضها مع تنظيم الدولة والتي أثبتت فاعليتها، حيث ان عربة سفير تحمل عدة أنواع من الأسلحة وحسب الحاجة منها، وهي صواريخ رجم 107 ملم من نوع فجر وبندقية مثبتة مضادة للدروع 106 ملم وصواريخ (طوفان) المضادة للدروع وصواريخ (رعد) المضادة للدروع وصواريخ (طوسان) المضادة للدروع أيضاً، وبنادق قذف منوعة العيار كما يمكن ان تُستَخدَم كعربة طبابة، أو قيادة وكذلك عربة بث واستقبال لاسلكي. بالإضافة إلى أسلحة من عيار 12,7 ملم وراجمات صواريخ صغيرة من عيار 107 ملم والتي تكون مناسبة للساحة العراقية.[8][9]
  • السودان: قامت جمهورية إيران في سنة 2001م بتصدير 10 طلبات من ناقلة الجنود المدرعة (براق) التي أُنشِئَة عام 1997م وتم تسليمها في عام 2003م إلى دولة السودان. وقد تم تجميع بعضاً من عربات براق الناقلة للجنود محلياً في ذلك البلد الإفريقي.[6]

نبذة مختصرة عن أهم العربات العسكرية الإيرانيةعدل

إن نقل جنود المشاة وبصورة سريعة ومطمئنة إلى مواقعهم القتالية بدلاً من السير على الأقدام تُعَد من أبرز خصائص تصميم المركبات المدرعة التي تتميز في مجالات مثل خفة الحركة وقوة النيران وكفاءة التدريع بما يمكنها من فرض سيطرتها في الأراضي الوعرة والمناطق الصحراوية ذات الكثافة الرملية. وذكر تقرير القسم الدفاعي لموقع مشرق الإعلامي، ان الجمهورية الإسلامية في إيران، نجحت وبالاعتماد على تجاربها القيمة خلال حرب الثمان سنوات، وفي تصديها للمجاميع المسلحة في بداية إنتصار ثورتها الإسلامية، ان تحقق بعد انتهاء الحرب، الكثير من المنجزات العلمية والتقنية الدفاعية، ان تنتج عدة ناقلات جنود مدرعة خفيفة وثقيلة مجنزرة منها ومدولبة (تسير على إطارات من المطاط)، حيث يمكن لهذه المدرعات اجتياز المناطق الوعرة او الصحراوية، او الموانع المائية بسهولة، وهي مسلحة للتعامل مع العدائيات المختلفة، وتوفر الحماية لراكبيها من شظايا المتفجرات والأعيرة النارية ومن الكمائن.[10] ومن أجل بناء صرح دفاعي قوي تمكنت الجمهورية الإسلامية الإيرانية خلال السنوات الأخيرة من تصميم وإنتاج طيف متنوع من الصواريخ البالستية التي تتمتع بخصائص مختلفة لمواجهة كافة أنواع التهديدات. وبهذا الأمر تحولت إيران إلى أحد القوى الصاروخية في العالم ومنطقة غرب آسيا.[11] وكذلك تمكنت جمهورية إيران من تصميم وإنتاج عربات عسكرية مدرعة داخل مصانعها الوطنية لنقل الجنود والمعدات لتكتفي ذاتياً في هذا المجال وكان آخرها تصميم وتصنيع عربة طوفان المضادة للألغام ومحمية ضد الكمائن (MRAP) والتي تم الكشف عنها رسمياً يوم الثلاثاء، 20 نوفمبر، 2018م. وهذه نبذة مختصرة عن أهم وأبرز العربات العسكرية الإيرانية التي تم بنائها وتصنيعها وإنتاجها داخل جمهورية إيران بواسطة مصانعها المنتشرة على أراضيها:

براق بي إم بي-1:[12][13] هي ناقلة جنود مدرعة إيرانية الصنع أُنشِئَة عام 1997م [14]. وهي مصممة لنقل جنود المشاة إلى ساحة المعركة. وتتمتع بقابلية كبيرة على التحرك والانتقال السريع. وهذه المدرعة التي يطلق عليها (140 براق) وفقاً للأمن العالمي[15] مزودة بمحرك ديزل ذي 8 اسطوانات وبقدرة تبلغ 330 حصاناً يبرد بالهواء، ويبلغ وزن العربة 13 طناً وتبلغ سرعتها 65.5 كيلومتر في الساعة.[16] اما مواصفات عربة براق فهي عربة محصنة حيث تبلغ سمك سبيكة الدرع لهذه الناقلة من 5 إلى 19 ملم وان مزاغها المطاطية تمنحها حرية الحركة في المناطق الرملية بسهولة. وهي مجهزة بانظمة ملاحة واتصالات ذات مدى 40 كيلومتر. ويبلغ طاقم هذه الناقلة المدرعة 10 اشخاص بالاضافة إلى السائق والرامي، ويبلغ وزن المدرعة ثلاثة عشر طناً. كما تم تزويدها بمحرك ديزل ذي 8 اسطوانات. وهذه المدرعة مجهزة بشاحن توربيني، وتبلغ سرعتها نحو 65.5 كيلومتر في الساعة الواحدة [17]، وان المدى الأقصى لحركتها على الأرض هو 625 كيلومتر. كما وان تصميم المحرك وآلية النقل وآلية التعليق، يوفر أداء مرتفع المستوى لعبور أنواع مختلفة من الاراضي. ويمكن للعربة أن تجتاز طرق بارتفاع 0.7 متر وتبلغ زاوية مثل هذه الطرق 30 درجة والأماكن الجانبية بـ 25 درجة. ان مدرعة براق لها إمكانية كبيرة على توفير الحماية المناسبة لأفراد طاقمها، وتتمتع بعبور العقبات والعوائق والتحصنات والخنادق، والمناطق والمسارات غير المستوية بسرعة عالية مع قابلية عالية على المناورة الثقيلة.[18] اما السلاح الرئيسي لهذه المدرعة هو مدفع رشاش عيار 12.7 ملم يمكنه إطلاق 600 أطلاقة في الدقيقة الواحدة. كما وان البرج المدرع لهذه الناقلة له إمكانية الاستدارة الأفقية الكاملة بـ 360 درجة وعمودياً بـ 78 درجة. كما وان المدرعة مجهزة بنظام إطلاق الدخان المضلل للاستتار في ساحة المعركة.[19] اما المشغلين الدوليين لعربة براق فهم كلٌ من البلد الأم إيران، حيث ان حوالي (40) عربة في الخدمة اعتباراً من 2000 و 2002 و (140) عربة إضافية عام 2005 و 2008.[20] وكذلك جمهوية السودان، فقد قامت إيران بتصدير 10 طلبات في عام 2001م وتم تسليمها في عام 2003م إلى دولة السودان. وقد تم تجميع بعضها محلياً. بالإضافة إلى ذلك فقد قامت إيران بتصدير عدد من عربات براق محلية الصنع إلى دولة كازاخستان وقد دخلت (40) عربة في الخدمة في عامي 2000م و 2002م وحوالي (140) عربة أخرى عام 2005م.[6]

براق  بي إم بي-2 بعدة نماذج قتالية: قامت جمهورية إيران بتطوير مدرعة البراق لصنع نموذج قتالي منها، ومن التطويرات التي تتميز بها، هي وجود فتحة السائق إلى اليمين بعكس المدرعة الروسية 2-BMP التي توجد فتحة السائق إلى اليسار منها، كذلك احتواءها على محرك أكثر قوة وجنازير بحدوات مطاطية، وقامت إيران بإحلال كامل برج ال BMP-2 بمدرعتها مع تزويدها بأجهزة تصويب رؤية ليلية وهي واضحه فوق برج المدرعة.[21] من ناحية أخرى فقد أقدمت جمهورية إيران أيضاً بتطوير عربات براق العسكرية تماشياً مع المستقبل واحتياجات قواتها المسلحة وتم ذلك في مصانعها العسكرية وتحت إشراف مهندسيها، وبعد ناجاحها في تطوير وإعادة تصميم تلك العربات قامت باختبارها ميدانياً حيث شاركت تلك الآليات في معارك حية سواءً في سوريا والعراق أو في مناطق أخرى وقد أثبتت وبحسب خبراء دوليين فعاليتها في ساحات القتال والآن يوجد لعربة براق نماذج أخرى فبعضها يحتوي على محرك ديزل توربيني ذو ثمانية أسطوانات يمكن أن تصل قوته إلى 330 حصان. وبعضها تم تركيب برجين عليها وأصبحت عربة قتال للمشاة وهي تحمل رشاش عيار 7.62 مم وكذلك قاذفة صواريخ مضادة للدبابات. وأيضاً هناك نموذج آخر لعربة براق يحتوي على هاون ذاتي الدفع مزود بمدفع هاون عيار 120 ملم. اما النموذج الأخير لبراق فهو مجهز بنظام صواريخ مضاد للدبابات.[22][23]

 
عربة براق خلال استعراض عسكري
 
نماذج أخرى لعربة براق العسكرية
 
عرض عربة براق المدرعة بأسبوع الدفاع المقدس في نيسابور
 
عربة براق
 
عربة براق العسكرية
 
تظهر هذه الخريطة المشغلين الفعليين باللون الأزرق لعربة براق العسكرية

رخش (ولها عدة نماذج باستخدامات مختلفة):[24] هي ناقلة جنود مدرعة[25] ذات أربعة محاور (4*4) إيرانية الصنع والقادرة على حمل عشرة أشخاص، وقد صُمِمَت لنقل الجنود لأرض المعركة، يبلغ طولها نحو 6.06 متراً اما عرضها فيبلغ 2.4 متر وارتفاعها (حتى سقفها) 2.43 متر. وتَستَخدِم هذه المدرعة محرك ديزل من نوع 4 اسطوانات وبقدرة قصوى تبلغ  155حصان/بخاري، يوفر لها السير بسرعة عالية تصل إلى (100) كيلومتر في الساعة في الطرق الممهدة. وتزن هذه المدرعة مع تجهيزات القتال 7500 كغم وهناك تصاميم أخرى تصل إلى 9000 كغم أيضاً حيث تم تصميم وتصنيع هذه المدرعة من قبل مجمع الشهيد كولاه دوز الصناعي، وقد دخلت الخدمة في الشرطة والجيش الإيراني (وخاصةً الحرس الثوري الايراني).[26][18] وقد شُوهِدَت مدرعة رخش للمرة الأولى تقوم بدوريات في الشوارع السودانية عام 2005م، قبل أن تكشف عنها إيران رسمياً عام 2006م حيث يُعتقَد أن نحو 20 عربة منها تم تصديرها إلى السودان كعقد تم توقيعه في عام 2004م. وبدأت عمليات التسليم من عام 2005م وانتهت في عام 2006م.[26]  إن ناقلة الجنود رخش المحلية، مصنعة من طبقات متعددة من الصفائح المدرعة المختلفة المصنوعة من الفولاذ والسيراميك المقاوم والمواد المركبة لحمايتها من إطلاقات عيار 12.3 ملم و14.5 ملم بصورة كاملة.[27][28] اما خصائص هذه العربة فيمتاز هذا النوع من الناقلات المدرعة ذات الأربعة محاور (4*4) بالتحرك على الطرق المرصوفة بسرعة والتحرك الجيد في المناطق والطرق غير المرصوفة، ومن الخصائص المهمة لمدرعة (رخش) ان عدد طاقمها يتكون من 10 عسكريين (2 طاقم المدرعة + 8 جنود). كما ويمكن لمدرعة رخش ان توفر مجالاً سهلاً للركوب والترجل السريع لأفراد المشاة عن طريق باب خلفي وبابين جانبين. وتحتوي على منظومات كاملة للوقاية من الأسلحة الكيمائية والجرثومية والنووية، حيث تقوم منظومات الوقاية من (ك.ج.ن) وعن طريق أجهزة الاستشعار عن بعد، بدور فلترة الهواء المحيط وذلك في حال وجود مواد كيمائية أو جرثومية أو نووية في الفضاء المحيط بالمدرعة، وأن تحول دون دخول عوامل خطرة إلى داخل المدرعة، كما وتمتلك نظاماً آلياً لتكييف الهواء الداخلي.[28] اما المشغلين لعربة رخش فهم دولة إيران، حيث تم استخدام هذه العربة العسكرية من قبل الجيش الإيراني، والحرس الثوري الإيراني والشرطة. بالإضافة إلى ودولة السودان الذي اشترى حوالي 20 عربة من نوع رخش.[29]

 
عجلة طوفان على اليسار، وبجانبها ناقلة الجند رخش إيرانية الصنع
 
رسم توضيحي لعربات رخش رباعية الدفع
 
خريطة لمشغلي عربة رخش بالأزرق

 صياد: هي عربة تكتيكية استراتيجية إيرانية الصنع والتصميم، والتي تُستَخدَم لنقل الدبابات والمدرعات في أقصر فترة زمنية ممكنة من قبل القوات البرية التابعة للجيش الإيراني.[30] تمتلك هذه العربة العسكرية محركاً بقوة 610 حصان والذي يعمل بالبخار، ولها القدرة على حمل 70 طناً من الحمولة وذلك  لتُسَّهِل تنقل وحدات القوة البرية في إطار الحروب المستقبلية.[30][31] وقد تم الكشف عن عربة صياد التكتيكية من قبل الجيش الإيراني والتي تُعتبَر واحدة من أحدث إنجازات القوة البرية الإيرانية والتي تم تدشينها يوم الأحد (21 يوليو/ تموز 2013م).[32]

عربة طوفان: (بالإنجليزية: Tuffan) وتعني العاصفة، هي ناقلة جنود مدرعة APC إيرانية الصنع مضادة للألغام ومحمية ضد الكمائن (MRAP). وتَسع عربة طوفان رباعية الدفع 4×4 لنقل 10 أفراد وتم الكشف عنها يوم الثلاثاء، 20 نوفمبر، 2018م خلال حفل رسمي. ان عربات طوفان الإيرانية العسكرية والتي يصل سعرها في الأسواق العالمية إلى 500 ألف دولار تتمتع بعدة ميزات أهمها أنها عربات ناقلة للجند مضادة للألغام والمصائد الانفجارية بقوة عدة كيلوغرامات (تي ان تي) كما وأنها مزودة بطبقات من الحماية ضد الرصاصات الخارقة للفولاذ المختلفة[33] وتم تصنيع عربات طوفان رباعية الدفع بوزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإيرانية وذلك لاستخدامها لتنفيذ مهمات الدعم القتالي والتحرك في المناطق الحربية والعملانية حيث أنها مزودة بعجلات تمكّنها من مواصلة تنفيذ العمليات رغم تمزق الإطارات وإمكانية التحرك لمسافة 50 كيلومتر لمغادرة مكان الاشتباك. والعبور من الحواجز والقنوات المائية بعمق 1.5 متر والعبور من الحواجز العمودية بارتفاع نصف متر.[34][35] وقد بدأت جمهورية إيران في إنتاج العربة المدرعة التي تتميز بحماية محسنة ضد الألغام، حيث تم تقديم النموذج الأولي منها في معرض (IPAS 2016).[36][37] وقام خبراء عسكريون وتقنيون إيرانيون في السنوات الأخيرة بخطوات كبيرة في تصنيع مجموعة واسعة من المعدات الأصلية، مما جعل القوات المسلحة مكتفية ذاتياً في مجال الأسلحة.[33] وتم تصنيع عربات طوفان المضادة للألغام والقادرة على حمل 10 أشخاص من قبل منظمة الصناعات الدفاعية التابعة لوزارة الدفاع الإيرانية. حيث ان تصميم وتصنيع العربة طوفان تم على أساس حاجات القوات المسلحة للوصول إلى قدرات السرعة الأعلى والحركة في المنحدرات الطولية والعرضية الحادة والعبور من الحواجز.[38] وحول قدرة المناورة لهذه العربة فإنها مصممة بحيث تكون قادرة على التحرك السريع والعبور من الحواجز والقنوات المائية. وحول كلفة تصنيع العربة أكد وزير الدفاع أمير حاتمي، ان سعر مثل هذه العربة في الأسواق العالمية يصل إلى 500 ألف دولار إلا أنه ولله الحمد فقد تم بهمم وجهود خبراء صناعات الدروع في منظمة الصناعات الدفاعية التابعة لوزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة تصنيع هذه العربة بكلفة أقل بكثير وتم تسليمها للقوة البرية لحرس الثورة الإسلامية.[39] اما الكشف عن هذه العربة فقد تم رسمياً يوم الثلاثاء/ 20 نوفمبر/ 2018م وقال وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الإيرانية العميد أمير حاتمي تم اليوم إزاحة الستار عن عربات طوفان المضادة للألغام والكمائن وسُلّمَت لقوات حرس الحدود التابعة لقوى الأمن الداخلي والقوة البرية لحرس الثورة الإسلامية. وفي كلمته خلال مراسم كشف النقاب عن العربة طوفان يوم الثلاثاء أكد العميد حاتمي بأن قدرات الردع والجهوزية الدفاعية الشاملة للقوات المسلحة الإيرانية قد بلغت ذروتها وقال، ان إستراتيجية وزارة الدفاع تتمثل في تحديث المعدات الدفاعية المستخدمة من قبل القوات المسلحة عبر توظيف الطاقات الداخلية وعدم الإعتماد على الدول الاخرى.[39] وعرضت جمهورية إيران مركبتها المدرعة التي عززت حمايتها ضد الألغام، وبدأت بإنتاجها المتسلسل.[40] ومن أهم خصائصها بأنها مدرعة حاملة للجنود ذات طابع تكتيكي تم تصنيعها وفق متطلبات القوات المسلحة الإيرانية وهي ذات سرعة عالية وإمكانية التنقل في المنحدرات الحادة واجتياز الحواجز. كما وأنها قادرة أيضاً على عبور مياه بعمق متر ونصف المتر وإجتياز الموانع العمودية حتى إرتفاع 50 سانتيمتراً فضلاً عن مقاومتها أمام إنفجار ألغام وأفخاخ متفجرة. وبإمكان هذه المدرعة المضادة للرصاص، نقل 10 ركاب وحمل أسلحة شبه ثقيلة وهي مزودة بنوافذ لإطلاق النار وتبلغ سرعتها 100 كيلومتر في الساعة. وتتمتع هذه العربة بإمكانية دوران عجلاتها حتى شعاع 50 سانتيمتراً. وهذه العربة مزودة بعجلات تمكّنها من مواصلة تنفيذ العمليات رغم تمزق الاطارات وإمكانية التحرك لمسافة 50 كيلومتر لمغادرة مكان الاشتباك. وحول الإمكانيات الأخرى لهذه العربة هي ان القابلية متوفرة لنصب أسلحة شبه ثقيلة عليها حيث يمكن تركيب مدافع رشاشة أو قاذفات صواريخ على العربة الجديدة، ووجود منافذ لإطلاق النيران من المقصورة الخلفية والتحرك بسرعة 100 كيلومتر في الساعة.[36][28][41][42] وحول ردود الفعل حول تصنيع هذه العربة فقد أعلن وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الإيرانية العميد أمير حاتمي عن إزاحة الستار عن عربات طوفان المضادة للألغام والكمائن. وقال حاتمي ان قدرات الردع والجهوزية الدفاعية الشاملة للقوات المسلحة الإيرانية قد بلغت ذروتها، مبيناً ان إستراتيجية وزارة الدفاع تتمثل في تحديث المعدات الدفاعية المستخدمة من قبل القوات المسلحة عبر توظيف الطاقات الداخلية وعدم الإعتماد على الدول الأخرى. وأضاف انه تم تصنيع هذه العربات من قبل منظمة الصناعات الدفاعية التابعة لوزارة الدفاع وتستخدم لتنفيذ مهمات الدعم القتالي والتحرك في المناطق الحربية والعملانية، موضحاً ان تصميم وتصنيع العربة طوفان تم على أساس حاجات القوات المسلحة للوصول إلى قدرات السرعة الأعلى والحركة في المنحدرات الطولية والعرضية الحادة والعبور من الحواجز.[43][44] وشكر وزير الدفاع المتخصصين الإيرانيين العاملين في حقل التصنيع الدفاعي، مثمناً لهم جهودهم المتواصلة على مدار الساعة.[45]

 
عجلة طوفان إيرانية الصنع على اليسار، وبجانبها ناقلة الجند رخش

طلائية: تُعتبَر مدرعة طلائية من المدرعات المدولبة التي تتميز بالحركة والسرعة وسهولة الاستخدام والقيادة وقد نُصِّبَ في أعلى برجها المتحرك مدفع رشاش من عيار 14.5 ملم، ولها قابلية حمل 8 جنود على الأقل. وجُهِّزَت "طلائية" بأنواع من أنظمة الاتصالات السلكية واللاسلكية المحلية من أجل ايفاء مهامها العسكرية بصورة صحية وسهلة وتوفر لها فرص الإتصال مع مركز القيادة بصورة دائمة وآمنة. وتتميز هذه المدرعة التي تملك درعاً قوياً بالسرعة العالية مقارنةً بالكثير من المدرعات الأخرى. كما ونُصِّبَت منافذ صغيرة من أجل تأمين ثبات رؤية الجنود أثناء كل أنواع المناورات والمنعطفات، وكذلك إيجاد إمكانية خوض المعارك مع أهداف ثابتة أو متحركة في الوقت الذي تكون فيه الدبابة متوقفة أو حتى في حالة حركة، ونظراً لأن ترجل الجنود يتم من خلال باب خلفي فان هذه الخطوة تُعتبَر مصدراً مناسباً للحفاظ على سلامة الجنود. هذا وقد تم نصب المحرك في الجزء الأمامي من المدرعة لتوفير مجال أوسع للجنود وللتجهيزات والمعدات. ويجلس السائق في الناحية اليسرى من مقدمة المدرعة، كما ونُصِّبَ في مقدمة الناقلة شباك زجاجي مقاوم كبير نسبياً، يوفر للسائق الرؤية المباشرة وبصورة واسعة كما تم نصب مخرج للطوارىء في أعلى محل استقرار السائق. وتوجد معدات الاتصالات والملاحة إلى جانب أو وراء السائق، ويمكن ان تُستَخدَم هذه المعدات والأسلحة التي لها استخدامات متنوعة من قبل أفراد المدرعة. وغالباً ما تعتمد هذه الناقلات المدرعة أساساً على محور رباعي أي فئة (4*4) ويتراوح وزنها من 8 إلى 10/طن. اما من الناحية التسليحية فقد تم تجهيز برج المدرعة بمدفع رشاش متحرك بزاوية 180 درجة ويمكن ان تعمل هذه الأبراج الحالية أو المستقبلية بواسطة جهاز التحكم من البعد.

نينوا: هي شاحنة عسكرية تكتيكية إيرانية الصنع [15][28] مهمتها دعم وحمل  القوات والإمدادات والمركبات المدرعة الصغيرة وسحب قطع المدفعية. وتُعتبَر من صنف المركبات التكتيكية الخفيفة المستخدمة من قبل الجيش الإيراني.[18] وظهرت مركبة نينوا التكتيكية لأول مرة في مسيرات عسكرية عام 2011م، ولكن الإعلان الرسمي عنها تم في 8 أكتوبر من عام 2012م. وهي عربة عسكرية 4×4 تُنتَج في إيران.[46] يبلغ طول الشاحنة نينوا 7 أمتار، وعرضها 2.5 متر، اما ارتفاعها فيبلغ 2.8 متر. اما قوة محركها فتبلغ  240 حصان، والقدرة الاستيعابية للشاحنة تبلغ 5 طن على الطريق، كما وتحمل 2.5 طن من البضائع.[47][48]

هويزة: إن مدرعة هويزة الصحراوية تُعَد من المدرعات الإيرانية ذات الوزن الخفيف وسهل الاستخدام، والمخصصة للمناطق الصحراوية ذات الكثافة الرملية، وتتمتع بسرعة كبيرة وسرعة الاختفاء، وإمكانية الاقتراب إلى نقاط قريبة من وحدات العدو، معتمدةً على صغر حجمها وخفة حركتها وقدرتها العالية على المناورة، مما يوفر لها فرصة جيدة لتقديم دعم مناسب للوحدات التي تعمل تحت امرتها. ويعتمد أفراد طاقم المدرعة على باب خلفي واحد للترجل منها والانتشار، في حين يمكن رؤية منافذ خاصة في سقف المدرعة وعلى جوانبها تستعمل لإطلاق النار على العدو. كما ان المحرك يقع في الجهة اليمنى من الجزء الأمامي من المدرعة، مع وجود باب صغير أعلى رأس السائق للخروج وقت الطوارىء.

العربة التكتيكية كويران: هي عربة تكتيكية حاملة للجنود إيرانية الصنع والتصميم، يبلغ وزن سيارة كويران 3.4 طن، اما المدى العملياتي فيبلغ 500 كيلومتر، وتستطيع هذه العربة العسكرية صعود منحدر بدرجة 70 %، كما يمكن تسليحها براجمات 107 ملم أو هاون 120 ملم وغيرها من الأسلحة. ان عربة كويران الإيرانية الصنع مزودة ببرج آلي. وبصورةٍ عامة فإن العربة إقتصادية جداً وتكلفة تشغيل فرقة منها رخيص للغاية وان جمهورية إيران فضلتها على عربة التايغر الروسية. وقد تم تصدير عدد من العربات العسكرية من نوع حاملة الجنود كويران الإيرانية إلى دولة سوريا.[7]

سفير: هي عربة جيب عسكرية رباعية الدفع[21] خفيفة متعددة الأغراض إيرانية الصنع، كما يمكنها العمل كعربة إسعاف أو عربة قيادة.[49] تم الإعلان عن مركبة سفير عام 2008م في حفل افتتاح خاص، وقد تم إنتاج هذه العربة بشكل مكثف حيث ان 3000 عربة من نوع سفير بُنيَت في تلك السنة، كما ومن المتوقع ان ينتج مركز فاتح أكثر من 5000 عربة في السنة.[50][51] ويمكن تسليح عربة سفير بمدفع عديم الارتداد من عيار 106 ملم،[52] وصواريخ موجهة مضادة للدروع من طراز طوفان او توفان، وعدد 12 سبطانة صاروخ غير موجه من عيار 107. ومن ناحية أخرى فإن عربة سفير لديها العديد من النماذج، وتشمل على مايلي:[53]

  • نسخة مسلحة بمدفع عديم الارتداد من عيار 106 ملم.
  • نسخة ذات 12 سبطانة مجهزة بصاروخ غير موجه من عيار 107.
  • نموذج مجهز بصواريخ موجهة مضادة للدورع من طراز "طوفان" أو "توسان".[54]
  • نموذج مجهز بصواريخ مضادة للدبابات.
  • نموذج مجهز لإطلاق القنابل اليدوية.[55]
  • كما يمكنها العمل كعربة إسعاف أو عربة قيادة أو راديو باعث للموجات.
 
عربة سفير العسكرية
 
عربة سفير الإيرانية خلال استعراض عسكري
 
إحدى نماذج عربة الجيب سفير رباعية الدفع

ناقلة جند مدرعة من نوع بي إم بي-2 (BMP-2): هي مركبة مدرعة، برمائية قتالية تم تطويرها من قبل جمهورية إيران  من المدرعة الروسية من الجيل الثاني والتي أُنتِجَت في الثمانينات، وقام المتخصصون في  جمهورية إيران، بتطوير هذا الجيل حيث تم تسليح المدرعة بمدفع عيار 30 ملم نُصِّبَ في أعلى البرج بدلاً من المدفع الرشاس عيار 73 ملم بهدف الإستفادة من الذخيرة التقليدية وغير التقليدية، ولها قابلية إطلاق مابين 200 إلى 300 إطلاقة في الدقيقة أو 500 إطلاقة في الدقيقة، وقادرة على إختراق أجسام صفائح الدروع مابين 15 إلى 25 ملم. ويبلغ المدى المؤثر للمدفع نحو 1500 متر ضد الأهداف المدرعة فيما يبلغ 2500 متر للأهداف الأرضية وإلى نحو 3000 متر ضد الأهداف الجوية. وتحتوي على منظومات كاملة لوقاية طاقمها من الأسلحة الكيمائية والجرثومية والنووية. ويمكن نصب منظومة صواريخ ضد الدروع في أعلى برج المدرعة لمواجهة الدبابات والمروحيات المعادية، كما تم تسليح برج  المدرعة برشاش ثقيل عيار 7.62 ملم وكذلك بمدفع رشاش. وقد تم تزويد هذه المدرعة البرمائية بنظام إطلاق الدخان المضلل للاستتار في ساحة المعركة. ويبلغ طاقم هذه الناقلة المدرعة 10 أشخاص (ثلاث طواقم بالإضافة إلى سبع جنود). كما زوِّدَت هذه المدرعة، بمحرك ديزل بقوة 300 حصان وتبلغ السرعة القصوى للبي إم بي-2 الإيرانية (65) كيلومتر في الساعة على الطريق، وتزن المركبة 14 طن. وأخيراً يمكنها اجتياز أي مانع بارتفاع 70 سم، وبانحدار 35 درجة، وانحدار جانبي بزاوية 25 درجة، كما ويبلغ أقصى مدى لها  550 إلى 600 كيلومتر.[10]

Halftrack: هي ناقلة جنود برمائية إيرانية نصف مجنزرة صُمِمَّت لعبور مستنقعات الأهواز، ويمكن لهذه الناقلة البرمائية اجتياز التضاريس الصعبة مثل الرمال والثلوج والمستنقعات. وقد تم تزويدها بدروع فولاذية يمكنها تحمل القذائف من عيار 12.7 ملم، كما وأنها مزودة بقاذف قنابل 40 ملم أو مدفع هاون 120 ملم أو مدفع رشاش 12.7 ملم. وان عدد أفراد الطاقم 2 وتحمل 10 مقاتلين مجهزين تجهيزاً كاملاً والسرعة لهذه العربة في البر 65 كيلومتر في الساعة، اما السرعة في الماء فتبلغ 10 كيلومتر في الساعة وتقطع مسافة 500 كيلومتر دون الحاجة للتزود بالوقود[56]

معرض الصورعدل

 
عربة براق خلال استعراض عسكري
 
نماذج أخرى لعربة براق العسكرية
 
عرض عربة براق المدرعة بأسبوع الدفاع المقدس في نيسابور
 
عربة براق
 
عربة براق العسكرية
 
عجلة طوفان على اليسار، وبجانبها ناقلة الجند رخش إيرانية الصنع
 
رسم توضيحي لعربات رخش رباعية الدفع
 
عربة صياد إيرانية الصنع والتصميم
 
عربة سفير العسكرية
 
عربة سفير الإيرانية خلال استعراض عسكري
 
إحدى نماذج عربة الجيب سفير رباعية الدفع

طالع أيضاًعدل

المراجععدل

  1. ^ بخصوص عربة الجيب الايراني سفير نسخة محفوظة 04 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب المجمع العسكري الإيراني... توسع في إنتاج السلاح والتصدير للخارج نسخة محفوظة 03 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ الصناعة العسكرية الايرانية نسخة محفوظة 03 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ كيف يمكن أن تعزز إيران من دعم وكلائها بفضل قوة صادراتها المتجددة من الأسلحة - معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى نسخة محفوظة 07 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ كيف سيستفيد وكلاء إيران من صادراتها المتجددة من الأسلحة؟
  6. أ ب ت Kazakhstan Land Forces Equipment نسخة محفوظة 16 أبريل 2018 على موقع واي باك مشين.
  7. أ ب خليفه جيب سفير كويران | منتدى التكنولوجيا العسكرية والفضاء نسخة محفوظة 25 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ بالتفصيل .. تعرف على الترسانة العسكرية للحشد الشعبي نسخة محفوظة 20 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ بالصور.. ترسانة العراق الحربية في معركة الموصل (تقرير مفصل) نسخة محفوظة 03 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
  10. أ ب لمحة عن أهم 5 ناقلات جند مدرعة إيرانية
  11. ^ الانجازات الدفاعية الايرانية تثير الرعب في الاعداء نسخة محفوظة 03 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Boragh - Wikipedia نسخة محفوظة 29 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ http://www.alwatanvoice.com>2011/11/07
  14. ^ Iran Military Guide نسخة محفوظة 02 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  15. أ ب Wikiwand
  16. ^ http://www.aljazeera.net>home>print
  17. ^ http://www.blfnb.xyz>19367
  18. أ ب ت http://www.alalam.ir>news
  19. ^ https://www.tasnimnews.com>2014/09/23
  20. ^ Iranian Ground Forces Equipment نسخة محفوظة 16 أبريل 2018 على موقع واي باك مشين.
  21. أ ب defense-arab.com>threads
  22. ^ Iranian Ground Forces Equipment نسخة محفوظة 01 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ Type 86 WZ501 and Infantry Fighting Vehicle نسخة محفوظة 13 يونيو 2018 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ alharah2.net>alhrah>showthread
  25. ^ معدات القوات المسلحة الإيرانية - ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
  26. أ ب Rakhsh APC - Wikipedia نسخة محفوظة 15 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ http://www.disastersolutions.asia
  28. أ ب ت ث http://www.sandcrushersky.tk
  29. ^ web.archive.org/web/20131105172640/http://gallery.military.ir
  30. أ ب ايران تدشن عربة صياد الحاملة للدبابات
  31. ^ الجيش الإيراني يدشن عربة صياد الإستراتيجية الحاملة للدبابات نسخة محفوظة 27 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  32. ^ إيران تدشّن ناقلة مدرعات محلية الصنع | دولية - صحيفة الوسط البحرينية - مملكة البحرين نسخة محفوظة 27 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  33. أ ب إيران تكشف النقاب عن مدرعة 4x4 جديدة - موقع الدفاع العربي نسخة محفوظة 23 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  34. ^ إذاعة النور | إيران تزيح الستار عن عربة عسكرية مضادة للألغام
  35. ^ الجيش الايراني يكشف عن عربه MRAP تسمى Toofan نسخة محفوظة 24 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  36. أ ب ايران تزيح الستار عن عربة عسكرية مضادة للألغام - Iranian Affairs
  37. ^ Feed News | شفقنا العراق | الصفحة 95677 نسخة محفوظة 22 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  38. ^ إيران تزيح الستار عن مدرعتها المتطورة نسخة محفوظة 23 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  39. أ ب ايران تزيح الستار عن عربة عسكرية مضادة للألغام والكمائن – موقع قناة المنار – لبنان نسخة محفوظة 22 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  40. ^ Widgets Magazine نسخة محفوظة 22 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  41. ^ ايران تفتتح خط انتاج لعربة MRAP | منتدى التكنولوجيا العسكرية والفضاء
  42. ^ إيران تزيح الستار عن مدرعة مضادة للألغام والكمائن نسخة محفوظة 23 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  43. ^ وزير الدفاع الايراني يزيح الستار عن عربة عسكرية مضادة للألغام والكمائن - alansaar نسخة محفوظة 22 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  44. ^ إزاحة الستار عن مدرعة «طوفان» المضادة للألغام والأفخاخ في ايران نسخة محفوظة 23 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  45. ^ تصنيعنا العسكري يزيح الستار عن عربة عسكرية مضادة للألغام نسخة محفوظة 23 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  46. ^ en.farsnews.com>newstext.php?nn=9106242868
  47. ^ رونمایی از اسلحه جدید با برد4000 متر و خودروی تاکتیکی نینوا - خبرگزاری مهر | اخبار ایران و جهان | Mehr News Agency
  48. ^ ویژگی جدیدترین دستاوردهای ارتش +تصاویر - سایت خبری تحلیلی تابناك|اخبار ایران و جهان|TABNAK
  49. ^ Wikiwand
  50. ^ https://medium.com> war-is-boring> iran
  51. ^ https://iranian.com> main> singlepage
  52. ^ http://www.aynaliraqnews.com
  53. ^ orient-news.net>news-show
  54. ^ http://www.almayadeen.net>news>politics
  55. ^ observers.france24.com>20150526-iran
  56. ^ ناقلة الجند الايرانية Halftrack | Defense Arab المنتدى العربي للدفاع والتسليح نسخة محفوظة 03 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.