الطرماح بن الحكيم

شاعر عربي من الخوارج

الطرماح بن الحكيم بن الحكم شاعر قحطاني من قبيلة طيء وهو شاعر الخوارج توفي سنة 125 هـ (742-743م) ونزل بلاد الشام التي ولد فيها ومن ثم انتقل إلى الكوفة وصاحب فيها الشاعر الكميت وكان يعتنق مذهب الشراة وهي نحلة من نحل الخوارج، اشتهر هذا الشاعر بهجائه المقذع الذي سلطه على الجميع عامة وعلى بني تميم خاصة. وكان قد قال فيهم أفحش ما قالته العرب في الهجاء ومن هذا قوله في قصيدة يرد فيها على الفرزدق نسيل التمائم:

الطرماح بن الحكيم
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد سنة 700[1]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة سنة 750 (49–50 سنة)[1]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة شاعر  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات العربية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات


أرى الليل يجلوه النهار ولا أرىخلال المخازي عن تميم تجلت
أقرت تميم لابن دحمة حكمهوكانت إذا سيمت هوانا أقرت
تميم بطرق اللؤم أهدى من القطـاولو سلكت سبل المكارم ضلت
فلو أن برغوثا على ظهر قملةرأته تميم من بعيدٍ لولت

يعتبر بعض النقاد البيت الأخير أقذع ما قالته العرب.

وقال أيضاً:

إذا دعَا بشعارِ الأزدِ نفَّرهُمْكَمَا يُنَفِّرُ صَوْتُ اللَّيْثِ بالنَّقَدِ
لَوْ حَانَ وِرْدُ تَميمٍ ثُمَّ قِيلَ لَهَاحوضُ الرَّسولِ عليهِ الأزدُ، لمْ تردِ
أوْ أنزلَ الله وحياً أنْ يعذِّبَهاإنْ لمْ تعدْ لقتالِ الأزدِ، لمْ تعدِ
وذاكَ أنَّ تميماً غادرتْ سلمَاًلِلأزْدِ كُلَّ كَعَابٍ وَعْثَة ِ اللِّبَدِ
مِثْلِ المَهاة ِ إذا ابْتُزَّتْ مَجاسِدُهَابغيرِ مهرٍ أصابوهَا ولاَ صعدِ
خلَّتْ محارمِها للأزدِ ضاحيةولمْ تعرِّجْ على مالٍ ولا ولدِ
لاَ تأمننَّ تميميّاً على جســدٍقــدْ ماتَ ما لمْ ترازيلْ أعظمُ الجسدِ


وقال في مدح نفسه:

لَقَدْ زادني حُبّاً لِنَفسيَ أنّنيبغيضٌ إلى كلِّ آمرىءٍ غيرِ طائلِ
وأنّي شَقِيٌّ باللئامِ ، ولا ترىشقيّاً بِهم ، إِلَّا كريمَ الشمائلِ

طالع كذلكعدل

المراجععدل

  1. أ ب المُعرِّف الاستناديُّ الافتراضيُّ الدَّوليُّ (VIAF): https://viaf.org/viaf/16954365/ — تاريخ الاطلاع: 25 مايو 2018 — المؤلف: مركز المكتبة الرقمية على الإنترنت — الناشر: مركز المكتبة الرقمية على الإنترنت — الرخصة: Open Data Commons Attribution License
 
هذه بذرة مقالة عن شاعر سوري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.