افتح القائمة الرئيسية
الصميل بن حاتم الكلابي
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة الصميل بن حاتم الكلابي الهوازني
تاريخ الميلاد 759
الوفاة 142 هـ
قرطبة
سبب الوفاة إغتيال
مكان الدفن قرطبة
الإقامة الاندلس
الجنسية Umayyad Flag.svg الدولة الأموية
العرق عرب
الديانة إسلام
أبناء جوشن
الأب حاتم بن شمر
الحياة العملية
المهنة زعيم قبلي وسياسي
الحزب القيسية
أعمال بارزة معركة بقدورة ، معركة شقندة ، معركة المصارة

أبو جوشن الصميل بن حاتم بن عمر بن جذع بن شمر بن ذي الجوشن هو حفيد قاتل الحسين بن علي. كان ممن فرَّ إلى الأندلس خوفًا من أن يُقتل بعد أن سيطر العباسيون على الحكم بإسقاط الدولة الأموية. عمل على أن يتزّعم مضر في زمن دخول عبد الرحمن الداخل الأندلس، وحارب الأخير وتمرّد عليه ورفض أن ينزل تحت حكمه، فتمكّن صقر قريش منه ومن سائر قيادات المتمردين، وقتلهم.

عنهعدل

ينتمي الصميل بن حاتم بن عمر بن جذع بن شمر بن ذي الجوشن إلي بنو كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن، وهم من بطون مضر. جده شمر بن ذي الجوشن أحد قتلة الحسين بن علي. شارك الصميل في بعث كلثوم بن عياض القشيري من ضمن جند قنسرين،[1] الذي بعثه الخليفة هشام بن عبد الملك إلى إفريقية. ولما انهزمت تلك الحملة أمام البربر، فر في صحبة بلج بن بشر القشيري إلى الأندلس. ثم أصبح بعد فترة زعيمًا لقبائل مضر في الأندلس، وكان بمثابة الوزير ليوسف بن عبد الرحمن الفهري حيث ولاه سرقسطة ثم طليطلة.[2] قاتل الصميل مع يوسف الفهري عبد الرحمن الداخل عندما طالب بحكم الأندلس في موقعة المصارة عام 138 هـ.[3] بعد هزيمة يوسف والصميل في تلك المعركة، فرا منه، ثم تصالحا على أن يجاوروه في قرطبة.[4] ولما تمرد عليه يوسف مرة اخرى عام 141 هـ، سجن عبد الرحمن الداخل الصميل. وبعد أن فشل تمرد يوسف الفهري ومقتله، دس عبد الرحمن الداخل من خنق الصميل في محبسه عام 142 هـ.[2]

المراجععدل

المصادرعدل

  • القضاعي، ابن الأبّار (1997). الحلة السيراء. دار المعارف، القاهرة. ISBN 977-02-1451-5. 
  • مؤلف مجهول، تحقيق: إبراهيم الإبياري (1989). أخبار مجموعة في فتح الأندلس. دار الكتاب المصري، القاهرة - دار الكتاب اللبناني، بيروت. ISBN 977-1876-09-0. 
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.