السلام عليك يا مريم

ترتيلة مسيحية

صلاة السلام الملائكي أو السلام الملكي أو السلام عليك يا مريم هي صلاة مسيحية عريقة مستخدمة في الكاثوليكية الشرقية والأرثوذكسية الشرقية والمشرقية لتمجيد مريم العذراء أم يسوع.[1][2][3] كما تعد من التقاليد المتبعة في البروتستانتية والكاثوليكية الغربية.

William-Adolphe Bouguereau The Virgin With Angels.jpg

الصلاة بالعربيةعدل

«السَّلَامُ عَلَيْكِ يَا مَرْيَمُ يَا مُمْتَلِئَة نِعْمَة الرَّبُّ مَعَكِ مُبَارَكَةٌ انتِ بين النِّسَاءِ وَمُبَارَكَةٌ ثَمَرَةُ بَطْنَك سَيِدِنا يَسُوع المَسيح يَا قديسة مَرْيَم يَا وَالِدة الله صلّي لأجلنا نَحْن الخطأة الآنَ وَفِي سَاعَة موتنا. آمِين.»

الصلاة الأصلية في اللاتينيةعدل

Ave Maria, gratia plena, Dominus tecum, benedicta tu in mulieribus, et benedictus fructus ventris tui lesus. Sancta Maria mater Dei, ora pro nobis peccatoribus, nunc, et in hora mortis nostrae. Amen.

تاريخ الصلاةعدل

يستمد الجزء الأول والثاني من الصلاة من الانجيل كما في التالي:

الجزء الأول من سلام الملاك جبرائيل للسيدة العذراء، عند بشارتها بأنها المختارة لتكون والدة الإله.

28 فَدَخَلَ الْمَلاَكُ وَقَالَ لَهَا: «سَلاَمٌ، أَيَّتُهَا الْمُنْعَمُ عَلَيْهَا! الرَّبُّ مَعَكِ: مُبَارَكَةٌ أَنْتِ بَيْنَ النِّسَاءِ».

الجزء الثاني من تحية اليصابات للسيدة العذراء، حيث ارتكض الجنين«يوحنا المعمدان» في أحشاء أليصابات عندما سمع صوت والدة الإله.

42 وَهَتَفَتْ بِصَوْتٍ عَالٍ قَائِلَةٍ: «مُبَارَكَةٌ أَنْتِ بَيْنَ النِّسَاءِ! وَمُبَارَكَةٌ ثَمَرَةُ بَطْنِكِ!

أما الجزء الثالث فقد تم اضافته من قبل الكنيسة لطلب المعونة من العذراء.

مراجععدل

  1. ^ "معلومات عن السلام عليك يا مريم على موقع bigenc.ru". bigenc.ru. مؤرشف من الأصل في 2019-12-11.
  2. ^ "معلومات عن السلام عليك يا مريم على موقع britannica.com". britannica.com. مؤرشف من الأصل في 2019-01-07.
  3. ^ "معلومات عن السلام عليك يا مريم على موقع pravenc.ru". pravenc.ru. مؤرشف من الأصل في 2019-02-13.