افتح القائمة الرئيسية

الخيانة الغربية

الخيانة الغربية، وتدعى أيضًا خيانة يالطا، وهو مصطلح سياسي يشير إلى مجموعة من الآراء المحورية بشأن السياسات الخارجية لعدة دول غربية في الفترة بين عامي 1919 و1968 فيما يتعلق بوسط وشرق أوروبا.[1][2][3] تاريخيًا يتم الربط بينها وبين مجموعة من الأحداث الجيوسياسية المهمة في القرن 20، بما في ذلك معاهدة فرساي في نهاية الحرب العالمية الأولى، وصعود الرايخ الثالث (ألمانيا النازية)، وصعود الاتحاد السوفيتي كقوة عظمى مهيمنة وسيطرته على أجزاء كبيرة من شرق أوروبا ، والعديد من المعاهدات والتحالفات والمواقف التي اتخذت خلال وبعد الحرب العالمية الثانية وأثناء الحرب الباردة.

مراجععدل

  1. ^ Public Lecture: Political myths of the Polish Post-World War II emigrants in the West - ACU (Australian Catholic University)[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 26 سبتمبر 2012 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Henry Butterfield Ryan (2004). The Vision of Anglo-America: The US-UK Alliance and the Emerging Cold War, 1943-1946. Cambridge University Press. صفحة 137. ISBN 978-0-521-89284-1. 
  3. ^ Felix Wittmer (1953). "THE YALTA BETRAYAL" (PDF). مؤرشف من الأصل (PDF) في 16 أبريل 2016. اطلع عليه بتاريخ 09 نوفمبر 2012. 
 
هذه بذرة مقالة عن أوروبا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.