الحزام الأمني

ميليشيا مسلحة ناشطة في الحرب الأهلية اليمنية وتتبع بشكل مباشر لدولة الإمارات العربية المتحدة

الحزام الأمني وتُعرف أيضا باسم قوات الدعم والاسناد[2] ساعدت في حفظ الأمن والاستقرار في المناطق الجنوبيه بعد الحرب الأهلية اليمنية حيث تتخد من جنوب اليمن مقرًا لها. بما في ذلك عدن، لحج وأبين. تحصل هذه القوات على دعم كبير من القوات المسلحة الإماراتية.[3] واجهت المجموعة اتهامات بانتهاكات حقوق الإنسان كما أنها تحظى بقبول داخل المجتمع اليمني الجنوبي وذلك بسبب جهودهم في الدفاع عن الانسانيه وكذلك مقدرات الدولة وهي تتبع لوزارة الداخلية اليمنية.[4] قاتلت قوات الحزام الأمني ضد التجمع اليمني للإصلاح، تنظيم القاعدة في جزيرة العرب وتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) ثم تنظيم الدولة الإسلامية - ولاية اليمن.[5] وتحظى بدعم من المجلس الانتقالي الجنوبي.[6]

الحزام الأمني
الحزام الأمني
سنوات النشاط مارس/آذار 2016 - حتى الآن[1]
الأيديولوجيا انفصالية
قادة عيدروس الزبيدي
مقرات عدن
منطقة 
العمليات
جنوب اليمن
قوة 13000
جزء من Flag of South Yemen.svg الحراك الجنوبي
حلفاء  الإمارات العربية المتحدة
Flag of the Tihamah Resistance.svg مقاومة تهامة
المقاومة الوطنية اليمنية
قوات العمالقة
خصوم الحوثيون
تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)
Logo of the Yemeni Congregation for Reform (al-Islah).svgالتجمع اليمني للإصلاح
تنظيم القاعدة تنظيم القاعدة في جزيرة العرب
معارك/حروب الحرب الأهلية اليمنية (2015–الآن)

بحسب تقارير وكالة أسوشيتد برس فإن قوات الحزام الأمني هي المسؤولة عن الأمن في سجن بير أحمد السجن «الرهيب» في عدن بعد الحرب التي قامت بها مليشيات الحوثي والذي تلقى عددا من الاتهامات بممارسة التعذيب داخله فضلا عن الانتهاكات المتكررة لحقوق الإنسان.[7][8]

المراجععدل

  1. ^ search نسخة محفوظة 2021-03-08 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Radman, Hossam (09 نوفمبر 2017)، "Yemeni War: Saudi Arabia and the Emirates"، al Ahram، مؤرشف من الأصل في 5 ديسمبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 13 فبراير 2018.
  3. ^ "Yemen: UAE Backs Abusive Local Forces"، Human Rights Watch، 22 يونيو 2017، مؤرشف من الأصل في 30 مايو 2019، اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2018.
  4. ^ Michael, Maggie (22 يونيو 2017)، "Inside Yemen's secret prisons: 'We could hear the screams'"، Chicago Tribune، مؤرشف من الأصل في 9 مايو 2019، اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2018.
  5. ^ Cafiero, Giorgio (21 نوفمبر 2017)، "Defeating IS in Yemen"، al-Monitor، مؤرشف من الأصل في 18 فبراير 2018، اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2018.
  6. ^ Brothers no more: Yemen's Islah party faces collapse of Aden alliances Middle East Eye, October 21, 2017 نسخة محفوظة 10 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ al-Haj, Ahmed؛ Michael, Maggie (9 يوليو 2018)، "Yemen demands Emirates shut down prisons where abuses rife"، أسوشيتد برس، أسوشيتد برس، مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2018، But several security officials told the AP there was no change in control of any facilities and that Beir Ahmed remained under the control of the Security Belt, a militia armed and funded by the UAE.
  8. ^ Michael, Maggie (21 يونيو 2018)، "Detainees held without charges decry Emiratis' sexual abuses"، أسوشيتد برس، أسوشيتد برس، مؤرشف من الأصل في 2 أكتوبر 2018.