افتح القائمة الرئيسية

الحركة الوطنية الفلسطينية

Emblem-scales.svg
هذه المقالة بها ألفاظ تفخيم تمدح بموضوع المقالة، مما يتعارض مع أسلوب الكتابة الموسوعية. يرجى حذف ألفاظ التفخيم والاكتفاء بالحقائق لإبراز الأهمية.
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (ديسمبر 2016)
صورة للحركة الوطنية الفلسطينية "مسيرة جماهيرية"

أولى التاريخ الفلسطيني أهمية كبيرة للهوية الوطنية الفلسطينية في جميع أماكن تواجد الشعب الفلسطيني في فلسطين وخارجها، والناظر إلى ذلك التاريخ يُدرك أن الهوية هي ثقافة الحركة الوطنية الفلسطينية من أجل إقامة دولة فلسطينية مُستقلة وعاصمتها القدس الشريف. وبدأت الأحزاب الوطنية الفلسطينية تتشكل في فلسطين وخارجها عشية النكبة الفلسطينية وقبلها، وبدأ الفلسطينيين ينتقلون من قُطر إلى آخر، ويسعون لنشر فكره الثوري مدفوعين بقناعتهم ومبادئهم وإيمانهم العميق بهذا الفكر.

كانت الحركة الوطنية الفلسطينية بمثابة النافذة الذي يُمكن للفلسطيني في جميع أنحاء العالم أن يطل من خلالها على مطالبه السياسية في ذلك الوقت بعد فصلهم عن الفلسطينيين داخل حدود عام 1948م، فوجد الفلسطينيون في الحركة الوطنية الفلسطينية مكاناً خاصاً لهم بعد عملية توحيد صفوف الحركة لتغدوا في بداياتها حركة شبابية وطنية عربية مُدافعة عن قضايا الشعب الفلسطيني، ولُتعلن الحركة الوطنية بكل جرأة انها مع حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة الذي اعتبرها حقاً تاريخياً لابد أن يتحقق رغم كل الصعوبات التي واجهه من العالم العربي والغربي في ظل هزيمة العرب من قبل إسرائيل.[1]

مراجععدل

  1. ^ معاذ الطلاع. دور الحركة الوطنية في تعزيز هوية شعبها. (رام الله: جامعة الاستقلال،2016م).



 
هذه بذرة مقالة عن فلسطين بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.