معركة غزة (601 ق م)

في عام 608 ق.م. بعد التحالف مع الآشوريين وصلت القوات المصرية إلى الفرات في شمال العراق، وحاربت البابليين ثلاث سنوات متواصلة. وفي عام 605 ق.م. ألحق البابليون بقيادة نبوخذ نصر الثاني، الهزيمة بالجيش المصري عند مدينة كركميش. وفي عام 604 ق.م. بسط البابليون سيطرتهم على الجزء الأكبر من سوريا وفلسطين، وظلت سوريا وفلسطين تتمرد على الحكم البابلي بدعم من مصر فقرر الملك نبوخذ نصر أن يشن حربًا على مصر، وبالفعل جهز جيشًا كبيرًا للهجوم على مصر فخرج الملك المصري نكاو الثاني على رأس الجيش المصري لمقابلة البابليين سنة 601 ق. م في المكان المعروف حاليا بقطاع غزة وقامت حرب ضروس ومميتة كبدت الطرفين خسائر فادحة وانتهت المعركة بهزيمة البابليين.[1][2][3]

الحروب المصرية البابلية
معلومات عامة
التاريخ 601 ق.م.
الموقع قطاع غزة
النتيجة نجاح المصريين في صد الغزو البابلي
المتحاربون
مصر الامبراطورية البابلية
القادة
نكاو الثاني نبوخذ نصر الثاني
القوة
كبيرة كبيرة
الخسائر
كبيرة كبيرة

المراجععدل

  1. ^ "هزيمة الجيش البابلي في غزه قرب الحدود المصرية". غزة. أحمد حبيب سنيد الفتلاوي جامعة بابل - كلية التربية – قسم التاريخ. 601قبل الميلاد. مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); line feed character في |publisher= على وضع 24 (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |date= (مساعدة)
  2. ^ Atlas histórico Westminster de la Biblia - Page 53
  3. ^ Nuevo manual bíblico de Unger - Page 276
 
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بالتاريخ العسكري بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.