افتح القائمة الرئيسية

التمرد في آتشيه

التمرد في آتشيه هو تمرد شنته حركة آتشيه الحرة بين 1976 و2005، بهدف نيل استقلال مقاطعة آتشيه من إندونيسيا لإنشاء دولة مستقلة بها. تصف الدولة الإندونيسية هذا بأنه "اضطرابات أتشيه". نتيجة لهجوم عسكري كبير في 2003 وتسونامي المحيط الهندي 2004، أبرمت معاهدة سلام وانتهى التمرد.[9]

التمرد في آتشيه
جزء من حرب باردة  تعديل قيمة خاصية جزء من (P361) في ويكي بيانات
IndonesiaAceh.png
موقع آتشيه في إندونيسيا
معلومات عامة
التاريخ 4 ديسمبر 1976 – 15 أغسطس 2005
(28 سنةً و8 أشهرٍ و11 يومًا)
الموقع آتشيه، إندونيسيا
النتيجة انتصار إندونيسي؛ حل سلمي للنزاع؛ مذكرة هلسنكي للتفاهم
  • إنشاء منطقة آتشيه ذات الوضع الخاص
  • نزع سلاح حركة آتشيه الحرة
  • نهاية مطالبات حركة آتشيه الحرة بالاستقلال
  • رحيل القوات الإندونيسية الموجودة بالمقاطعة، حيث غادر 25.000 جندي كانوا فيها
  • بعثة مراقبة آتشيه
  • عقد انتخابات إقليمية
المتحاربون
إندونيسيا
بدعم من:
الولايات المتحدة[1]
حركة آتشيه الحرة
بدعم من:
حركة بابوا الحرة
الجماهيرية العربية الليبية[2]
القادة
محمد سوهارتو
بشار الدين يوسف حبيبي
عبد الرحمن وحيد
ميجاواتي سوكارنوبوتري
سوسيلو بانبانغ يودهونو
حسن دي تيرو
زيني عبد الله
عبد الله سيافئي  [3]
مذكر مناف
سفيان داود
أياه موني  [4]
القوة
12.000 (1990)[5]
30.000 (2001)[5]
15.000 (2002)
35.000[6]–50.000 (2003)[5]
25 (1976)[7]
200 (1979–89)
750 (1991)
15.000–27.000 (1999)
3.000 (2005)[8]
الخسائر
الخسائر العسكرية والمدنية:
100 (1976–79)[7]
2–10,000 (1991-92)[7]
393 (1993)[7]
1,041 (2000)[7]
1,700 (2001)[7]
1,230 (2002)[7]

15.000 قتيل إجمالي[9]

خلفيةعدل

هناك بعض الاختلافات الثقافية والدينية بين آتشيه ومعظم المناطق الأخرى في إندونيسيا. يتركز أغلب تيار المحافظين الإسلاميين في معظم إندونيسيا إلى حد كبير في آتشيه. لم تحظى السياسات العلمانية لنظام سوهارتو الجديد بصورة كبيرة (1965–1998) بدعم شعبي في آتشيه حيث استاء كثير من السكان من سياسة الحكومة المركزية في تعزيز توحيد 'الثقافة الإندونيسية'. من ناحية أخرى، تبين لبعض سكان آتشيه الواقعة في الطرف الشمالي من إندونيسيا، أن الزعماء في جاكرتا غير مهتمين بحل مشاكل آتشيه وجهودا متواضعة لحل مشكل فقر السكان المحليين واحتراما قليلا للعادات والتقاليد في آتشيه.

الأحداثعدل

المرحلة الأولىعدل

قادت الميول المركزية لحكومة سوهارتو، بالإضافة إلى أسباب أخرى، حسن دي تيرو إلى إنشاء حركة آتشيه الحرة في 4 ديسمبر 1976 وأعلن استقلال آتشيه. التهديدات الخطيرة المزعومة هي متعلقة بدين سكان آتشيه والسياسات الثقافية لحكومة "الاستعمار الجديد" وازدياد عدد المهاجرين الجاويين إلى آتشيه. التوزيع غير العادل المزعوم لإيرادات الموارد الطبيعية الهائلة في آتشيه هو نقطة خلاف أخرى. كانت العملية الأولى لحركة آتشيه الحرة في 1977 قد تم تنفيذها ضد شركة بترول موبيل إندونيسيا التي تعمل في حقل آرون للغاز.

في هذه المرحلة، كان عدد أعضاء حركة آتشيه الحرة محدودا جدا. على الرغم من تعاطف سكان آتشيه الكبير مع قضية حركة آتشيه الحرة، فإنه لم يترجم ذلك إلى مشاركة فعالة لهم.[10] تحت قيادة دي تيرو، انضم 70 رجلا فقط إليه وكان معظمهم من منطقة بيدي وخاصة من القرية التي ينتمي إليها دي تيرو—بعضهم انضم بفضل أشخاص موالين إلى عائلة دي تيرو في حين آخرين بسبب خيبة الأمل من الحكومة المركزية.[10] معظم قادة حركة آتشيه الحرة هم صغار السن ومتثفين وهم أعضاء في الطبقتين العليا والمتوسطة في مجتمع آتشيه.[11] تأسس مجلس الوزراء الأول لحركة آتشيه الحرة بقيادة دي تيرو خلال فترة وجوده في آتشيه بين 1976 و1979، حيث تشكل بعد ثورة دار الإسلام من:[12]

  • تونغكو حسن دي تيرو: وزير الدفاع، والقائد الأعلى
  • د. مشتار حسبي: نائب الرئيس؛ وزير الداخلية
  • تينغكو محمد عثمان لامبواه أوي: وزير المالية
  • تينغكو حجي إلياس لوبي: وزير العدل
  • د. حسيني حسن: وزير التعليم والإعلام
  • د. زيني عبد الله: وزير الصحة
  • د. الزبير محمود: وزير الشؤون الاجتماعية
  • د. أسنوي علي: وزير الأشغال العامة والصناعة
  • أمير إيشاك: وزير الاتصالات
  • أمير رشيد محمود: وزير التجارة
  • مالك محمود: وزير الدولة
 
توكو داود بورويه

شارك أعضاء الطبقة المتوسطة في الشعب في ثورة دار السلام في 1953–59.[10] عدد كثير منهم هم أقدم أشخاص ظلوا موالين للحاكم العسكري السابق لآتشيه وزعيم ثورة دار الإسلام في آتشيه داود بورويه.[13] الشخص أكثر شهرة في هذه المجموعة هو تينغكي إلياس لوبي، المعروف أنه رجل دين وهو زعيم لثورة دار الإسلام.[13] يمكن أن يكون بعض رجال دار الإسلام مرتبطين بدي تيرو من خلال العائلة أو العلاقات المحلية لكن ولاءهم الأول هو لبورويه. هؤلاء الرجال يمكن أن يصبحوا قادة شريطة أن تكون لهم المهارة في الشؤون العسكرية، المعرفة الكبيرة والمهارات اللوجستيكية التي يفتقر إليها الزعماء المثقفين الشباب.[13]

في نهاية 1979، سحقت الإجراءات القمعية الإندونيسية كل حركة آتشيه الحرة—نفي قادتها أو سجنوا أو تم قتلهم؛ وتناثر أتباعها ودفنوا تحت الأرض.[14] فر القادة مثل دي تيرو، زيني عبد الله (وزير الصحة لحركة آتشيه الحرة)، مالك محمود (وزير الدولة لحركة آتشيه الحرة)، والدكتور حسيني حسن (وزير التعليم لحركة آتشيه الحرة) إلى الخارج وتوقف مجلس الوزراء لحركة آتشيه الحرة الذي تم إنشاءه عن العمل.[15]

المرحلة الثانيةعدل

في 1985، ضمن دي تيرو الدعم الليبي لحركة آتشيه الحرة—بسبب سياسة معمر القذافي الداعمة للتمردات القومية ضد الإمبريالية، العنصرية، الصهيونية والفاشية.[2] لم تقم ليبيا بتمويل حركة آتشيه الحرة لكنها قدمت مأوى لمقاتليها الذين تمكنوا من الحصول على تدريب عسكري جد مهم.[2]

مراجععدل

  1. ^ "Resource War in Aceh". Thirdworldtraveler.com. نسخة محفوظة 24 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت Aspinall (2009), p. 105
  3. ^ Indonesia – OCHA consolidated situation report No. 60 http://reliefweb.int/report/indonesia/indonesia-ocha-consolidated-situation-report-no-60#sthash.zrgPBcJj.dpuf. ReliefWeb. 25 January 2002. نسخة محفوظة 12 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ TNI claims to have shot GAM commander. The Jakarta Post. 30 May 2011. نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  5. أ ب ت Uppsala conflict data expansion. Non-state actor information. Codebook pp. 295-296.
  6. ^ Global Security - Free Aceh Movement نسخة محفوظة 28 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. أ ب ت ث ج ح خ Michael L.Ross (2007). Resources and Rebellion in Aceh , Indonesia (PDF), pp. 6. The World Bank.[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 24 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ ECP. Annuario 2006 de procesos de paz. Vicenç Fisas pág. 75. نسخة محفوظة 12 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  9. أ ب "Indonesia agrees Aceh peace deal". BBC News. 17 July 2005. Retrieved 11 October 2008. نسخة محفوظة 14 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. أ ب ت Schulze (2004), p. 14
  11. ^ di Tiro (1984), p. 108
  12. ^ Schulze (2005), p. 10
  13. أ ب ت Aspinall (2009), p. 63
  14. ^ Schulze (2004), p. 4
  15. ^ Schulze (2004), p. 11
General
  • Aspinall، Edward (2005). The Helsinki Agreement: a More Promising Basis for Peace in Aceh?. Washington: East-West Center Washington. ISBN 978-1-932728-39-2. 
  • Aspinall، Edward (2007). "The construction of grievance: natural resources and identity in a separatist conflict". Journal of Conflict Resolution. 51 (6): 950–972. doi:10.1177/0022002707307120. 
  • Aspinall، Edward (2009). Islam and Nation: Separatist Rebellion in Aceh, Indonesia. Singapore: National University of Singapore Press. ISBN 978-9971-69-485-2. 
  • Awaludin، Hamid (2009). Peace in Aceh: Notes on the Peace Process between the Republic of Indonesia and the Aceh Freedom Movement (GAM) in Helsinki. Translated by Tim Scott. Jakarta: Centre for Strategic and International Studies. ISBN 978-979-1295-11-6. 
  • Dawood، Dayan؛ Syafrizal (1989). "Aceh: the LNG boom and enclave development". In Hal Hall. Unity and Diversity: Regional Economic Development in Indonesia Since 1970. Singapore: Oxford University Press. ISBN 9780195885637. 
  • Drexler، Elizabeth (2008). Aceh, Indonesia: Securing the Insecure State. Philadelphia, PA: University of Pennsylvania Press. ISBN 978-0-8122-4057-3. 
  • Kell، Tim (1995). The Roots of Acehnese Rebellion 1989–1992. Ithaca, NY: Cornell Modern Indonesia Project. ISBN 978-6028397179. 
  • Kingsbury، Damien (2006). Peace in Aceh: a Personal Account of the Helsinki Peace Process. Jakarta: Equinox. ISBN 979-3780-25-8. 
  • Miller، Michelle Ann (2008). Rebellion and Reform in Indonesia. Jakarta's Security and Autonomy Policies in Aceh. London: Routledge. ISBN 978-0-415-45467-4. 
  • Morris، Eric Eugene (1983). Islam and Politics in Aceh: a Study of Center-Periphery Relations in Indonesia (دكتور في الفلسفة thesis). Ithaca, NY: Cornell University. 
  • Robinson، Geoffrey (1998). "Rawan is as Rawan does: the origins of disorder in New Order Aceh". Indonesia. 66: 126–157. JSTOR 3351450. 
  • Schulze، Kirsten E. (2004). The Free Aceh Movement (GAM): Anatomy of a Separatist Organization. Washington: East-West Center Washington. ISBN 1-932728-03-1. 
  • Sulaiman، M. Isa (2006). "From autonomy to periphery". In Anthony Reid. Verandah of Violence: the Background of the Aceh Problem. Singapore: Singapore University Press. 
  • di Tiro، Hasan M. (1984). The Price of Freedom The Unfinished Diary. Norsborg, Sweden: Information Department, National Liberation Front Acheh Sumatara. 

وصلات خارجيةعدل