افتح القائمة الرئيسية

التحالف العباسي الكارولينجي

هارون الرشيد مستقبلا موفد شارلمان في بغداد (رسم لـ يوليوس كوكرت.
ساعة هارون الرشيد المهداة لشارلمان Charlemagne Clock

التحالف العباسي الكارولينجي كانت محاولة جزئية جرت من القرن 8 إلى القرن 9 لإنشاء سلسلة من السفارات وتطبع العلاقات جنبا إلى جنب لتحالفات وعمليات عسكرية بين الإمبراطورية الكارولنجية الفرنجية و الحكام المواون للخلافة العباسية في الأندلس (إسبانيا والبرتغال).[1][2][3]

جاءت هذه الاتصالات عند احتدام الصراع بين الكارولنجيين و الأمويين في الأندلس وتميزت بمعركة بلاط الشهداء في عام 732 ، وكانت تهدف إلى إنشاء تحالف مع العباسية "البعيدة" القائمة في الشرق الأوسط. بعدها، قامت محاولات للتحالف لمواجهة الإمبراطورية الرومانية الشرقية (الإمبراطورية البيزنطية).

محتويات

الخلفيةعدل

 
جنود المسلمين يغادرون ناربون تاريكينها لبيبان القصير, 75, بعد 40 عاما من الاحتلال.

بعد الغزو الأموي لبلاد الغال من 719 إلى 759 احتدم الصراع بين  الكارولنجيين و الأمويين في الأندلس والتي تمثلت  بمعركة بلاط الشهداء في 732. طردت القوات الأموية من بلاد الغال بد استعادة ناربون في 759 من قبل بيبين القصير، ولكن الوجود الأموي في إسبانيا بقي يشكل تهديدا قويا للكارولنجيين.

الاتصالات أيام بيبين القصيرعدل

الوفودعدل

 
الخلافة العباسية (بالأخضر) في أقصى حدودها بحدود عام .850

قامت الاتصالات بين الكارولنجيين و العباسيين بعد وقت قصير من إنشاء الخلافة العباسية و بالترابط مع سقوط الخلافة الأموية في عام 751 على أيدي العباسيين أنفسهم. كان لبيبين القصير، حاكم الكارولنجيين، موقع قوي بما فيه الكفاية في أوروبا مما جعل له قيمة ليطلب التحالف مع الخليفة العباسي  المنصور الموجود في بغداد.[4] وكان أنصار الخلافة الأموية قد أنشاؤا وجودا قويا في جنوب إسبانيا تحت عبد الرحمن الأول مما شكل تهديدا استراتيجيا مشتركا لالكارولنجيين على الحدود الجنوبية و للعباسيين في الطرف الغربي من حدودهم.

 
أالدينار المنقوش أو الدينارالذهبي الإنجليزية ملك أوفا المرسي (757-796) وهو نسخة من الدينار الخلافة العباسية (774). فهو يجمع بين نقش نقود أوفا ريكس اللاتينية مع اصك العملات العربية. موجود في المتحف البريطاني.

تم تبادل السفارات بين الطرفينبهدف التعاون ضد الأمويين في إسبانيا: توجه سفير الفرنجة إلى بغداد في 765 ثم عاد إلى أوروبا بعد ثلاث سنوات مع العديد من الهدايا ، بينما قام الموفد العباسي من المنصور بزيارة فرنسا في 768.

التبادل التجاريعدل

قام التبادل التجاري بين الكارولنجيين والحاضرة العباسية مما  نشر النقود العربية في أوروبا الكارولنجية.[5] وتوف الذهب العربي في أوروبا خلال القرن 9، فيما يبدو لدفع تصدير العبيد، الخشب، الحديد و ثمن للأسلحة من أوروبا إلى الأراضي الشرقية.[6] كمثال شهير ، قام الخليفة المنصور بسك العملة  للملك الإنكليزي أوفا في عام 774 بنقوش شبه كوفية.[7][8]

التحالف مع شارلمانعدل

التحالف العسكري في إسبانيا (777-778)عدل

في عام 777, طلب الحكام المتحالفون مع العباسيين في شمال إسبانيا بطلب من الكارلوجيين لمواجهة أمويي إمارة قرطبة في جنوب اسبانيا بقيادة عبد الرحمن الأول.[9] وافق الفرنجة لما كان القرطبيين يشكلون تهديدا عسكريا مستمرا في جنوب غرب فرنسا.[10]

آرسل سليمان العربي، والي برشلونا وغيرونا  الموالي لعباسيين، وفدا شارلمان في بادربورن عارضا خضوعه له بالتحالف مع حسين سرقسطة و أبو تاور من هويسكا، في مقابل المساعدات العسكرية. وأخبروه أن الخليفة العباسي محمد مهدي يعد العدة لمقاتلة الحاكم الأموي عبد الرحمن الأول.

 
أنته معركة ممر رونسفال حملة شارلمان 777-778 ضد الأمويين في إسبانيا.

بعد اتمام هذا التحالف في بادربورن،[11] سار شارلمان عبر جبال البرانس في 778 على رأس كل القوى التي يمكنه حشدها.[12] كانت قواته رحبت برشلونة و جيرونا به[13] وانضمت  اليه القوات العباسية بقيادة سليمان متجهين نحر سرقسطة. لكن حسين والي سرقسطة رفض المشاركة مدعيا أنه لم يعد شارلمان بالولاء. وفي الوقت نفسه ، فإن القوة التي أرسلتها بغداد الخلافة توقفت بالقرب من برشلونة.[14] بعد شهر من حصار سرقسطة، قرر شارلمان العودة إلى مملكته. بخلال تراجعه، تعرض شارلمان لهجوم من الباسكيين في وسط نافارا.اوللانتقام هاجم بامبلونا ودمرها. كما نصب الباسكيين شركا لقافلة متعه في معركة ممر رونسفال في 15 آب ، 778.[15]

الاتصالات في وقت لاحقعدل

بعد هذه الحملات كانت هناك العديد من الزيارات بين موفدي  شارلمان و الخليفة العباسي هارون الرشيد من 797,[16] للتباحث في امكانية التحالف بن الكارولنجيين والعباسيين بيزنطة,[17] أو الأمويين في إسبانيا.[18]

الوفودعدل

تم إرسال ثلاث وفود من شارلمان إلى قصر هارون الرشيد وهذا أرسل  الأخير وفدين إلى شارلمان الذين حملوا العديد من الهدايا إلى شارلمان، مثل العطور والأقمشة، وساعة مائية، ورقعة شطرنج ، فيل يدعى أبو عباس.[17] وكانت الساعة المائية-الساعة مصنوعة من النحاس الأصفر وكانت مزينة بكرات نحاسية تسقط على طبق من ذهب في كل ساعة كما كان اثني عشر فارس يظهرون كلبدوره في كل ساعة.[19][20]

 
فيل حرب من القرن 11 إسبانيا.

التأثيرات الفنيةعدل

يبدو أن المؤثرات الإسلامية في العمارة الدينية المسيحية مثل البلاط متعددة الألوان والتصاميم الإسلامية تبدوا بيت الحراسة في لورش الدير.[21]

في وقت مبكر العمارة الكارولنجية عموما تجمع بين التصاميم الرومانية, المسيحية، والبيزنطية, والإسلامية و الأوروبية الشمالية.[22]

 
تلقى لويس الورع وفدا من ابن هارون الرشيد الخلفة محمد المأمون في 831.

بتأثيو من المسلمين واليهود في الإمبراطورية البيزنطية من 723 إلى 842 نشأت  حركة تدمير الصور بما هو المعروف باسم "المروق".[23][24]شارلمان نفسه حاول اتباع تعاليم الإمبراطور الروماني ليو الثالث الإيساوري، ولكن تم إيقاف هذه المحاولة من قبل البابا هادريان الأول.

أثار التحالفاتعدل

يبدو أن ابن هارون الرشيد، محمد المأمون أرسل موفدا إلى لويس الورع في عام 831[25] بهدف تعزيز التجارة بين العالمين.

بعد اعتلاء لويس الورع العرش، وبسبب الفتن الداخلية، تقف اهتمام الكارلينغيين بشن الهجمات في إسبانيا.

ما يقرب من قرن في وقت لاحق، هناك ما يشير رلى إرسال بيرثا، ابنة لوثر الثاني وأم من العديد من الملوك الإيطاليين في القرن العاشرموفدا إلى الخليفة العباسي المكتفي, طلب الصداقة والتحالف الزوجي.[26]

للقراءةعدل

  • مارغريت دينسلي تاريخ العصور الوسطى المبكرة في أوروبا تايلور آند فرانسيس لندن 
  • ديفيد ليفرنغ لويس الله بوتقة الإسلام ونشؤ أوروبا ، 570-1215 W. W. Norton, 2008 (ردمك 978-0-393-06472-8)
  • جين دبليو هيك عندما تتصادم العوالم: استكشاف الإيديولوجية والسياسية أسس صراع الحضارات اأ & يتلفيلد ، 2007 (ردمك 0-7425-5856-8)
  • جاك جودي الإسلام في أوروبا ، ونظام الحكم Press, 2004, (ردمك 978-0-7456-3193-6)
  • جوزيف ف. أوكالاهان تاريخ اسبانيا في العصور الوسطى كورنيل, 1983 (ردمك 0-8014-9264-5)
  • موشيه Gil, إيثيل  برويدوتاريخ فلسطين ، 634-1099 دار نشر كامبردج, 1997 (ردمك 0-521-59984-9)

المراجععدل

  1. ^ Heck, p.172 نسخة محفوظة 28 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Shalem, p.94-95 نسخة محفوظة 05 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Carolingian Chronicles by Bernhard Walter Scholz, p.16 نسخة محفوظة 05 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Deanesly, p.294 نسخة محفوظة 24 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Goody, p.80
  6. ^ Charlemagne, Muhammad, and the Arab roots of capitalism by Gene W. Heck p.179-181 [1] نسخة محفوظة 27 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ British Museum
  8. ^ Medieval European Coinage By Philip Grierson p.330 نسخة محفوظة 29 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Lewis, p.244
  10. ^ Mohammed, Charlemagne, and the Origins of Europe Richard Hodges, p.120 [2] نسخة محفوظة 17 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ Lewis, p.245
  12. ^ Lewis, p.246
  13. ^ Lewis, p.253
  14. ^ Lewis, p.249
  15. ^ Lewis, p.251-267
  16. ^ Heck, p. 172 نسخة محفوظة 28 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  17. أ ب Heck, p. 172
  18. ^ O'Callaghan, p.106
  19. ^ Daily life in the age of Charlemagne by John J. Butt p.146 نسخة محفوظة 06 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Legends of Charlemagne; or Romance of the middle ages Thomas Bulfinch p. xix [3] نسخة محفوظة 27 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ A world history of architecture Marian Moffett p.194 نسخة محفوظة 17 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ A world history of architecture Marian Moffett p.195 نسخة محفوظة 12 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ Adventures in Paranormal Investigation Joe Nickell p.222 نسخة محفوظة 17 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ A Study of History: Abridgement of volumes VII-X by Arnold Joseph Toynbee p.259 [4] نسخة محفوظة 21 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  25. ^ Heck, p. 173
  26. ^ M. Hamidullah, "An Embassy of Queen Bertha to Caliph al-Muktafi billah in Baghdad 293/906", Journal of the Pakistan Historical Society, I, 1953, pp 272-300.