البورتريه الروماني

يتميز البورتريه الروماني بواقعيته " البثور وكلها ". تمثال لوسيوس كيسيليوس إيوكوندوس، نسخة عن الأصل بالبرونز، تم العثور عليه في بومبي، وهو الآن في متحف نابولي الوطني للآثار

كان البورتريه الروماني واحدة من أهم الفترات في تطوير صور الفن. نشأت من روما القديمة، واستمرت لمدة خمسة قرون تقريبًا. يتميز البورتريه الروماني بالواقعية غير العادية والرغبة في نقل صور الطبيعة بأسلوب عالي الجودة غالبًا ما يشاهد في الفن الروماني القديم. يبدو أن بعض التماثيل النصفية تظهر عليها علامات سريرية.[1] العديد من الصور والتماثيل المصنوعة من الرخام والبرونز نجت بأعداد صغيرة. يشتمل الفن الجنائزي الروماني على العديد من الصور مثل النقوش الجنائزية للزوجين المتزوجين، والتي كانت في أغلب الأحيان مصنوعة من أجل المعتوقين الأثرياء بدلاً من النخبة الأرستقراطية .

المراجععدل

  1. ^ Engmann B: Neurologic diseases in ancient Roman sculpture busts. Neurol Clin Pract December 2013 vol.3 no.6:539-541. doi: 10.1212/CPJ.0b013e3182a78f02

المصادرعدل

  • (بالإيطالية) Ranuccio Bianchi Bandinelli, Il problema del ritratto, in L'arte classica, Editori Riuniti, Rome 1984.
  • (بالإيطالية) Ranuccio Bianchi Bandinelli e Mario Torelli, L'arte dell'antichità classica, Etruria-Roma, Utet, Turin 1976.
  • (بالإيطالية) Pierluigi De Vecchi & Elda Cerchiari, I tempi dell'arte, volume 1, Bompiani, Milan 1999
  • http://www.getty.edu/publications/virtuallibrary/0866590048.html?imprint=jpgt&pg=6&res=20
 
هذه بذرة مقالة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.