الانتفاضة في كوسوفو (1995-1998)

بدأ التمرد في كوسوفو في عام 1995، بعد اتفاقية دايتون. بدأ جيش تحرير كوسوفو في عام 1996 الهجمات التي استهدفت المباني الحكومية الصربية ومراكز الشرطة. أدى التمرد إلى حرب كوسوفو في فبراير 1998.[1][2][3]

الانتفاضة في كوسوفو
جزء من حرب يوغسلافيا  تعديل قيمة خاصية (P361) في ويكي بيانات
Kosovo1999 location map.png
 
بداية 27 مايو 1995  تعديل قيمة خاصية (P580) في ويكي بيانات
نهاية 28 فبراير 1998  تعديل قيمة خاصية (P582) في ويكي بيانات
الموقع مقاطعة كوسوفو وميتوهيا المتمتعة بالحكم الذاتي  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات

الهجماتعدل

شن جيش تحرير كوسوفو 31 هجومًا في عام 1996، و55 في عام 1997، و66 في يناير وفبراير 1998.[4] بعد أن قتل جيش تحرير كوسوفو أربعة من رجال الشرطة في أوائل مارس 1998، ردت وحدات الشرطة الصربية الخاصة وهاجمت ثلاث قرى في درينيتشا.[4] أعقب ذلك حرب كوسوفو. وبلغ العدد الإجمالي للهجمات 1470 هجومًا في عام 1998 مقارنة بـ 66 في العام السابق.[4]

بين عامي 1991 و1997، قتل جيش تحرير كوسوفو 39 شخصًا.[5] أدت الهجمات بين 1996 وفبراير 1998 إلى مقتل 10 من رجال الشرطة و 24 مدنياً.[6]

المراجععدل

  1. ^ Independent International Commission on Kosovo (2000)، The Kosovo Report (PDF)، Oxford: Oxford University Press، ص. 2، ISBN 978-0199243099، مؤرشف من الأصل (PDF) في 11 أبريل 2022.
  2. ^ Quackenbush, Stephen L. (2015)، International Conflict: Logic and Evidence، Los Angeles: Sage، ص. 202، ISBN 9781452240985، مؤرشف من الأصل في 25 مايو 2022.
  3. ^ "Roots of the Insurgency in Kosovo" (PDF)، يونيو 1999، مؤرشف من الأصل (PDF) في 25 يونيو 2021.
  4. أ ب ت Carrie Booth Walling (01 يوليو 2013)، All Necessary Measures: The United Nations and Humanitarian Intervention، University of Pennsylvania Press، ص. 156–، ISBN 978-0-8122-0847-4، مؤرشف من الأصل في 2 أبريل 2022.
  5. ^ James Ron (19 أبريل 2003)، Frontiers and Ghettos: State Violence in Serbia and Israel، University of California Press، ص. 98–، ISBN 978-0-520-93690-4، مؤرشف من الأصل في 10 يناير 2022.
  6. ^ Professor Peter Radan؛ Dr Aleksandar Pavkovic (28 أبريل 2013)، The Ashgate Research Companion to Secession، Ashgate Publishing, Ltd.، ص. 178–، ISBN 978-1-4094-7652-8، مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2016.