الانتخابات العامة السودانية 2015

أجريت الانتخابات العامة في السودان في 13-16 أبريل 2015 لانتخاب الرئيس والمجلس الوطني السوداني. كان من المقرر إجراء الانتخابات في 2 أبريل، ولكن تم تأخيرها لمدة أحد عشر يومًا.[1] كانت هذه أول انتخابات تجرى بعد انفصال جنوب السودان.[2]

الانتخابات العامة السودانية 2015
Flag of Sudan.svg السودان  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
 → أبريل 2015  تعديل قيمة خاصية (P585) في ويكي بيانات
 
الحزب حزب المؤتمر الوطني
 
Flag of Sudan.svg

فاز الرئيس عمر البشير بالانتخابات الرئاسية بشكل ساحق، [3] وسط مقاطعة أغلبية المعارضة. كما فاز حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان بالأغلبية في الجمعية الوطنية التي تضم 426 مقعدًا.[4]

النظام الانتخابيعدل

تم انتخاب الرئيس باستخدام نظام الجولتين. إذا لم يحصل أي مرشح على أغلبية الأصوات في الجولة الأولى، لكانت جولة الإعادة.[5]

تم انتخاب الأعضاء الـ 426 في المجلس الوطني السوداني بثلاث طرق؛ تم انتخاب نصفهم بأغلبية الأصوات في الدوائر الانتخابية متعددة الأعضاء على أساس الولايات الـ 18 وتحتوي على ما بين مقعدين و 36 مقعدًا. تم حجز 128 مقعدًا للنساء وتم انتخابهم عن طريق التمثيل النسبي لقائمة مغلقة في دائرة انتخابية وطنية واحدة، في حين تم انتخاب 85 مقعدًا آخر غير محجوزة من قبل النظام نفسه.[6]

سير الانتخاباتعدل

حملةعدل

أعيد انتخاب الرئيس عمر البشير كمرشح رئاسي للكونغرس الوطني في أكتوبر 2014.[7] تم تسجيل خمسة عشر مرشحًا آخر لخوض الانتخابات، على الرغم من أنهم غير معروفين نسبيًا.[8]

كانت غالبية أحزاب المعارضة تقاطع الانتخابات، على الرغم من أن ما مجموعه 44 حزباً تقدموا بمرشحين. ومع ذلك، اختار حزب المؤتمر الوطني الحاكم عدم تقديم المرشحين في 30٪ من الدوائر الانتخابية للسماح للأحزاب الأخرى بالفوز بمقاعد.[8]

المراقبونعدل

تم نشر بعثات (بعثة مراقبة الانتخابات) من الاتحاد الأفريقي (AU)، وجامعة الدول العربية، والسوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا (الكوميسا)، والهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية (إيقاد)، ومنظمة التعاون الإسلامي (OIC)؛ وكذلك من الصين وروسيا وتركيا.[9][10]

وقادت بعثة مراقبة الانتخابات التابعة للاتحاد الأفريقي الرئيس النيجيري السابق أولوسيجون أوباسانجو. وأعربت "بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال" عن "ارتياحها لاستمرار التصويت بشكل سلمي" وأشارت إلى أن البلاد "لا تزال تواجه تحديات خطيرة لبناء الديمقراطية والمصالحة الوطنية". وخلصت إلى أن "النتائج .. ستعكس التعبير عن إرادة الناخبين السودانيين".

وأشارت بعثة الكوميسا إلى أن "البيئة العامة التي نظمت فيها الانتخابات العامة كانت سلمية بشكل ملحوظ" وأثنت على الشعب السوداني. ولاحظت بقلق أيضاً أن "الانتخابات العامة قاطعتها عدة أحزاب سياسية معارضة".

النتائجعدل

الرئيسعدل

 
نسبة الإقبال حسب الولاية.
مرشح الحزب الأصوات ٪
عمر البشير حزب المؤتمر الوطني 5.252.478 94.05
فضل السيد شعيب حزب الحقيقة الفيدرالي 79.779 1.43
فاطمة عبد محمود الاتحاد الاشتراكي السوداني 47.653 0.85
محمد الحسن محمد حزب الإصلاح الوطني 42.399 0.76
عبد محمود عبد الجبار اتحاد قوى الأمة 41.134 0.74
حمدي حسن أحمد مستقل 18.043 0.32
محمد احمد عبد القادر الارباب مستقل 16.966 0.30
ياسر يحيى صالح عبد القادر مستقل 16.609 0.30
خيري بخيت مستقل 11.852 0.21
عادل دفع الله جابر مستقل 9.435 0.17
محمد عوض البارو مستقل 9.388 0.17
أسعد النيل عادل ياسين الصافي مستقل 9.359 0.17
علم الهدى احمد عثمان محمد علي مستقل 8.133 0.15
احمد الراضي جاد الله سالم مستقل 7.751 0.14
عصام الغالي تاج الدين علي مستقل 7.587 0.14
عمر عوض الكريم حسين علي مستقل 6.297 0.11
أصوات فارغة / غير صالحة 506.549 -
مجموع 6.091.412 100
الناخبون المسجلون / الإقبال 13.126.989 46.40
المصدر: NEC

المجلس الوطني السودانيعدل

الحزب مقاعد نسبية مقاعد محجوزة مقاعد الدوائر مجموع

المقاعد
+/–
الأصوات % المقاعد الأصوات % المقاعد الأصوات % المقاعد
حزب المؤتمر الوطني 3,915,590 78.32% 67 4,321,901 83.37% 107 149 323 0
الحزب الاتحادي الديقراطي الأصل 218,120 4.36% 4 249,768 4.82% 6 15 25 +23
حزب الأمة القيادة الجماعية 214,531 4.29% 4 2 6 +5
الحزب الوطني الاتحادي 114,806 2.30% 2 137,265 2.65% 3 10 15 +11
حزب الأمة الاتحادي 79,292 1.59% 1 107,102 2.07% 3 3 7 +4
حزب الحرية والعدالة 60,373 1.21% 1 36,899 0.71% 1 1 3
حزب الأمة المتحدة 49,923 1.00% 1 63,770 1.23% 2 1 4
حزب الأمة للإصلاح والتنمية 35,309 0.71% 1 45,199 0.87% 1 3 5
حزب الأمة القومي 30,966 0.62% 1 2 3 +2
حزب الحقيقة الفيدرالي 30,254 0.61% 1 33,046 0.64% 1 0 2
حزب الرباط الوطني 30,079 0.60% 1 43,199 0.83% 1 0 2
حزب الحرية والعدالة الوطني 29,642 0.59% 1 3 4
حزب الدستور 27,466 0.55% 0 39,783 0.77% 1 0 1
حزب حركة العدالة والمساواة 26,723 0.53% 0 18,493 0.36% 0 0 0
حزب الإصلاح الوطني 25,990 0.52% 0 30,107 0.58% 1 0 1
حزب حركة القوى الشعبية للحقوق والديمقراطية 23,089 0.46% 0 27,260 0.53% 1 0 1
حزب العدالة 18,196 0.36% 0 0 0
حزب الحركة الوطنية للسلام والتنمية 17,231 0.34% 0 14,732 0.28% 0 0 0
الاتحاد الاشتراكي السوداني 16,508 0.33% 0 0 0
حزب الحركة الشعبية 14,018 0.28% 0 15,595 0.30% 0 1 1
حزب الجبهة الوطنية السودانية 12,740 0.25% 0 0 0
حزب الاتحاد الاشتراكي السوداني المايوي 8,686 0.17% 0 0 0
حزب الوسط والعدالة 1 1
حزب اتحاد عام جنوب وشمال الفونج 1 1
حزب السودان أنا 1 1
حزب الأسود الحرة 1 1
المستقلون 19 19 +16
أصوات فارغة / غير صالحة
المجموع 4,999,532 100 85 5,184,119 100 128 213 426 –24
الناخبون المسجلون / الإقبال
المصدر: NEC

ردود أفعالعدل

في 9 أبريل 2015، قال الاتحاد الأوروبي إن هناك "نقصًا في البيئة المواتية للانتخابات المقبلة"، وأنه يشعر بخيبة أمل لأن الحكومة السودانية أضاعت فرصة "من خلال عدم الاستجابة لجهود الاتحاد الأفريقي لتحقيق جميع أصحاب المصلحة معا ".

في 20 أبريل 2015 ؛ أصدرت النرويج والمملكة المتحدة والولايات المتحدة بيانا مشتركا قالت فيه إن الحكومة السودانية فشلت "في خلق بيئة انتخابات حرة ونزيهة ومواتية" وأن "نتيجة هذه الانتخابات لا يمكن اعتبارها تعبيرا ذا مصداقية عن إرادة الشعب السوداني ". وعقب هذا البيان، استدعت وزارة الخارجية السودانية سفراء هذه الدول، وأدانت البيان بأنه "معلومات خاطئة وحكم مسبق على الانتخابات". واعتبرها كذلك "تدخلاً صارخاً في شؤون السودان الداخلية".[9] ووصف الرئيس البشير المنتقدين بأنهم "أحزاب استعمارية ".[11]

في 21 أبريل 2015، أصدرت السفارة السودانية في لندن بيانًا قالت فيه إن الهيئات الدولية الأخرى كانت منحازة بشكل واضح لأنها رفضت حتى إرسال مراقبيها و"الادعاء بأن الاضطرابات في بعض الأطراف المعزولة تقلل من صحة الانتخابات لا تصمد.

في 28 أبريل 2015، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية هونج لي أنهم يحترمون "خيار الشعب السوداني" وهنأوا الرئيس البشير على إعادة انتخابه.[12]

استقبل الرئيس البشير أيضا رسائل تهنئة من الرئيس عبد الفتاح السيسي من مصر، [13] الملك عبد الله من الأردن، [14] الأمير صباح الأحمد الجابر الصباح من الكويت، [15] السلطان قابوس بن سعيد من سلطنة عمان، [16] الأمير تميم بن حمد من قطر، [17] الملك سلمان بن عبد العزيز من المملكة العربية السعودية[18] والرئيس خليفة آل نهيان من الإمارات العربية المتحدة.[19]

المراجععدل

  1. ^ Sudan postpones April elections by 11 days: elections committee Reuters, 20 December 2014 نسخة محفوظة 2015-09-24 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "Sudan's 2015 Elections: A huge step in democratic consolidation"، sudantribune.com، سفارة السودان في لندن، 21 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2019، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  3. ^ "Omar al-Bashir wins Sudan elections by a landslide"، BBC News، 27 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 06 نوفمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2015.
  4. ^ "Election results" (PDF)، NEC، 27 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل (PDF) في 18 مايو 2015، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  5. ^ Election for President IFES نسخة محفوظة 2020-05-09 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Electoral system IPU نسخة محفوظة 2017-03-26 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Sudan's Bashir to seek re-election in 2015 Al Jazeera, 21 October 2014 نسخة محفوظة 2019-12-02 على موقع واي باك مشين.
  8. أ ب Sudan election: Will Bashir be snubbed by his people? BBC News, 13 April 2015 نسخة محفوظة 2020-05-09 على موقع واي باك مشين.
  9. أ ب "Sudan summons ambassadors of Britain, Norway, U.S. over elections criticism"، Xinhuanet، 22 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 04 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  10. ^ al-Haj Hassan, Abdullah (25 أبريل 2015)، "West Unhappy About the Elections: What Do Others Say?"، Sudan News Agency، مؤرشف من الأصل في 13 فبراير 2019، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  11. ^ "Sudan's Bashir says foreign criticism will not affect polls"، al Arabiya، 24 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 09 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  12. ^ "Foreign Ministry Spokesperson Hong Lei's Regular Press Conference on April 28, 2015"، Ministry of Foreign Affairs، 28 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 20 يونيو 2017، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  13. ^ "Al-Sisi congratulates Al-Bashir on landslide election victory"، Daily News، 27 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 01 ديسمبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  14. ^ "King congratulates Sudanese president on re-election"، وكالة الأنباء الأردنية، 28 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2015، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  15. ^ "His Highness Amir congratulates Sudanese President"، وكالة الأنباء الكويتية، 27 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 18 مايو 2015، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  16. ^ "HM sends greetings to Sudan"، Times of Oman، 28 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 18 مايو 2015، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  17. ^ "HH the Emir Congratulates Sudanese President"، وكالة الأنباء القطرية، 27 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 18 مايو 2015، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  18. ^ "Saudi King congratulates Sudanese President Bashir"، وكالة الأنباء السعودية، 28 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 31 ديسمبر 2015، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.
  19. ^ "President, VP, Mohamed bin Zayed congratulate al-Bashir on his re-election"، وكالة أنباء الإمارات، 28 أبريل 2015، مؤرشف من الأصل في 18 مايو 2015، اطلع عليه بتاريخ 28 أبريل 2015.

روابط خارجيةعدل