افتح القائمة الرئيسية

الانتخابات التشريعية الهولندية 2017

Question book-new.svg
تحتاج هذه المقالة إلى مصادر إضافية لتحسين وثوقيتها. الرجاء المساعدة في تطوير هذه المقالة بإضافة استشهادات من مصادر موثوقة. المعلومات غير المنسوبة إلى مصدر يمكن التشكيك فيها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

جرت انتخابات عامة في هولندا يوم الأربعاء، 15 مارس 2017 لانتخاب جميع أعضاء مجلس النواب الذي يضم 150 عضوًا.[1]

الانتخابات العامة الهولندية 2017
(النتائج التمهيدية/غير الرسمية)
هولندا
← 2012 15 مارس 2017

الحزب الزعيم % عدد المقاعد ±
حزب الشعب من أجل الحرية والديمقراطية مارك روته 21.3% 33 -8
حزب من أجل الحرية خيرت فيلدرز 13.1% 20 +5
النداء الديمقراطي المسيحي سيبراند فان هايرسما بوما 12.5% 19 +6
الديمقراطيون 66 ألكساندر بيختولد 12.0% 19 +7
الحزب الاشتراكي (هولندا) إميل رومر 9.2% 14 -1
اليسار الأخضر يسه كلافر 8.9% 14 +10
حزب العمل (هولندا) لودفيك أشر 5.7% 9 -29
الاتحاد المسيحي خيرت-يان سيغرس 3.4% 5 0
حزب من أجل الحيوانات ماريانه تيمه 3.1% 5 +3
50PLUS هينك كرول 3.1% 4 +2
الحزب السياسي الإصلاحي كيس فان در ستاي 2.1% 3 0
دينك (حزب سياسي هولندي) توناهان كوزو 2.0% 3 New
منتدى من أجل الديمقراطية (هولندا) تييري بوديه 1.8% 2 New
هذا يسرد الأحزاب التي فازت بالمقاعد. لرؤية النتائج كاملة أنظر أدناه.
Tweede Kamerverkiezingen 2017.svg
أقوى حزب سياسي حسب البلدية
قبل رئيس الوزراء
مارك روته مارك روته

لفترة طويلة (2002–2012)، استقلال كل مجلس من الوزراء قبل أن يكمل فترة ولايته الكاملة التي مدتها أربع سنوات. وشهدت انتخابات عام 2012 تنافس حزب العمل وحزب الشعب للحرية والديمقراطية وجهًا لوجه لمنصب رئيس الوزراء، حيث جمعا ما يكفي من المقاعد في عملية تشكيل أغلبية مطلقة. وشكل رئيس الوزراء الحالي مارك روته حكومة إئتلافية مع حزب العمل، وأطاح بالنداء الديمقراطي المسيحي من الحكومة، بينما عاد حزب الحرية إلى المعارضة الكاملة. ونظرًا لأن مجلس وزراء روته الثاني لم يكن لديه أغلبية في مجلس الشيوخ، فقد اعتمد على دعم الديمقراطيون 66 و‌الاتحاد المسيحي والحزب السياسي الإصلاحي.

تعهدت أغلب القيادات السياسية في هولندا بتوحيد الصفوف لقطع الطريق أمام خيرت فيلدرز، ومنعه من الوصول إلى الحكم، حتى لو حصل على المرتبة الأولى أو الثانية في عدد المقاعد في البرلمان.[2]

وأظهر النتائج الأولية واستطلاعات الرأي أن حزب الشعب من أجل الحرية والديمقراطية قد فقد بعض المقاعد، ولكنه احتفظ بمركزه كأكبر حزب في حين شهد حزب العمل خسارة كبيرة في حصة الأصوات والمقاعد، وفشل في الفوز ببلدية واحدة لأول مرة في تاريخ الحزب. وحقق حزب من أجل الحرية مكاسب معتدلة ليصل إلى المرتبة الثانية.

المراجععدل

  1. ^ "Verkiezingskalender". Kiesraad. مؤرشف من الأصل في 01 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ 13 سبتمبر 2016. 
  2. ^ شاب من أصول مغربية يواجه فيلدرز في انتخابات هولندا عربي 21، تاريخ الولوج 16 مارس 2017 نسخة محفوظة 25 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
 
هذه بذرة مقالة عن مواضيع أو أحداث أو شخصيات أو مصطلحات سياسية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.