اتحاد البث الأوروبي

اتحاد البث الاوربي أو ما يعرف اختصارًا بـ(EBU) (بالإنجليزية: The European Broadcasting Union)‏ هو اتحاد يضم 57 مؤسسة بث في 56 بلدا، و43 اذاعة في أكثر من 25 بلدا أخرى.[1][2][3] يعتبر هذا الاتحاد غير مرتبط بالاتحاد الاوربي، حيث أن المؤسسات المنضوية تحت هذا الاتحاد هي شركات راديو وتلفزيون، اما حكومية أو خاصة أو عامة. المؤسسات ذات العضوية في هذا الاتحاد الأكثر فعالية تمتد من أيرلندا إلى روسيا، متضمنة أغلب الدول الاوربية. والمؤسسات العضوة الأخرى في دول خارج القارة الاوربية، مثل كندا واليابان والمكسيك والهند والصين ودول أخرى المؤسسات المرتبطة الأخرى في القارة الأمريكية هي شركة اي بي سي أي بي سي وشركة سي بي أس سي بي إس وشركة أن بي سي هيئة الإذاعة الوطنية وغيرها العدد من المحطات.

اتحاد البث الأوروبي
اتحاد البث الأوروبي
European Broadcasting Union logo.svg
معلومات عامة
التأسيس
12 شباط، عام 1950
النوع
منضمة اوربية غير حكومية
المقر الرئيسي
موقع الويب
(الإنجليزية + الفرنسية) ebu.chالاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
المنظومة الاقتصادية
الشركات التابعة
75 شركة ومنضمة محلية ودولية
مناطق الخدمة
دول القارة الاوربية وبعض دول العالم
أهم الشخصيات
المالك
جان باول فيليبّوت
رموز
رقم تعريف ضريبة القيمة المضافة
CHE10741078TVA — BE0875249608الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا

النشاطات التقنيةعدل

أن الهدف الرئيسي من اتحاد البث الاوربي هو تقديم الدعم التقني للشركات البث المنضوية تحته في ظل تحديات التكنولوجيا المعاصرة، وتتضمن الخدمات الدعم المعلوماتي، والدعم الفني، والدورات التدريبية، كما يقوم الاتحاد بتسهيل التعاون التقني بين المؤسسات التي يضمها.

مراجععدل

  1. ^ "معلومات عن اتحاد البث الأوروبي على موقع catalogue.bnf.fr". catalogue.bnf.fr. مؤرشف من الأصل في 17 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "معلومات عن اتحاد البث الأوروبي على موقع collection.sciencemuseum.org.uk". collection.sciencemuseum.org.uk. مؤرشف من الأصل في 24 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "معلومات عن اتحاد البث الأوروبي على موقع viaf.org". viaf.org. مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن منظمة محلية أو دولية، أهلية أو حكومية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.